Close ad

احذر منه.. جفاف الفم قد يكون مؤشرًا لـ 5 أمراض خطرة

18-2-2024 | 15:08
احذر منه جفاف الفم قد يكون مؤشرًا لـ  أمراض خطرةجفاف الفم-أرشيفية
وكالات

يعد جفاف الفم من الأعراض الشائعة وغالبا ما يكون طبيعيا، فيما قد يشير إلى الإصابة بخمسة أمراض خطرة.

موضوعات مقترحة

وحذر طبيب الأسنان، آزاد إيروملو، من أن جفاف الفم المستمر قد يشير إلى مشاكل في أماكن أخرى من الجسم، قائلا: "يمكن أن يتجلى ذلك في أعراض مثل الشعور باللزوجة في الفم أو جفاف أو التهاب الحلق أو صعوبة المضغ أو البلع أو حتى رائحة الفم الكريهة. ويمكن أن تظهر بعض الحالات الصحية مثل السكتة الدماغية أو مرض السكري أو مرض ألزهايمر بهذه الطريقة. في حين أن هذه الأعراض يمكن أن تكون أيضا مؤشرا على اضطراب المناعة الذاتية مثل فيروس نقص المناعة البشرية أو متلازمة شوغرن  (اضطراب في الجهاز المناعي)".

ووفقا لإيروملو، يمكن أن يكون جفاف الفم علامة محذرة لما يلي:

- السكري

- السكتة الدماغية

- فيروس نقص المناعة البشرية

- ألزهايمر

- متلازمة شوجرن

ويوضح الخبراء أن اللعاب يعمل أكثر من مجرد عامل ترطيب، فهو يلعب دورا رئيسيا في الحفاظ على صحة الفم. وهو يساعد على تحييد الأحماض الضارة التي تنتجها البكتيريا ويغسل بقايا الطعام. وهذا يجعله حاسما لوقف تسوس الأسنان.

بالإضافة إلى ذلك، يحمل لعابنا إنزيمات مفيدة تساعد في عملية الهضم، ما يضمن امتصاص أجسامنا للفيتامينات والمواد المغذية الضرورية. والحالة التي لا ينتج فيها اللعاب ما يكفي للحفاظ على رطوبة الفم تسمى جفاف الفم.

ويُنصح الجميع بزيارة طبيب الأسنان كل نصف عام لضمان العناية المثالية بالفم. وهذا يساعدهم أيضا على اكتشاف أي مشكلات ناشئة مبكرا.

وينصح خبراء طب الأسنان بتنظيف الأسنان لمدة دقيقتين باستخدام معجون أسنان يحتوي على الفلورايد مرتين يوميا، واستخدام خيط الأسنان بانتظام، واستخدام غسول الفم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة