Close ad

الصناع: التعاون مع البرازيل أمر مهم جدًا ويعزز مكانة الاقتصاد المصري

15-2-2024 | 17:26
الصناع التعاون مع البرازيل أمر مهم جدًا ويعزز مكانة الاقتصاد المصريالرئيس البرازيلي
عبد الفتاح حجاب

أشاد عدد من الصناع بزيارة الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا لمصر، مؤكدين أن الزيارة تؤكد قوة مصر دوليا وإقليميا، وتعزز من زيادة التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين.

موضوعات مقترحة

وأكد المهندس بهاء ديمتري مقرر لجنة الصناعة بالحوار الوطني، ورئيس شعبة المعارض بغرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، أن زيارة الرئيس دا سيلفا لمصر مهمة جدا، مشيرا إلى أن الرئيس البرازيلي له شعبية كبيرة داخل الأوساط المصرية، لما قدمه من نموذج مهم في بلده.

وأضاف ديمتري في تصريحات لـ"بوابة الأهرام" أن مصر والبرازيل دولتان كبيرتان ومركزيتان في محيطيهما ولهما تاثير كبير عالميا، سياسيا وفي العلاقات الدولية، والعلاقة بين مصر والبرازيل قديمة جدا.

وأعرب عن أمله أن تشهد العلاقات الاقتصادية بين مصر والبرازيل مزيدا من التعاون بما يصب في مصلحة البلدين، في عهد الرئيسين عبدالفتاح السيسي، ودا سيلفا.

ومن جانبه، قال المهندس شريف الصياد رئيس المجلس التصديرى للصناعات الهندسية، إن البرازيل من الدول المهمة اقتصاديا، وهي حاليا تتجه لأن تصبح من الشركاء الأساسيين للتجارة مع مصر ذلك لسببين، أولها أن البرازيل من دول اتفاقية الميركسور وهذه الاتفاقية تسمح بالتجارة بدون جمارك وهو ما يعني دخول الصادرات المصرية إلى البرازيل بدون جمارك، والعكس صحيح، ويمكن لذلك أن يدفع بمزيد من الاستثمارات البرازيلية في مصر على خلفية سهولة نفاذ السلع بين البلدين، وخصوصا أن البرازيل تعد مدخلا لبعض دول أمريكا اللاتينية الحبيسة.

وتابع: أما الأمر الثاني فإن البرازيل هي مؤسس لاتفاقية "البريكس"، التي انضمت لها مصر مؤخرا، وهو ما يعني أن البرازيل شريك أساسي في الاقتصاد المصري، وهي دولة ذات اقتصاد قوي صناعيا، وزراعيا، فيها اقتصاد شامل ومتنوع وتبلغ حجم صادراتها في 2023 نحو 400 مليار دولار.

وأضاف الصياد أن المشكلة للبرازيل هي عدم وجود خطوط ملاحية متعددة مباشرة منخفض التكاليف، لأن حجم التجارة بين أمريكا اللاتينية مع أفريقيا منخفض جدا، لكن مع قوة التبادل التجاري فيمكن حل هذه المشكلة، مضيفا أن التعاون المصري مع البرازيل مهم جداً ويعزز من مكانة الاقتصاد المصري. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: