Close ad

نجوم قطر والأردن يسيطرون على أبرز إحصاءات أمم آسيا 2023

13-2-2024 | 13:10
نجوم قطر والأردن يسيطرون على أبرز إحصاءات أمم آسيا منتخب قطر
الألمانية

 احتفظ منتخب قطر بلقب كأس الأمم الآسيوية لكرة القدم للمرة الثانية على التوالي، عقب فوزه 3 / 1 على منتخب الأردن في المباراة النهائية للمسابقة يوم السبت الماضي.

موضوعات مقترحة

وقام الموقع الإلكتروني الرسمي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، بإلقاء نظرة فاحصة على الأرقام واللاعبين الذين لفتوا الأنظار خلال المسابقة القارية، التي استضافتها الملاعب القطرية في الفترة من 11 يناير الماضي، حتى 10فبراير الجاري.

وشهدت البطولة تألق العديد من النجوم الذين فرضوا حضورهم في المباريات، ليتم تسجيل فصل تاريخي جديد من المنافسة القارية، فيما ألقى الاتحاد الآسيوي الضوء على أبرز أولئك النجوم، الذين جاء أغلبهم من منتخبي قطر والأردن.

وأوضح الاتحاد أنه بعد مساهمته عبر 10 تمريرات حاسمة في مسيرة تتويج قطر بلقب كأس آسيا 2019 للمرة الأولى في تاريخ الفريق، عاد أكرم عفيف للتألق من جديد، وهذه المرة تولى مسؤولية تسجيل الأهداف للمنتخب القطري.

وأحرز عفيف، 27 عاماً، ثمانية أهداف خلال مشوار قطر في النسخة المنقضية من أمم آسيا، بما في ذلك ثلاثية من ضربات جزاء في المباراة النهائية أمام الأردن، ليصبح أول لاعب في تاريخ كأس آسيا يسجل (هاتريك) في النهائي.

وتصدر عفيف ترتيب هدافي أمم آسيا 2023 بفارق هدفين أمام أقرب ملاحقيه العراقي أيمن حسين، فيما تقاسم الأردني يزن النعيمات المركز الثالث مع الياباني أياسي أويدا برصيد 4 أهداف لكل منهما.

أضاف الاتحاد الآسيوي أن الجناح العراقي علي جاسم، 20 عاماً، كان أحد النجوم الصاعدين في البطولة، حيث ساهم بتقديم 3 تمريرات حاسمة في البطولة على امتداد 302 دقيقة، رغم خروج بلاده من دور الـ16، في حين قدم كل من الإيراني سردار أزمون والقطري أكرم عفيف ثلاث تمريرات حاسمة أيضا لكل منهما.

كما شهدت المسابقة أيضا تألق لاعب شاب آخر هو الكوري الجنوبي لي كانج-إين،  في أول مشاركة له في نهائيات كأس آسيا، حيث تصدر لاعب خط الوسط المهاجم لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي قائمة أكثر اللاعبين صناعة للفرص في البطولة، بعدما صنع 19 فرصة، متفوقا على عفيف (16 فرصة) وقائد أوزبكستان جلال الدين مشاريبوف (14 فرصة)، اللذين جاءا في المركزين الثاني والثالث على الترتيب.

أشار الاتحاد الآسيوي إلى أن القطري لوكاس مينديز، كان أحد أبرز لاعبي قلب الدفاع في البطولة، حيث كان حضوره القوي هو المفتاح لوصول (العنابي) إلى اللقب.

وقام مينديز، 33 عاما، بالعديد من عمليات تشتيت الكرة، إلى جانب زملائه في الفريق محمد وعد والمهدي علي، حيث قام بـ44 إبعادا للكرة، وجاء الأردني يزن العرب في المركز الثاني بفضل حضوره المميز في الدفاع والذي ساهم من خلاله في وصول فريقه إلى النهائي، بعدما قام بـ32 إبعادا.

وكان قلب الدفاع الأردني الآخر، عبد الله نصيب، في ذروة التألق، حيث كان له حضور قتالي في خط الدفاع ليحقق أكبر عدد على صعيد التفوق في المواجهات الفردية خلال البطولة، بعدما حسم 48 مواجهة لمصلحته، متقدما على مينديز (47)، والقطري جاسم جابر (45).

وتصدر العراقي أيمن حسين ترتيب الهدافين قبل المباراة النهائية عندما تجاوزه أكرم عفيف، وقد نجح المهاجم العراقي في استغلال أكثر من نصف تسديداته ليسجل 6 أهداف من إجمالي 11 محاولة، وكان أبرز تألق له عندما سجل هدفين في مرمى اليابان خلال دور المجموعات.

وبلغ معدل استغلال الفرص لدى أيمن حسين 55ر54%، فيما جاء أياسي أويدا في المركز الثاني بـ40%، وحل أكرم عفيف ثالثا بـ78ر34%، وفقا للاتحاد الآسيوي.

وقدم مشعل برشم مستوى رائع في حراسة مرمى منتخب قطر، حيث تصدى لـ22 كرة وحصل في النهاية على جائزة أفضل حارس مرمى في البطولة.

ولعب برشم دورا بارزا في مباراة دور الثمانية أمام أوزبكستان حيث تصدى لثلاث ركلات ترجيح، وكان الأردني يزيد أبو ليلى والطاجيكي رستم يتيموف من حراس المرمى الآخرين المثيرين للإعجاب في البطولة.

 وقام برشم بـ22 إنقاذا خلال مشوار المنتخب القطري في البطولة، كأكثر الحراس تصديا للكرات في أمم آسيا 2023، مقابل 20 إنقاذا لأقرب ملاحقيه أبوليلى، فيما تصدى يتيموف لـ18 تسديدة.

وفيما يتعلق بدقة التمرير، كشف الاتحاد الآسيوي أنه نادرا ما فقد المدافع السعودي علي البليهي الكرة، حيث أكمل 92٪ من تمريراته البالغ عددها 275 قبل أن يودع منتخب بلاده البطولة عقب ركلات الترجيح أمام كوريا الجنوبية في دور الـ16، وجاء قلب الدفاع الكوري كيم مين-جاي خلفه مباشرة، حيث بلغت دقة تمريراته 32ر92%.

وقام مانوتشير سافاروف، الظهير الأيمن لمنتخب طاجيكستان بـ12 اعتراضا للكرة، خلال 480 دقيقة من اللعب، مما أظهر الروح القتالية للوافدين الجدد الذين نجحوا في بلوغ دور الثمانية، كما حقق القطريان أحمد فتحي ومحمد وعد ذات الرقم مع أبطال آسيا.

وفيما يتعلق بأكبر عدد من المراوغات الناجحة، تربع العماني صلاح اليحيائي على صدارة القائمة بمجموع 18 مراوغة ناجحة، رغم خروج فريقه من دور المجموعات، ويأتي في المركز الثاني الأردني علي علوان (17)، ثم مواطنه موسى التعمري (15).

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: