Close ad

معرض الكتاب يُناقش «يونيفرس» للكاتبة رضوى الأسود | صور

5-2-2024 | 20:34
معرض الكتاب يُناقش ;يونيفرس; للكاتبة رضوى الأسود | صورمعرض الكتاب يناقش يونيفرس للكاتبة رضوى الأسود
مصطفى طاهر

- رضوى الأسود.. حين تكون الكتابة بديلا عن الموت

موضوعات مقترحة
استضافت قاعة «فكر وإبداع»، ضمن فعاليات الدورة الخامسة والخمسين بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، ندوة لمناقشة رواية  "يونيفرس" للكاتبة الروائية رضوى الأسود، وناقشتها الروائية والناقدة الأكاديمية الدكتور لنا عبد الرحمن، والناقدة سما زيادة، وأدار الندوة الكاتب الصحفي  طارق الطاهر رئيس تحرير مجلة الثقافة الجديدة.

 قال الكاتب طارق الطاهر: قرأت اعمال رضوى الأسود، وجدت أنها تنتمى لعدد من مهارات الكتابة، والذي دعاني ان اتساءل ماذا تكتب رضوى الأسود؟ فوجدت ان كتابتها جاءت بديل للموت رغم سهولتها وبساطتها.

وأضاف «الطاهر»: « تعد هذه الرواية بمثابة رواية فارقة في مسيرتها الابداعية، خاصة ان الرواية يمكن ان نشهد فيها تداخل الأنواع الابداعية، فمثلا نجد فيها العديد من المقاطع التي لو رفعناها من الرواية تصلح قصص قصيرة.

من جهتها، قالت الروائية والناقدة والأكاديمية  لنا عبد الرحمن:  رواية "يونيفرس" كان المفروض أن يكون عنوانها رجراج كما قلت لصاحبتها رضوى الأسود، فالبعض يرى أنها رواية ديستوبيا، ولكن يمكن أن نقول عما تضمنه بأنه "واقع توبيا"، نحن نعيش في عالم الديستوبيا دون أن نعرف.

 لفتت إلى أن" يونيفرس" تعد رواية انعكاسية، تحمل رؤية تكشف العالم وإلى وضع وصلنا وسنصل إليه، وأشارت إلى استخدام رضوى الأسود التورية لوباء يصيب العالم واستدعته تحت اسم "كيوبيد". ولفتت إلى أن الرواية تقوم على التناقضات.

وتابعت عبد الرحمن: يأتي الحب في الرواية بمفهومه الشامل؛ حيث تطرح الرواية أن السواد الأعظم من الناس يسيرون كأنهم عميان، وتتناول بشكل صريح نظرية المؤامرة، على مدار السرد تؤكد ما ذهبت إليه عبر شخصيات الرواية المتمثلة في ظهور طبيب التحاليل.

من جهتها، قالت الكاتبة الروائية رضوى الأسود: إن رواية يونيفيرس" هى لون مختلف لم أقدم على كتابته من قبل، خاصة أنني أتعمد التعاطي مع موضوعات مختلفة، وهذا ما تجده في أعمالي فلن تجد رواية  شبه الأخرى، ذلك أنه عبر ممارستي لفعل  الكتابة الإبداعية انحاز دوما للمغامرة والتحدي. 

وتابعت الأسود: إنني أميل في كتاباتي إلى الشكل الدائري في السرد، وأصبح لدي تكنيك أشبه بتيمة رئيسية في كل كتاباتي يعتمد على الفلاش باك، مشيرة إلى فكرة الفصول والأرقام التي جاءت للفصل بين الراوي العليم والراوي السارد، كما أن العنوان "يونيفرس" هو الميتافيرس، ولكن كان من الصعوبة أن أضع هذا العنوان.

أوضحت "الأسود" أن قراءاتي المختلفة عن كل ما يتعلق بالمؤامرة في العالم هو ما دفعني لكتابة "يونيفرس"، ونتيجة لقناعاتي بأن هناك من يحكم العالم من وراء ستار.


معرض الكتاب يناقش  يونيفرس   للكاتبة رضوى الأسودمعرض الكتاب يناقش يونيفرس للكاتبة رضوى الأسود

معرض الكتاب يناقش  يونيفرس   للكاتبة رضوى الأسودمعرض الكتاب يناقش يونيفرس للكاتبة رضوى الأسود
كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة