Close ad

القراءة من الكتب الورقية أم الإلكترونية.. أيهما أفضل للصحة النفسية وتنمية المهارات؟

4-2-2024 | 15:50
القراءة من الكتب الورقية أم الإلكترونية أيهما أفضل للصحة النفسية وتنمية المهارات؟صورة أرشيفية
شيماء شعبان

يُعد الاختيار بين الكتب الورقية والإلكترونية  إلى حد كبير مسألة تفضيل شخصي، ولكن بعد أكثر من عقد من البحث العلمي تشير الأدلة إلى أن الكتب الورقية أكثر ملاءمة للتعلم من منصات القراءة الرقمية.

موضوعات مقترحة

تتمتع الكتب المطبوعة ببعض المزايا مقارنة بالكتب الإلكترونية، بما في ذلك أنها تشبه الكتاب الذي يحبه العديد من القراء؛ حيث يمكنك إمساكه وتقليب الصفحات وتحسس الورق، أيضًا بالنسبة لأولئك الذين يحبون القراءة في أثناء نومهم، فإن الكتب الورقية تُعد خيارًا أفضل؛ نظرًا لعدم وجود إجهاد للعين يأتي مع جهاز إلكتروني أو قارئ إلكتروني.

ومن ناحية أخرى، قد يكون من الصعب حمل الكتب الورقية، خاصة الكتب ذات الأغلفة الصلبة إذا كنت قارئًا متعطشًا وكنت ذاهبًا في رحلة، فستحتاج إلى حزم الكتب في أمتعتك بينما يسهل عليك استخدام قارئ إلكتروني أو جهاز «iPad».

كما يمكن أن تكون الأجهزة الإلكترونية المستخدمة في الكتب الإلكترونية ميزة إضافية.

وتأتي الكتب الإلكترونية مع مرونة الخط؛ ما يجعل القراءة أسهل، أيضًا يمكنك تخزين آلاف الكتب والمجلات الإلكترونية على جهاز واحد. كما يمكنك التحقق من كتب المكتبة على القارئ الإلكتروني الخاص بك.

ما هو الفرق بين القراءة من الكتب الورقية والكتب الإلكترونية؟

وبهذا الصدد يقول الدكتور وائل وفاء، استشاري تنمية المهارات والعلاقات الإنسانية، لـ"بوابة الأهرام": إن الفرق بين القراءة من الكتب الورقية والإلكترونية، أن الكتب الإلكترونية أصبحت أكثر سهولة في الاستخدام وتم استحداث العديد من البرامج التي يمكن من خلالها تظليل الأسطر  للتي نود تدوين الملاحظات بها، سهل حمله والتنقل به من مكان لآخر، كذلك أتاحت العديد من المواقع الإلكترونية الكتب مجانا بشكل.

وتابع: أيضا هناك العديد من التطبيقات التي قامت بتحويل الكتب إلى الصورة المسموعة، بمعنى أن الكتاب يتحول لمادة مسموعة تتيح للسامع أن يتفاعل مع أحداث الكتاب بشكل كامل.

الكتاب الورقي لا يخذل صاحبه أبدا

وأوضح، بالطبع هناك كتب تتناسب مع هذه الطريقة أكثر من الأخرى، ولكن يظل للكتاب الورقي رونقه وجماله، والقدرة على التعامل معه كرفيق حقيقي في الرحلة يعيش معنا أحداث يومنا بكل ما فينا.فيظل الكتاب الورقي هو رفيق لا يخذل صاحبه أبدا يؤثر به ويتأثر به.

القراءة الورقية أفضل من القراءة الإلكترونية

ويرى استشاري تنمية المهارات والعلاقات الإنسانية، أن القراءة الورقية أفضل من القراءة الإلكترونية في تنمية المهارات لعدة أسباب منها:

- الكتاب الورقي ليس له التأثير السلبي الموجود في الكتاب الإلكتروني من خلال النظر إلى شاشة الهاتف المحمول لفترة طويلة.

- يمكننا اللجوء إليه عدة مرات لفهم ما به من تعليمات تساعدنا على عملية التطبيق.

- استخدام الورق أكثر أمانا وأفضل تأثيرًا من استخدام القراءة الإلكترونية.

تنمية المهارات تتطلب من الأساس الانصراف عن الاستخدام المتزايد للأجهزة الإلكترونية

ويؤكد الدكتور وائل وفاء على أن تنمية المهارات تتطلب من الأساس الانصراف عن الاستخدام المتزايد للأجهزة الإلكترونية والاهتمام بالتفكير والقدرة على حل المشكلات  واتخاذ القرار والتعاون مع الآخرين، وكلها مهارات يتم تنميتها من خلال التفاعل الحركي أو التطبيقات المكتوبة من خلال ما وضع من تمارين.أما الاعتماد على التكنولوجيا، يؤدي  إلى نفس النتيجة  المنشودة من الاعتماد على الورق.


الدكتور وائل وفاء
 

أيهما أفضل للصحة النفسية.. الكتب الورقية أم الإلكترونية

ومن جانبه، يوضح الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي والسلوكي، عندما يجلس الشخص للقراءة من كتاب على أجهزة لوحية إلكترونية، فإن عقله يقفز على الصفحات ولا يستطع الاستقرار كأنه يتعامل مع الكتاب على أنه موجز على توتير أو فيس بوك.

بينما عند قراءة المطبوعات الورقية فالشخص مُعرض لأن يقرأ بشكل تتابعي أكثر بدءً من الصفحة الأولى مع الاستمرار بالتصاعد وهذا ما يُعرف بالقراءة الخطية وهي أحد أشكال القراءة العميقة التي تفيد القارئ أكثر من القراءة غير الخطية التي يتعرض لها من خلال قراءته عبر الأجهزة الإلكترونية.

ويرى استشاري الطب النفسي والسلوكي، أن الأمر يتوقف على وسيلة القراءة التي اعتاد عليها العقل، فالأجيال التي اعتادت القراءة من الكُتب الورقية تشعر بانزعاج وعدم تركيز أو تحصيل فائدة كبيرة عندما تضطر للقراءة من كتب إلكترونية، على عكس ما لاحظته في الأجيال الجديدة خاصة آخر 5 سنوات، فهي أجيال تميل إلى القراءة الإلكترونية وتتنافس على توفير الكتب إلكترونيًا لأنهم لا يشعرون بالراحة عند القراءة من كتب ورقية، موضحًا أنه مؤخرًا بدأت دور نشر في إنتاج كتب إلكترونية فقط وكذلك اتجه العديد من الكُتاب إلى نشر الكتب إلكترونيًا فقط.


الدكتور جمال فرويز

كلمات البحث