Close ad

متحدث باسم الأونروا: قرار تعليق الدعم أشبه بالضربة القاضية وكان متسرعًا جدًا

1-2-2024 | 12:43
متحدث باسم الأونروا قرار تعليق الدعم أشبه بالضربة القاضية وكان متسرعًا جدًاالأونروا
راندا رضا

قال كاظم أبو خلف، المتحدث الرسمي باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، إن الوضع في قطاع غزة منذ أشهر يتجه من سيئ إلى أسوا لدرجة أنه لا أحد يعرف إلى أي حد من السوء يمكن أن يصبح عليه الوضع في القطاع، فالمزيد من الناس يرحلون نحو مدينة رفح ويتجاوز عدد سكانها الآن أكثر من مليون إنسان، فالعمل الحربي يتكثف في خان يونس ودير البلح وحتى في كل أنحاء قطاع غزة.

موضوعات مقترحة

وأضاف "أبو خلف"، خلال مداخلة على شاشة قناة "القاهرة الإخبارية"، أن هناك المزيد من أوامر الإخلاء من قبل الجيش الإسرائيلي لمنطقة مساحتها 12.4 كيلومتر مربع، وفي الوضع الطبيعي كان يسكن هذه المنطقة أكثر من 200 ألف شخص، ثم يضاف إليهم عدد آخر من النازحين.

وأشار إلى أن المساعدات الإنسانية لا تدخل بالسرعة المطلوبة ولا ندخل بالشكل الكافي، حيث تدخل بمعدل 86 شاحنة في اليوم منذ أن بدأت المساعدات تدخل إلى قطاع غزة، وهذه أقل من نقطة في بحر إذا ما قورنت بعدد ما كان يدخل قبل 7 أكتوبر بواقع 500 و600 شاحنة يوميا.

وأكد أن قرار تعليق دعم الأونروا متسرع من قبل الدول المانحة، وهذا يؤثر على "الأونروا" كثيرا، وتعد ضربة قاضية، حيث أعطت هذه الدول للوكالة 480 مليون دولار في 2023، وكانت الوكالة تتوقع أن يصل الدعم في الربع الأول والثاني من هذا العام إلى 213 مليون دولار.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: