Close ad

أطباء بلا حدود تطلق حملة تطعيم جماعية وسط تفشي فيروس التهاب الكبد E القاتل

30-1-2024 | 15:36
أطباء بلا حدود تطلق حملة تطعيم جماعية وسط تفشي فيروس التهاب الكبد E القاتلفيروس التهاب الكبد E
أ ش أ

أطلقت منظمة أطباء بلا حدود حملة تطعيم بالتعاون مع وزارة الصحة لدولة جنوب السودان استجابة لتفشي التهاب الكبد القاتل (E) لتوفير الحماية للنساء والفتيات في سن الإنجاب، اللاتي هن الأكثر عرضة لخطر الوفاة بسبب المرض.

موضوعات مقترحة

وقال موقع أوول أفريكا المتخصص في الشؤون الأفريقية إنه يمكن أن تصل نسبة الوفيات إلى 40% بين النساء الحوامل، ولا يوجد علاج، مما يعني أن العديد من أولئك الذين هم في مراحل متقدمة من المرض لا ينجون. 

ومنذ أبريل 2023، تم علاج 501 حالة إصابة بالتهاب الكبد E في مستشفى منظمة أطباء بلا حدود في فنجاك القديمة بولاية جونقلي، وتوفي 21 شخصًا - معظمهم من النساء.

وتهدف حملة التطعيم - وهي الأولى التي يتم إجراؤها خلال المراحل الحادة من تفشي المرض النشط وفي مثل هذا الجزء النائي والمعزول من جنوب السودان - إلى منع المزيد من الخسائر في الأرواح.

وقال مامان مصطفى، رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في جنوب السودان: "إن التهاب الكبد E هو مرض ينتقل عن طريق المياه ويمكن أن يكون مميتاً".

وأضاف: "يصاب حوالي 20 مليون شخص بالعدوى كل عام، ومن بينهم ثلاثة ملايين يعانون من أعراض تتطلب العلاج. ومع ذلك، لا يتمكن الجميع من الحصول على العلاج في الوقت المناسب - خاصة في البلدان ذات الأعداد المحدودة من المرافق الصحية مثل جنوب السودان". 

وتابع: "في مثل هذه المواقع، حتى لو تمكن الناس في النهاية من الوصول إلى المستشفى، فغالبًا ما يكون الوقت قد فات. لا يوجد علاج لالتهاب الكبد E، ومن المؤسف أن 70 ألف شخص يموتون بسبب المرض كل عام. وهذا هو سبب أهمية اللقاح لأنه قد ينقذ الأرواح".

وتم تطوير اللقاح عام 2012 وتمت الموافقة على استخدامه في حالات الطوارئ من قبل منظمة الصحة العالمية منذ عام 2015. ومع ذلك، لم يتم استخدامه إلا مرة واحدة من قبل عام 2022، عندما نفذت منظمة أطباء بلا حدود تجربة هي الأولى من نوعها في العالم باستخدام اللقاح في حملة تطعيم جماعية في مخيم بانتيو في جنوب السودان، الذي يستضيف النازحين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: