Close ad

وزير فلسطيني: 1.8 مليون مواطن أصبحوا بلا مأوى.. و40% من المناطق مسحت من الخريطة

29-1-2024 | 22:55
وزير فلسطيني  مليون مواطن أصبحوا بلا مأوى و من المناطق مسحت من الخريطةقطاع غزة
أ ش أ

أكد الدكتور محمد زيارة، وزير الأشغال العامة والإسكان الفلسطيني أنه رغم عدم وجود مسح ميداني لحجم الدمار في قطاع غزة حتى الآن، لكن التقدير المبدئي يوضح أن مليونا و800 ألف مواطن أصبحوا دون مأوى، و40% من المناطق الحضارية تم مسحها من على الخريطة تماما.

موضوعات مقترحة

وقال الوزير "محمد زيارة"، خلال اتصال هاتفي مع قناة "القاهرة الإخبارية" الفضائية، مساء اليوم الإثنين، إن 50% من البنية التحتية في قطاع غزة تم تدميرها، بالإضافة لعشرات الآلاف من العمارات السكنية التي تم تدميرها، مشيرا إلى أن حجم الدمار غير مسبوق، كما تم استهداف دور العبادة الإسلامية والمسيحية وهدم معالم أثرية يقدر عمرها بأكثر من 1000 سنة.

من جهة أخرى، اعتبر وزير الأشغال العامة والإسكان الفلسطيني، الهجمة التي تتعرض لها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" ليست جديدة، موضحا أن التحريض على وقف التمويل قديم لأن الوكالة الأممية تخدم الفلسطينيين واللاجئين خاصة في قطاع غزة.

وأشار إلى أن أي قطع لعمل وكالة "الأونروا" يعد عقابا جماعيا لاهالي غزة، لافتا إلى أن هناك تواصل دائم من جانب السلطة الفلسطينية مع الدول الأخرى لوقف هذه المؤامرة.

وأضاف أن هناك تواصل مع الدول التي أعلنت وقف التمويل مؤقتا للأنروا، كما أن هناك تواصل مع الدول الشقيقة والإسلامية تجريها السلطة الفلسطينية بهدف الضغط حتى لا توقف هذه الدول تمويلها للمنظمة الأممية، معتبرا أن وقف التمويل جزء من مخطط الإبادة الجماعية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: