Close ad

انتهاء مهمة المروحية «إنجينويتي» على المريخ بعد إنجازات تاريخية فاقت كل التوقعات

26-1-2024 | 13:47
انتهاء مهمة المروحية ;إنجينويتي; على المريخ بعد إنجازات تاريخية فاقت كل التوقعاتالمروحية إنجينويتي
أ ف ب

بعدما أمضت المروحية الصغيرة "إنجينويتي" قرابة ثلاث سنوات على المريخ، أعلنت وكالة الفضاء الأميركية ("ناسا") توقّف تحليقها فوق الكوكب الأحمر بسبب مشكلة طرأت خلال طلعتها الثانية والسبعين، لتنهي بذلك مهمتها التي تخطت كل التوقعات.

موضوعات مقترحة

وقال رئيس "ناسا" بيل نيلسون في مقطع فيديو "ما أنجزته إنجينويتي يتجاوز بكثير ما اعتقدنا أنه ممكن"، مشيراً إلى أنها مهدت "الطريق لرحلات مستقبلية في نظامنا الشمسي".

وأصبحت هذه المروحية في العام 2021 أول مركبة بمحرّك تنفذ طلعات جوية فوق كوكب آخر غير الأرض. وأثبتت أن الطيران ممكن في هواء المريخ الذي لا تتجاوز كثافته 1% فقط من كثافة الغلاف الجوي للأرض.

وكان من المفترض أساساً أن تقتصر طلعات المروحية على خمس فحسب، لكن بسبب أدائها الجيد جداً تم تمديد المهمة.

وسُجّل الحادث في الأسبوع الفائت خلال الطلعة الثانية والسبعين للمروحية. وكانت "إنجينويتي" وصلت إلى ارتفاع 12 متراً، لكن الاتصال انقطع فجأة قبل لحظات من هبوطها.

وعاودت العمل في اليوم التالي، لكنّ فرق "ناسا" لاحظوا من خلال مجموعة صور اطّلعوا عليها بعد أيام، أنّ "أضراراً" طالت المروحية.

ونشرت أمس الخميس صورة التقطتها "إنجينويتي" تظهر الضرر في إحدى شفراتها.

وقال مدير المهمة في مختبر الدفع النفاث التابع لـ"ناسا" تيدي تزانيتوس، في مؤتمر صحافي، إن "نحو 25%" من الشفرة مفقودة.

وخسرت المروحية تالياً قدرتها على الدفع اللازم للطيران. ولا يزال سبب انقطاع الاتصال بها قيد الدراسة، ولكن من الممكن أن يكون مرتبطا بالتأثير نفسه، بحسب تزانيتوس.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة