Close ad

الجديد في معرض القاهرة للكتاب

24-1-2024 | 11:43

ها قد دارت الأيام وعاد معرض القاهرة الدولي للكتاب في دورته الخامسة والخمسين بإطلالته المشرقة المشوقة مادًا يديه على اتساعهما لاستقبال زواره المشتاقين له ولما يحمله معه من مفاجآت وفعاليات..

أسبوعان من المتعة ينتظرهما الشعب المصري من العام للعام، وفى كل مرة يفاجأ بالجديد في كل شيء: الكتب والناشرين والاحتفالات والندوات والفعاليات. ولو أن المعرض اكتفى بالمعتاد وظل على حاله دون تغيير لكان جميلًا بهيًا بما فيه من عروض وكتب وفعاليات شاملة تسعد جميع الطبقات والأعمار وتتحول من رحلة ثقافية إلى نزهة يومية يحرص عليها المصريون والعرب والأجانب، ومنهم من يقطع المسافات من محافظات نائية أو حتى دول مجاورة لحضوره والاستمتاع بهذا الحدث اليتيم من أحداث العام..

شخصيات وبوستر مبهر

وقع اختيار اللجنة العليا للمعرض على عالم المصريات الدكتور سليم حسن ليصبح أيقونة المعرض وشخصيته الرئيسية، كما اختارت اللجنة يعقوب الشاروني كشخصية معرض الطفل كاتبًا متميزًا وأديبًا رائدًا في مجال أدب الأطفال..

أما البوستر السهل الممتنع المعبر عن معرض هذا العام فقد كان من تصميم الدكتور أشرف رضا أستاذ الفنون الجميلة؛ مستلهمًا روح الفن المصري القديم مع لمسة متميزة من الخط العربي الأصيل. يتصدر التصميم نحت بارز للمعبودة القديمة "سيشات" إلهة الحكمة والمعرفة والكتابة في مصر القديمة، وحافة التصميم مشغولة بزخرفة من تكرارات زهرة اللوتس المصرية، ويتوسط التصميم شعار الدورة الجديدة للمعرض: (نصنع المعرفة..نصون الكلمة).

يحتفي المعرض بدولة النرويج كضيفة شرف له هذا العام. وقد أكدت السفيرة "هيلدا كليمتسدال" سفيرة مملكة النرويج بالقاهرة امتنانها وسعادتها بأن تكون جزءًا من هذا المعرض الكبير.

 إن معرض الكتاب من أقدم وأهم معارض الكتاب في العالم.. بدأ في عام 1969 في عهد وزير الثقافة ثروت عكاشة، وتحت إشراف سهير القلماوي. وقد بدأ بعدد متواضع من الناشرين والناشرين لتصل أرقامه اليوم إلى حدود مبهرة تفوق التوقعات..

لقد أصبح المعرض يقام على مساحة 80 ألف متر مربع ليسع زائريه الذين يزيدون عن مليوني زائر! ويضم المعرض خمس صالات عرض رئيسية كبرى، ليصل عدد الناشرين نحو 1200 دار نشر بزيادة 153 ناشرًا عن العام الماضي. وقد وصل عدد الدول المشاركة في معرض هذا العام إلى 70 دولة من جنسيات مختلفة. ليتحول المعرض إلى قلعة ثقافية جامعة لأحدث الإصدارات العلمية والأدبية حول العالم، وليزوره يوميًا طوائف من الأجانب والعرب بحثًا عن أحدث الكتب بأسعار أقل من أي وقت من أوقات العام، حيث تحرص كل دور النشر على تخفيض الأسعار وتنشيط المبيعات من خلال خصومات خاصة لا تحدث إلا أثناء المعرض.

أحدث المشروعات الثقافية

في المؤتمر الصحفي الذي أقيم بساحة دار الأوبرا المصرية للإعلان عن افتتاح الدورة 55 من معرض الكتاب، ألقت وزيرة الثقافة الدكتورة نيفين الكيلاني كلمة اختتمتها بوعد مبشر للجماهير فقالت: (أؤكد أن يكون المعرض هذا العام فارقًا في رؤيته، رائدًا في مكانته، وأن يكون نقطة بارزة في تاريخ معرض القاهرة والمعارض العالمية).

ثم جاءت كلمة رئيس الهيئة العامة للكتاب الدكتور أحمد بهي الدين ليؤمن على كلمة وزيرة الثقافة وليؤكد أن المعرض هذا العام قد استحدث محورًا ثقافيًا جديدًا بعنوان: "مؤتمر اليوم الواحد". وتحت هذا العنوان سوف تقام ستة مؤتمرات أهمها: مؤتمر تقنيات الذكاء الاصطناعي، بالتعاون مع جامعة مصر المعلوماتية، ومؤتمر الترجمة عن العربية، بمشاركة وزارتي الثقافة والأوقاف، ومؤتمر الملكية الفكرية لحماية الإبداع، ومؤتمر طه حسين، ومؤتمر نازك الملائكة..

لقد آثرت هيئة الكتاب هذا العام إضافة شخصيتين هما: "طه حسين" و"نازك الملائكة" لما لهما من تأثير على الفكر والثقافة في مصر والعالم. وقد أعادت هيئة الكتاب نشر عدد من أهم كتب ومؤلفات طه حسين، لاسيما النادرة منها تأكيدًا على الاحتفاء بعميد الأدب العربي.

يقول رئيس هيئة الكتاب مصرحًا بنذر من مفاجآت المعرض: (.. يحتفي معرض الكتاب هذا العام بمشروعات ثقافية جديدة أهمها: "ديوان الشعر المصري" ومشروع "استعادة طه حسين" ومشروع "حكايات النصر" ومشروع "عقول".. وهي مشروعات استحدثتها هيئة الكتاب لترسيخ الفكر المصري في علاقته بالعالم أجمع.)

وأكد رئيس الهيئة أن المعرض يدعم الناشرين الجدد؛ حيث تم تخصيص جناح لدور النشر الناشئة المتقدمة للمشاركة بالدورة الحالية ولم تستطع الوفاء بشروط الاشتراك من حيث عدد الإصدارات. وسوف يضم الجناح عددًا كبيرًا من دور النشر الصغيرة. ولعل تلك الخطوة تكون من أهم خطوات التوسعة وإتاحة الفرص في مجال النشر هذا العام.

للزائرين والضيوف الجدد

في العادة يكون سكان القاهرة والجيزة على علم بكل تفاصيل معرض الكتاب، ليس فقط لأنهم يتابعونه وينتظرونه من العام للعام، وإنما لأن التغطية الإعلامية والصحفية تزودهم بكل المعلومات حول المعرض.. لكن ماذا عمن لم يزر المعرض من قبل من النشء والفتيان والأجانب والعرب؟!

 المعرض قد أتاح حجز التذاكر أونلاين من خلال تطبيق "احجز تذكرتك"، وهي الطريقة التي تساعد الزائر على تفادي الزحام على شباك التذاكر. والتذكرة لها سعر موحد رمزي لا يتجاوز خمسة جنيهات.

 المعرض هذا العام يبدأ فتح أبوابه يوم 25 يناير ويستمر حتى السادس من فبراير القادم. وقد أتاحت وزارة النقل والمواصلات عددًا من خطوط الأتوبيس بلغ عددها 11 خطًا بواقع 115 سيارة بمتوسط انتظار لا يزيد على 20 دقيقة، وهي تنطلق من أهم محاور وميادين القاهرة والجيزة. بخلاف خطوط النقل الفرعية والخاصة.

بشرى اتحاد الناشرين العرب

أعرب رئيس اتحاد الناشرين العرب محمد رشاد عن امتنانه وتقديره للخطوة التي اتخذتها الحكومة المصرية هذا العام بضم اتحاد الناشرين العرب إلى اللجنة الإدارية العليا لتنظيم المعرض، مع تخصيص جناح مجاني للاتحاد في صالة العرض. وكنتيجة لهذه الخطوة زف رئيس الاتحاد بشرى لزائري المعرض بمنح خصومات تصل إلى 50% لمعروضات الجناح.

يستقبل المعرض زواره يوميًا من العاشرة صباحًا حتى الثامنة مساءً، ما عدا يومي الخميس والجمعة من العاشرة حتى التاسعة. وقد أقرت لجنة تنظيم المعرض حزمة من إجراءات الدعم اللوجستي من خلال غرفة عمليات دائمة بالمعرض، وخدمة دعم فني، وخدمة عملاء أونلاين على المنصة الرسمية للمعرض.

 حقًا هي متعة منتظرة، واحتفالية سنوية رائعة ينتظرها الصغار قبل الكبار. وإذا كان الزوار يحرصون على القدوم استمتاعًا بالفعاليات والأجواء، واستفادة من الخصومات والتخفيضات. إلا أن دور النشر ذاتها تكون أحرص على إرضاء الجمهور الهائل الرائع المحب للقراءة وللأجواء الثقافية والفعاليات الفنية المصاحبة للمعرض.

[email protected]

كلمات البحث