Close ad

مجلة "بيتشفورك" الموسيقية الأميركية تندمج مع "جي كيو" وتستغني عن موظفين

18-1-2024 | 13:18
مجلة  بيتشفورك  الموسيقية الأميركية تندمج مع  جي كيو  وتستغني عن موظفينمجلة بيتشفورك الموسيقية
أ ف ب

ستندمج المجلة الأميركية الإلكترونية "بيتشفورك"، التي تخصصت في البداية في الموسيقى المستقلة قبل أن تصبح وسيلة إعلامية مرجعية في قطاع الموسيقى، مع مجلة الرجال "جي كيو" GQ، على ما قررت مجموعة "كوندي ناست" المالكة لهما، بحسب رسالة إلكترونية داخلية حصلت عليها وكالة فرانس برس.

موضوعات مقترحة

وأعلنت آنا وينتور، مديرة تحرير مجموعة "كوندي ناست" التي تدير بشكل خاص مجلة "فوج" الشهيرة المتخصصة في الأزياء، النبأ بشأن الدمج وعمليات الصرف المرتبطة بها والتي ستطال عدداً غير محدد من الموظفين، في هذه الرسالة الإلكترونية المرسلة إلى الموظفين.

وجاء في الرسالة أن فريق بيتشفورك "سينضم إلى البنية التنظيمية في جي كيو" وبعض موظفيها "سيغادرون الشركة اليوم".

أصبحت بيتشفورك، التي بدأت كمدونة عن الموسيقى المستقلة عام 1996، واحدة من وسائل الإعلام الموسيقية الأميركية الرائدة، سواء من خلال مراجعاتها أو معلوماتها عن هذا القطاع الاقتصادي. وقد اشترتها "كوندي ناست" في عام 2015.

وفي الخريف الماضي، أعلن رئيس هذه المجموعة الاستغناء عن 5% من القوى العاملة، أو حوالى 300 موظف - في سياق عمليات عدة لخفض عدد الموظفين في وسائل إعلام كثيرة في الولايات المتحدة في الأشهر الأخيرة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: