Close ad

«سنتامين» تعلن عن نتائج استكشافية مبشرة في التنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية

11-1-2024 | 11:42
;سنتامين; تعلن عن نتائج استكشافية مبشرة في التنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية التنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية
يوسف جابر

أعلنت شركة سنتامين، المسئولة عن منجم السكري، عن نتائج استكشافية مبشرة في مناطق امتياز التنقيب التابعة لها بالصحراء الشرقية(EDX)،تبرز النتائج الأخيرة مكانة مصر كوجهة استكشافية عالمية هامة للتنقيب عن الذهب، وهو ما يشجع سنتامين على ضخ استثمارات جديدة في التنقيب اعتمادًا على خبرتها وتواجدها القوي في السوق المصري على المدى الطويل.

موضوعات مقترحة

وتعقيبا على تلك النتائج الهامة، قال مارتن هورجان، الرئيس التنفيذي لشركة سنتامين: " لقد تمكن فريق سنتامين من التوصل لنتائج أولية مبشرة في عمليات التنقيب والحفر عبر عدة أهداف داخل بلوك نجرص في المنطقة المحيطة بمنجم السكري، من خلال تطبيق منهج دقيق لتقييم الإمكانيات الجيولوجية لمحفظة استكشافات سنتامين للذهب في مصر، مشيرا إلى أن سنتامين لديها برنامج عمل مكثف خلال 2024 يشمل تحديد موارد الذهب المحتملة وأهداف الحفر الإضافية في مصر كجزء من استراتيجية النمو الخاصة بنا، والتي تمكنت من زيادة مخزونات مجموعة التنقيب في مرحلة ما قبل الاستنفاد بما يُقدر بـ 3.5 مليون أوقية خلال السنوات الثلاث الماضية".

وأوضح تقرير صادر عن سنتامين، أن كتل سنتامين الاستكشافية تقع على مساحة 3000 كيلومتر مربع من رقع الاستكشاف الجديدة في منطقة الدرع النوبي المصري، وهي منطقة جيولوجية تتمتع بإمكاناتها العالية والتي لم يتم استكشافها والتنقيب فيها من قبل باستخدام طرق الاستكشاف والتنقيب الحديثة.

وفي عام 2023، استكملت سنتامين برنامج الحفر الأولي بطول 16216 متر عبر ثمانية أهداف في منطقة نجرص الواقعة بالقرب من امتياز منجم السكري، وأسفر برنامج الحفر عن ظهور نقطتين رئيسيتين يمكن أن يتواجد بهما خام الذهب، وهما موقع السكري الصغير (على بُعد 28 كم غرب منجم السكري للذهب)، وأم مجال (على بُعد 23 غرب منجم السكري).

يشار إلى أن موقع السكري الصغير، والذي تم تسميته بهذا الاسم نظرًا لتشابهه الجيولوجي والكيميائي الأرضي مع منجم السكري الكبير، أكثر النتائج المبشرة فيبرنامج التنقيب، حيث تظهر به مناطق من التعدين المستمر للذهب بعرض 30-60 مترًاوبطول لا يقل عن 250 مترًا ويمتد عموديًا بما لا يقل عن 230 مترًا إلى عمق أقصاه نحو 200 متر تحت سطح الأرض.

 وقد أسفرت نتائج الحفر في هذه الرقعة عما يلي:

• عند مستوى 46 م: 3.3 جرام لكل طن (جرام/طن من الذهب) من 91م عمق الحفر

• عند مستوى 77 م: 1.84 جرام/الطن من 44م

• عند مستوى 69 م: 2.01 جرام/الطن من 81 م

• عند مستوى 46 م: 2.14 جرام/الطن من 116م

• عند مستوى 29 م: 2.71 جرام/الطن من 2 م

أما منطقة أم مجال ، والتي تقع على بُعد 5 كم جنوب شرق السكري الصغير، وتتضمن صخرة متحولة من الجرانيت تبدو متميزة عن الصخور الحاملة للذهب في السكري الصغير، وتتواجد الإمكانيات التعدينية على طول يتراوح ما بين 200-250 متر ويبلغ عرض المنطقة نحو 20 متر، وأظهرت اختبارات الحفر السطحي الأولية عن وجود إمكانيات تعدينية للذهب على عمق 30-40 متر تحت سطح الأرض. ولم يتم حفر ثقوب عميقة لاختبار الاستمرارية عند أعماق أكبر

وقد أسفرت نتائج الحفر في هذه الرقعة عما يلي:

•عند مستوى 18 م: 2.33 جرام لكل طن (جرام/طن من الذهب) من 21 م عمق الحفر

•عند مستوى 15 م: 1.46 جرام/الطن من 4 م

•عند مستوى 8 م: 2.67 جرام/الطن من 2 م

•عند مستوى 5 م: 16.20 جرام/الطن من 44 م.

من ناحية أخرى، أعلنت سنتامين عن أهم ملامح برنامجها الاستكشافي لعام 2024، في مقدمتها إجراء مسح جيولوجي ميداني مفصل ومسح جيوفيزيائية أرضي لكل من موقع كتلة نجرص، والسكري الصغير ومنطقة أم مجال في النصف الأول من عام 2024.، وتنفيذ 15,000 متر من حفر RC وحفر النواة الماسية لاختبارات الحفر التالية في موقعي السكري الصغير وأم مجال، إلى جانب إجراء الاختبارات المعدنية الأولية وتقدير للموارد ودراسة تطوير الحفر المستمر، ويمكن توسيع هذا البرنامج ليشمل اختبارات حفر أولية لأهداف جديدة محتملة في كتلة نجرص تم إنشاؤها من خلال أعمال المسح الحالية.، كذلك وضع برنامج استكشافي حسب النتائج في كتلة أم روس بعد استلام نتائج كيمياء التربة في النصف الأول من عام 2024. ، وبدء برنامج عينات التعدين الانجرافي بالغمر المائي ("BLEG") على كتلة نجد في أواخر ديسمبر 2023 وسيستمر خلال النصف الأول من عام 2024.

وأوضح عمرة حسونة، المدير التنفيذي لسنتامين مصر، أن الاستكشافات ستستمر عبر كافة امتيازات ورخص الاستكشاف، بما في ذلك كيمياء التربة وعينات تلامس الصخور فوق مناطق انحراف الذهب في التربة والخرائط الجيولوجية التفصيلية، بهدف تحديد أهداف جديدة للحفر.

وعلى المستوى المالي والقانوني، تمت الموافقة المبدئية على اتفاقية نموذجية للاستغلال التعديني ("MMEA")مع الحكومة المصرية في عام 2023 كإطار استثماري سيتم تطبيقه على الاكتشافات التجارية داخل ثلاث كتل استكشافية لشركة سنتامين، وستدخل حيز التنفيذ بمجرد التوقيع النهائي عليها وموافقة البرلمان المصري عليها خلالالنصف الأول من 2024، مع استمرار أعمال الاستكشاف خلال هذا الوقت. وسيتم بموجب هذه الاتفاقية منح تراخيص لشركة سنتامين لمدة 30 عامًا، تشمل:"-رسوم حكومية قدرها 5% على إيرادات الصهر، ومعدل ضريبة الشركات 22.5%، ومشاركة حكومية مالية نسبتها 15% (على أساس صافي الدخل بعد الضرائب)، و مساهمة قدرها 0.5% للتنمية المجتمعية، والتزامات مدى الحياة فيما يتعلق بالتوظيف والتدريب للكوادر المحلية والشراء من موردين محليين.


 التنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية التنقيب عن الذهب في الصحراء الشرقية
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: