Close ad

كيف تساعد الطماطم في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والسيطرة عليه؟

6-1-2024 | 15:05
كيف تساعد الطماطم في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم والسيطرة عليه؟أرشيفية
وكالات

وجدت دراسة جديدة أن تناول المزيد من الطماطم يمكن أن يساعد في الوقاية من ضغط الدم والسيطرة عليه.

موضوعات مقترحة

وتعد الطماطم من بين أفضل الأطعمة الموصى بها لصحة القلب، وفقًا لـ "Harvard Health". وقد ربطت العديد من الدراسات الطماطم بإدارة أفضل للكوليسترول وضغط الدم، وهما من أكبر عوامل الخطر لأمراض القلب.

وفقا للدراسة المنشورة في المجلة الأوروبية لأمراض القلب الوقائية، يمكن أن تساعد الطماطم والمنتجات القائمة على الطماطم مثل صلصة الطماطم والكاتشب والصلصة في الوقاية من ارتفاع ضغط الدم وإدارته.

شارك في الدراسة 7056 مشاركًا معرضين لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. طُلب منهم ملء استبيان حول استهلاكهم للطماطم، ثم تم تصنيفهم إلى أربع مجموعات، بحسب كمية الاستهلاك للطماطم.

ووجدت الدراسة أن تناول المزيد من الطماطم، خاصة أكثر من 110 جرامات يوميًا، يرتبط بانخفاض ضغط الدم وانخفاض خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم. وكانت هذه الفائدة أكثر أهمية بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم في مرحلة مبكرة.

أولئك الذين تناولوا كميات كبيرة من الطماطم كان لديهم انخفاض في ضغط الدم، وخاصة القراءة الانبساطية. وبالمقارنة مع المجموعة التي تناولت أقل عدد من الطماطم، كانت المجموعة التي تناولت كميات أكبر من الطماطم أقل عرضة للإصابة بارتفاع ضغط الدم بنسبة 36%.

وفقا لدراسة نشرت في مجلة "Critical Review in Food Science and Nutrition"، تعد الطماطم مصدرًا غنيًا بالليكوبين والبيتا كاروتين والفولات والبوتاسيوم وفيتامين C والفلافونويد وفيتامين E.

والليكوبين، وهو نوع من الصباغ يسمى كاروتينويد، هو الذي يعطي الطماطم لونها الأحمر. ويعمل كمضاد للأكسدة يزيل الجذور الحرة من الجسم، ما يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المضادة للالتهابات، ومشاكل القلب، والسكري والسرطان وهشاشة العظام.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة