Close ad

علاج دوالي الساقين.. الأسباب والأعراض وطرق الوقاية

1-1-2024 | 14:15
علاج دوالي الساقين الأسباب والأعراض وطرق الوقايةدوالي الساقين
إيمان البدري

 يفاجأ البعض بظهور علامات في الساقين والقدمين وكأنها تشبه الشرايين والعروق، ويزداد الشعور بالألم بسببها في حالة الوقوف كثيرا، ووفقا للأطباء فإن دوالي الساقين مرض يصيب الإنسان بسبب وجود قصور في عمل الصمامات الموجودة داخل أوردة الساقين، والتي تسمح بمرور الدم في الوريد إلى أعلى دون الرجوع للخلف مرة أخرى، وبالتالي ينتج عن ذلك تراكم الدم في أوردة الساق، وبسبب كل ذلك يحدث تمدد الأوردة ثم ظهورها على هيئة شعيرات دموية على سطح الجلد، إلى أن ينتهي الأمر إلى ظهور أوردة متعرجة بارزة ملونة باللون الأزرق بالساق أو الفخذ.

موضوعات مقترحة

 في البداية، يقول الدكتور محمد مصطفى فاروق استشاري القلب والقسطرة والأوعية الدموية، من الممكن السيطرة على ظهور الدوالي منذ بدايها، ولكن في حالة الإهمال وفي بعض الحالات المتقدمة نتيجة إهمال علاجها قد يحدث بعض المضاعفات، مثل حدوث نزيف دموي من تلك الأوردة المتمددة أو تكون الجلطات الدموية أو الإصابة بالالتهابات أو ظهور قرح.

الدكتور محمد مصطفى فاروق

أسباب الإصابة بدوالي الساقين

 في سياق متصل، يقول الدكتور محمد فاروق، إنه توجد العديد من الأسباب التي تزيد من خطر الإصابة بدوالي الساقين، ومنها المشي والوقوف لفترات زمنية طويلة، وكذلك بسبب زيادة الوزن، والسمنة المفرطة؛ مما يؤدي إلى زيادة الضغط على أوردة الساقين.

كما تعتبر العوامل الوراثية من الأسباب التي تؤدي لظهور الدوالي؛ حيث إن وجود تاريخ عائلي يزيد من احتمالية الإصابة بدوالي الساقين، كما تزداد الإصابة بدوالي الساقين لدى السيدات، بسبب التغيرات الهرمونية أثناء الحمل، وزيادة نمو حجم الجنين؛ مما يسبب ضغط على أوردة الساقين.

 وتزداد الإصابة بالدوالي أيضا مع التقدم في العمر؛ حيث تفقد الأوردة من مرونتها وتقل كفاءة عمل الصمامات، مما يؤدي إلى رجوع الدم المتجه للقلب مرة أخرى إلى الأوردة فتظهر الدوالي، كما يعتبر انخفاض النشاط البدني، وعدم ممارسة الرياضة من الأسباب الأخرى التي تسبب ظهور الدوالي وبشدة.

علاج  دوالي الساقين

ومن جانبه، يقول الدكتور شوقي السيد استشاري الأوعية الدموية، إنه يوجد أنوا مختلفة من دوالي الساقين، ومنها الدوالي العنكبوتية والنوع الثاني هو الدوالي السطحية.

"وتعتبر الدوالي العنكبوتية نوع  ليس له أي مضاعفات، ولا يسبب الشعور بالألم، ولكنها تشوه المظهر الجمالي للساقين  وذلك بسبب ظهور الشعيرات الدموية على سطح الجلد، وتكون الدوالي العنكبوتية لونها أحمر، أما النوع الثاني وهو الدوالي السطحية،  هذا النوع من الدوالي يصاحبه الكثير من المضاعفات  ويسبب الشعور بالألم، كذلك تكون الأوردة بارزة ومنتفخة على سطح الجلد، ويكون حجمها أكبر من الدوالي العنكبوتية، لذلك هذا النوع من الدوالي يجب علاجها سريعاً، وعدم إهمالها لتجنب حدوث تلك المضاعفات.

ويكمل، ويمكن علاج دوالي الساقين بإستخدام الأشعة التداخلية، كما يمكن علاج دوالي الساقين عن طريق الأدوية، ولكن في بعض الحالات لا تتطلب دوالي الساقين سوى العلاج التحفظي، وذلك من خلال إتباع بعض الإجراءات الوقائية مثل تجنب الوقوف لفترة طويلة، مع ضرورة استخدام الجوارب الطبية الضاغطة، مع رفع الساقين لأعلى عند النوم أو الجلوس، ومن الضروري يفضل اتباع نظام غذائي صحي، وتجنب السمنة، ومن المهم ممارسة أي نشاط بدني باستمرار وباعتدال مثل المشي أو الجري.              

أعراض دوالي الساقين

ويشير الدكتور شوقي السيد إلى أن من أعراض دوالي الساقين، هي حدوث التورم الشديد في الساق مع حدوث تغير في لون البشرة، وكذلك ظهور القرح على سطح الجلد، مع الشعور بالألم الشديد في الساقين عند الوقوف أو المشي.

ومن أعراض دوالي الساقين أيضًا حدوث تشنجات في عضلات الساق، مع الشعور بالحكة المستمرة وكذلك انتفاخ الكاحل، وكافة هذه الأعراض تتطلب التأكد من كفاءة عمل الصمامات الموجودة داخل الأوردة، والتأكد أيضاً من عدم وجود أى جلطات دموية.

حيث إن مشكلة دوالي الساقين لا تقتصر على الشكل الجمالي فقط، لكنها تحتاج إلى التشخيص الصحيح، وسرعة تحديد نوع العلاج المناسب لها وذلك بهدف تجنب حدوث أي مضاعفات خطيرة، علما بأنه  هناك عدة طرق علاجية تُجرى لعلاج دوالي الساقين بدون جراحة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة