Close ad

متجر يؤجّر أشجار الميلاد مراعاةً للبيئة وللحدّ من كميات النفايات

23-12-2023 | 16:33
متجر يؤجّر أشجار الميلاد مراعاةً للبيئة وللحدّ من كميات النفايات معرض تأجير شجرة عيد الميلاد في لندن
أ ف ب

بات عدد من اللندنيين يفضّلون استئجار أشجار عيد الميلاد بدلاً من شرائها ثم رَميها بعد أسابيع، وهي طريقة تتيح الحصول على أشجار طبيعية، لكنها في الوقت نفسه تراعي البيئة.

موضوعات مقترحة

يُعدّ عيد الميلاد ذروة الموسم لجوناثان ميرنز الذي يؤجّر منذ العام 2017 أشجاراً ميلادية لزبائن تغمرهم السعادة عندما يعاودون استئجار الشجرة نفسها عاماً بعد عام.

كان جوناثان ميرنز يعمل في شرطة مكافحة الإرهاب الاسكتلندية ويقيم في أفريقيا، قبل أن يؤسس سنة 2017 شركته "لندن كريسمس تري رنتل".

وفي حديث إلى وكالة فرانس برس، يوضح أن فكرة تأجير أشجار عيد الميلاد طرأت على باله عندما كان يتنزّه في غرب لندن. ويقول "رأيت كل أشجار عيد الميلاد المقطوعة مرمية في الشوارع، وقلت لنفسي لا بدّ من وجود طريقة أفضل للتعامل معها".

ويشرح لزبائنه مدى سهولة استئجار شجرة لعيد الميلاد، قائلاً لهم "استأجروها واسقوها وأعيدوها بعد عيد الميلاد". ويؤكد أنّ هذه الخطوة تساهم في خفض كميات النفايات.

- صفر نفايات -

عندما يطلب الزبون الشجرة نفسها في العام التالي، يُعلَّق ملصق صغير عليها. ويقول ميرنز "يا لها متعة رؤية الأطفال يجدون من جديد شجرتهم التي تكون طبعاً قد كبرت قليلاً!". ويمكن أن يجد البعض الشجرة نفسها التي استأجروها قبل خمس سنوات.

وتبلغ تكلفة استئجار شجرة بطول متر ونصف متر 60 جنيها إسترلينيا (نحو 76 دولاراً).

ويبيع ميرنز أشجاراً لزبائن جدد كذلك. ويقول "يتزايد عدد الأشخاص المهتمين باستئجار شجرة لعيد الميلاد". وتحقق شركته الصغيرة نجاحاً كبيراً لدرجة أنها باتت عاجزة عن تلبية كل الطلبات. ويقول ميرنز إنّ "الأشجار تُستأجَر بشكل سريع جداً".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة