Close ad

التهاب جلد جفن العين.. الأسباب وطرق الوقاية والعلاج

23-12-2023 | 11:40
التهاب جلد جفن العين الأسباب وطرق الوقاية والعلاجالتهاب جلد جفن العين
إيمان البدري

قد يعاني الشخص من تورم في جفن واحد أو في جفني العين، وربما قد يكون التورم غير مؤلم أو قد يكون مصاحبا معه الحكة أو الألم ويختلف تورم جفن العين عن جحوظ العينين، على الرغم من أن بعض الاضطرابات قد تُسبب كلتا الحالتين.

موضوعات مقترحة

يعتبر التهاب جلد الجفن هو الحالة التي يحدث فيها التهاب أطراف الجفون واحمرارها وتورمها، مع ظهور قشور ثخينة وقرحات ضحلة ومتعددة عليها، ووفقا لأطباء أكدوا أن التهاب جلد الجفن ينجم عن بعض أنواع العدوى، وردات الفعل التحسسية، وبعض الحالات الجلدية، كما يؤدي التهاب جلد الجفون إلى تهيجها، واحمرارها، وتورمها، كما يسبب الإحساس بالحرق والحكة.

 بداية يقول الدكتور ماهر محمود استشاري الأمراض الجلدية، إن التهاب جلد الجفون يتم علاجه بمعرفة السبب الأساسي للإصابة أو لا، وعادة ما نستخدم المراهم التي تضمن على المضادات حيوية أو المضادات الفيروسية أو الستيرويدات القشرية، أو مشاركات دوائية.

الدكتور ماهر محمود

 أسباب التهاب جلد الجفن

ويشير الدكتور ماهر محمود، ومن أسباب التهاب جلد الجفون بسبب حدوث بعض الاضطرابات التي قد تسبب التهاب الجفن مثل العدوى البكتيرية المعروفة بالمكورات العنقودية في الجفون أو نتيجة فعل حساسية تجاه غبار الطلع أو أحيانًا تجاه مستحضرات تجميل العين أوتجاه قطرات العين.

وكذلك أيضا من أسباب التهاب الجفن الأمراض الجلدية مثل التهاب الجلد الدهني، والعد الوردي، والإكزيمة الذي يصيب الوجه بما في ذلك الجفون، ومن الأَسبَاب الأخرى، انسداد الغدد الدهنية التي توجد على حواف الجفون وهو ما قد ينجم عن التهاب الجلد المثي أو العد الوردي.

وقد تُثير بعض القطرات العينية أو مستحضرات تجميل العين ردات فعل تحسسية تُسبب التهاب الجفن الحاد أو المزمن، وقد لا يتمكن الطبيب في بعض الأحيان من العثور على سبب واضح للالتهاب.

 أعراض التهاب الجفن

 وفي سياق متصل يقول الدكتور ماهر محمود، إنه قد يسبب التهاب الجفن الإحساس بوجود جسم غريب في العين، وقد يسبب إحساسا بالحرقة والحكة في العينين والجفون، كما قد تصبح حواف الجفون حمراء، وقد تصبح العينان دامعتين وحساستين للضوء الساطع.

ولكن في بعض أنواع التهاب جلد الجفن، مثل تلك الناجمة عن العدوى الجرثومية، قد تتورم الجفون، وتتحول بعض الرموش إلى اللون الأبيض أو تتساقط، وعادة  ما يكون هذا النوع من التهاب الجفن حادا وقد تظهر في بعض الأحيان خراجات صغيرة تحتوي على القيح في الأكياس في قاعدة الرموش، وتتشكل في نهاية المطاف إلى قرحات قليلة العمق، وقد تتشكل قشرة وتلتصق بقوة بحواف الجفون وعند إزالة هذه القشرة، قد ينزف السطح تحتها وقد تجف المفرزات في أثناء النوم، مما يسبب التصاق الجفون ببعضها، وبالتالي قد تتفاقم الأعراض بعد الاستيقاظ.

ويكمل، أن في بعض أنواع التهاب الجفن، مثل تلك التي تنجم عن انسداد الغدد الدهنية قد تنسد الغدد بترسبات شمعية صلبة، كما يمكن لهذا النوع من التهاب الجفن أن يكون مزمنا وغالبا ما يكون الأشخاص مصابين بالتهاب الجلد الدهني أو العد الوردي وتتطور لديهم دماملتعرف بأسم أكياس جفنية، وقد تصل بعض حالات التهاب الجفن إلى إصابة الأشخاص بجفاف العينين.

وعلى الرغم من أن التهاب الجفن غالبا ما يكون مزعجا للناحية الجمالية، إلا أنه لا يسبب ضررا للقرنية ولا يؤدي إلى فقدان الرؤية، وقد يؤدي التهاب الجفن في بعض الأحيان إلى فقدان الرموش وتندب حواف الجفن، وقد يؤثر في حالات نادرة في القرنية، كما يمكن أن يحدث التهاب الجفن المزمن عند الأشخاص المصابين بـسرطان الجفن.

  الأسباب الشائعة لالتهاب جفن العين

ويضيف الدكتور ماهر محمود، أن  الحساسية تعتبر السبب الأكثر شيوعا لتورم الجفن، بما في ذلك الحساسية الموضعية، أما الأسباب الأقل شيوعا لتورم جلد الجفن هي وجود مرض كلو، أو بسبب العدوى البكتيرية في جلد الجفون وما حول العينين، وبسبب الغدة الدرقية غير النشطة أو بسبب فرط نشاط الغدة الدرقية.

ونذكر من الأسباب النادرة والخطيرة لتورم الأجفان هي العدوى داخل وحول العين وخلفها وانسداد الوريد في قاعدة الدماغ بخثرة دموية مصابة بعدوى، ويجب الانتباه لوجود تورم جلد الجفن من خلال العلامات التحذيرية ومن هذه العلامات وجود الحمى فقدان البصر الرؤية المزدوجة لذلك يجب التوجة للطبيب مباشرة خاصة إذا اشتكى الشخص من ألم، فعادة ما يرغب بزيارة  الطَّبيب في غضون يوم أو يومين، بغرض التخلص من ذلك الألم.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: