Close ad

دراسة تظهر هجرة 3.2 ملايين أمريكي داخليا لتجنب الفيضانات

18-12-2023 | 15:31
دراسة تظهر هجرة  ملايين أمريكي داخليا لتجنب الفيضانات الفيضانات في امريكا-أرشيفية
الألمانية

كشفت دراسة نشرتها مجلة "نيتشر كوميونيكشنز" البريطانية، اليوم الاثنين، تراجع عدد سكان نحو 17٪ من المربعات السكنية في مدينة سان أنطونيو في ولاية تكساس الأمريكية على مدى العقدين الماضيين، في حين ارتفع عدد سكان المدينة ومقاطعة بيكسار المحيطة بها في تكساس بأكثر من 600 ألف نسمة.

موضوعات مقترحة

وأظهر تقرير جديد صادر عن مؤسسة "فرست ستريت فاونديشن"، وهي منظمة بحثية غير ربحية تضطلع بمهمة الإبلاغ عن مخاطر المناخ، أن هذا التفاوت يرجع إلى حد كبير إلى مخاطر الفيضانات التي يفاقمها تغير المناخ، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.

ووجد التقرير أن مقاطعة بيكسار هي جزء من اتجاه وطني للهجرة المحلية التي يلجأ إليها السكان لتجنب الفيضانات، مما يؤدي إلى تفريغ المربعات السكنية داخل المدن.

ويعتمد البحث على تقرير مؤسسة "فرست ستريت فاونديشن"، والذي نشرته مجلة "نيتشر كوميونيكشنز" اليوم الاثنين، والذي يبحث في التغيرات السكانية باستخدام بيانات مكتب الإحصاء الأمريكي الدقيقة.

ووجدت مؤسسة "فرست ستريت فاونديشن" أن ما مجموعه 2ر3 مليون أمريكي انتقلوا من المناطق المعرضة لخطر الفيضانات بصورة كبيرة في الفترة من عام 2000 إلى عام 2020.

ومع ذلك، لم يتم إعلان المدى الكامل للهجرة، لأن معظم السكان لم ينتقلوا بعيدا.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة