Close ad

إرادة المصريين تنتصر.. رسائل الانتخابات الرئاسية 2024 للعالم

13-12-2023 | 21:16
إرادة المصريين تنتصر رسائل الانتخابات الرئاسية  للعالمالانتخابات الرئاسية2024
شيماء شعبان

سطّر المصريون فصلاً جديدًا في حكايتهم بالمشاركة التاريخية في الانتخابات الرئاسية، ومشاهد الاحتشاد أمام لجان الانتخاب على مدار أيام الانتخابات الثلاثة - للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية 2024؛ حيث سُلطت أضواء العالم بأسرها على مصر، ليوجه شعبها رسالة قوية عبر صناديق الاقتراع إلى الجميع بأنهم لا يفرطون ولا يتقاعسون عن أداء الواجب، رسالة مفادها أن الشعب غير بعيد عن السياسة وحريص على الحفاظ على وطنه في مرحلة هامة يسعى خلالها الجميع إلى ترسيخ مبادئ وأسس الجمهورية الجديدة وبناء مصر الحديثة وحماية الأمن القومي ومساندة الدولة في جميع الأزمات التي تواجهها داخليًا وخارجيًا.

موضوعات مقترحة

ملحمة وطنية تاريخية

 وحول هذه الملحمة الوطنية التاريخية، أثنى الدكتور أيمن أبو العلا، وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، على المشاركة التاريخية من الشعب المصري في هذا الاستحقاق الانتخابي، ومشاهد احتشاد الآلاف أمام لجان الاقتراع، ليوجه المصريون رسالة  قوية للعالم أننا على قدر من الوعي لاختيار استكمال المسيرة الحافلة بالإنجازات.

ووصف أبو العلا، أن ما حدث على مدار الأيام الثلاثة الماضية هي "ملحمة وطنية" شارك بها الشعب بكافة فئاته من شباب وشيوخ ونساء ليقول للعالم "مصر تستطيع".. "مصر تنتخب رئيسها"، لافتًا إلى أن مشاهد الحشد التي رأيناها خلال أيام الانتخابات، لم نشاهدها من قبل وكان حضور الشباب والمرأة متصدرين للمشهد.

ظهور الأحزاب على الساحة يغير المشهد السياسي

وأشاد وكيل لجنة حقوق الإنسان، بدور الهيئة الوطنية للانتخابات، ورجال القضاء والشرطة، على ما قدموا قبل وأثناء وبعد العملية الانتخابية، والظهور أمام العالم بهذا الشكل الحضاري الذي يليق بمصر، مؤكدًا تغيير المشهد السياسي في مصر بعد ظهور دور الأحزاب في الحشد والدعم لبعض المرشحين وهذا لم نره من قبل، وهذا المشهد يوضح لنا أننا نسير بخطى ثابتة وقوية على طريق الجمهورية الجديدة.


الدكتور أيمن أبو العلا

مشهد يليق بمصر

ومن جانبه، يتفق الدكتور إكرام بدر الدين عبد القادر، أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، مع الدكتور أيمن أبو العلا، على أن المصريين قدموا مشهدا يليق بمصر وشعبها وهذا ما رأيناه على مدار الثلاثة أيام الماضية، فكانت المشاركة غير مسبوقة مقارنة بأي انتخابات قد جرت من قبل، مضيفًا أن هذا المشهد قد تكرر من قبل بأيام لنشهد أيضا إقبال المصريين بالخارج على الحرص بالمشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي.

الشعب المصري يرسم ملامح الجمهورية الجديدة

وأشار بدر الدين إلى أن هذا المشهد يؤكد رغبة المصريين في مواجهة التحديات الداخلية والخارجية والنزول لإبداء رأيهم والاصطفاف حول الوطن لرسم ملامح الجمهورية الجديدة، موضحًا أن هذه الانتخابات هي خامس مرة تعقد فيها انتخابات تعددية رئاسية في تاريخ مصر السياسي الحديث، ورابع مرة منذ التغيير.

الشعب قام بواجبه الدستوري

ويؤكد أستاذ العلوم السياسية، أن المشهد الانتخابي قد التحم فيه الشعب بكافة أطيافه وفئاته فقام بواجبه الدستوري، والتحم مع مؤسسات الدولة والقائمين على العملية الانتخابية التي أدت عملها على أكمل وجه، ليخرج المشهد الانتخابي برمته بشكل حضاري يليق بمصر ومكانتها وتاريخها وعظمتها، لافتًا إلى أن المصريين أثبتوا مع انتخابات 2024 نجاح تجربتهم الديمقراطية وأنهم من يختاروا ويحددوا مصيرهم وطريق وطنهم للسنوات الست القادمة، وأنهم يصرون على صنع مجد دولتهم لتبقى شامخة وقوية واستكمال المشوار من أجل هدف واحد يجمعهم هو مصر وقادرة على قهر الصعاب.

الدكتور إكرام عبد القادر

المشهد الانتخابي يقدم رسائل قوية للعالم

وفي السياق ذاته، أشاد النائب إبراهيم نظير، عضو مجلس النواب بمجهودات  الدولة المصرية في توصيل الرسالة للعالم؛ حيث ظهر الشعب المصري بوطنيته المعهودة ومعدنه الأصيل، وبرزت قوته وإصراره، على استكمال مواجهة  التحديات والمؤامرات، التي تحاك ضد الوطن، بوقوفه بجانبه عندما حان النداء؛ مما جعل وسائل الإعلام العالمية تقوم بتسليط الضوء، على مشاركة المصريين بكثافة في الانتخابات، وإظهار هذا المشهد الحضاري للعالم كله.

رد الجميل للدولة المصرية

وأضاف، أن ذلك كان ردًا للجميل للدولة المصرية، التي تحمل على عاتقها مسؤولية تحقيق التنمية الشاملة، وعرفانًا بالدور التاريخي للقيادة السياسية، مؤكدًا أن المصريين أظهروا معدنهم الأصيل في ذلك الحشد الهائل أمام اللجان الانتخابية.

النائب إبراهيم نظير

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة