Close ad

مشاهد آخر ضحية في معدة ديناصور يعود تاريخه إلى نحو 75 مليون سنة

11-12-2023 | 16:20
مشاهد آخر ضحية في معدة ديناصور يعود تاريخه إلى نحو  مليون سنة العثور على محتويات المعدة المحفوظة جيدًا داخل الهيكل العظمي لنوع كبير من الديناصورات
وكالات الأنباء

اكتشف باحثون من جامعة "كالجاري" ديناصورا متحجرا يعود تاريخه إلى نحو 75 مليون سنة، حيث كانت وجبته الأخيرة محفوظة جيدًا في معدته، وهذا ما يكشف لنا عن تفاصيل مفاجئة حول نظامه الغذائي.

موضوعات مقترحة

وكانت الديناصورات، والتي تشمل جورجوصور والتيرانوصور، من أكثر الحيوانات المفترسة إدهاشا في عصرها، حيث تشير إلى أن التيرانوصورات الأكبر سنا كانت تأكل عادة الحيوانات العاشبة الكبيرة.

وأوضح الباحثون أن الاكتشاف الأخير يشير إلى أن النظام الغذائي لهذه الأنواع تغير مع نموها.

وقالت دارلا زيلينيتسكي، المؤلفة المشاركة في الدراسة: "هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها العثور على محتويات المعدة المحفوظة جيدًا داخل الهيكل العظمي لنوع كبير من الديناصورات".

واكتشف الباحثون لأول مرة عظام أصابع القدم في منطقة معدة الديناصور؛ حيث أكد الباحثون أن هذه كانت بقايا تعود إلى ديناصورات شابة تشبه الطيور تدعى "سيتيبس".

وكان هذا النوع من الديناصورات يشبه الديك الرومي، وهو أصغر بكثير من الديناصورات العاشبة الضخمة التي كانت التيرانوصورات البالغة تفترسها.

وقال الباحثون إن الأرجل الخلفية ربما تم اختيارها لتناول الطعام على وجه التحديد من قبل الديناصورات لأنها كانت الجزء الأكثر لحما في الجسم، بحسب مجلة "ساينس أليرت" العلمية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة