Close ad

رئاسة "COP28" و"الطاقة الدولية" تؤكدان ضرورة الانتقال العادل في قطاع الطاقة

9-12-2023 | 10:13
رئاسة  COP  و الطاقة الدولية  تؤكدان ضرورة الانتقال العادل في قطاع الطاقةCOP28
أ ش أ

 أكد وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة الإماراتي رئيس مؤتمر "COP28" الدكتور سلطان أحمد الجابر، ضرورة الانتقال المنظم والمسؤول والعادل في قطاع الطاقة للحفاظ على إمكانية تحقيق هدف الـ 1.5 درجة مئوية، ودعم إصدار قرار يلبي أعلى الطموحات بشأن الحصيلة العالمية لتقييم التقدم في تنفيذ أهداف اتفاق باريس خلال "COP28".

موضوعات مقترحة

جاء ذلك عقب اختتام رئاسة "COP28" ووكالة الطاقة الدولية جلساتهما الحوارية رفيعة المستوى؛ حيث أوضح الجابر أن الجلسات أسهمت في الوصول إلى توافق في الآراء حول العناصر الأساسية المطلوبة لتحقيق انتقال منظم ومسؤول وعادل ومنطقي بقطاع الطاقة، مشيرا إلى أنه لتحقيق ذلك يجب التوافق على المكونات الأساسية اللازمة لتنفيذها، ولابد من العمل الجماعي لتقديم استجابة فعالة لنتائج الحصيلة العالمية تحقق أعلى الطموحات، وفقا لما نقلته وكالة أنباء الإمارات (وام).

واختتمت الجلسات الحوارية بتوافق واضح في الآراء حول عدد من العناصر الأساسية لتحقيق انتقال منظم في قطاع الطاقة للحفاظ على إمكانية تحقيق هدف الـ 1.5 درجة مئوية، ودعم إصدار قرار يلبي أعلى الطموحات بشأن الحصيلة العالمية لتقييم التقدم في تنفيذ أهداف اتفاق باريس خلال COP28.

وأشاد المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية الدكتور فاتح بيرول، بتكاتف المشاركين ودعمهم للأهداف الخمسة التي تدعو الوكالة للتوافق عليها في "COP28"، والتي تتضمن زيادة القدرة الإنتاجية لمصادر الطاقة المتجددة ثلاث مرات بحلول 2030، ومضاعفة معدل تحسين كفاءة الطاقة بحلول الموعد نفسه، والتزام قطاع النفط والغاز بتنسيق استراتيجياته وتوجيه محافظه الاستثمارية نحو الحفاظ على إمكانية تحقيق هدف 1.5 درجة مئوية، بما يشمل التركيز على الحد من انبعاثات غاز الميثان بنسبة 75% بحلول 2030، وتفعيل آليات تمويل الطاقة النظيفة في الدول النامية على نطاق واسع، مشيرا إلى حاجة العالم إلى تحويل دعم الأهداف إلى أفعال ملموسة.

واتفق المشاركون على أهمية دور كل دولة ومنظمة، وأهمية دعم الدول المتقدمة للدول النامية سواء بالتمويل أو بنقل التكنولوجيا، وكذلك ضرورة استفادة الدول من الفرصة لتطوير خططها الخاصة بالانتقال في قطاع الطاقة وتسريعها.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: