Close ad

مسئول بـ"فتح": نتنياهو يسعى إلى شرق أوسط جديد بالإجهاز على الهوية الفلسطينية بداية من غزة

7-12-2023 | 23:44
مسئول بـ فتح  نتنياهو يسعى إلى شرق أوسط جديد بالإجهاز على الهوية الفلسطينية بداية من غزةقطاع غزة

قال الدكتور صبري صيدم نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، إنّ رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو يسعى إلى شرق أوسط جديد، وهو ما يعني إزاحة الفلسطينيين تماما والإجهاز على الهوية الفلسطينية بدءًا بقطاع غزة ثم الضفة الغربية.

موضوعات مقترحة

وأضاف صيدم، في مداخلة هاتفية، مع الإعلامية مارينا المصري، مقدمة برنامج "مطروح للنقاش"، عبر قناة "القاهرة الإخبارية"، أنّ الاحتلال يدفع باللاجئين باتجاه الجنوب حتى يحصرهم في منطقة جغرافية معينة ثم يدفع بهم تجاه الحدود المصرية.

وتابع: "نبذل كل الجهود مع الأشقاء في جمهورية مصر العربية لتفادي هذا الحال، لا سيما أن نزوح المواطنين يعني خروجهم من فلسطين، كما تفاقمت الأوضاع الصحية وتدنت الأحوال الإنسانية ونقصت الإمدادات الغذائية وانعدمت إمكانية توفر الإيواء الآمن لأطفالنا ونسائنا وشيوخنا، وهو ما يعني أن حالة العوز ستزداد وأن الخطر سيتفاقم رويدا رويدا". 

وواصل: "من المهم الآن التدخل لوقف إطلاق النار، ويجب أن نحظى بدعم دولي لذلك، وإلا ستمضي إسرائيل قدما في عملية الترحيل، ونقول إن هذه العملية لم تسقط ونتنياهو مصمم على إتمام هذا المخطط وحكومته كذلك".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة