Close ad

رغم الطقس السيئ.. إقبال كثيف على التصويت في فرانكفورت لانتخاب رئيس مصر | فيديو

3-12-2023 | 16:16
رغم الطقس السيئ إقبال كثيف على التصويت في فرانكفورت لانتخاب رئيس مصر | فيديومشاركة الجالية المصرية في فرانكفورت في الانتخابات الرئاسية
برلين - مها صلاح الدين

فى اليوم الثالث والأخير للاقتراع، واصل المصريون توافدهم على لجان التصويت الرئيسية فى ألمانيا، فيما شهدت القنصلية العامة فى فرانكفورت إقبالا ملحوظًا من الناخبين أمس فى الساعات الأخيرة قبل إغلاق صناديق الاقتراع.

موضوعات مقترحة

وتوجد ثلاث لجان تصويت رئيسية فى ألمانيا، فى مقر السفارة المصرية ببرلين شرق البلاد، والقنصلية العامة فى فرانكفورت غربا، والقنصلية المصرية فى هامبورج شمالى ألمانيا.

 ومع سوء الأحوال الجوية على مدار اليومين الماضيين، اضطرت ولاية بافاريا، الأكبر فى ألمانيا، إعلان حالة الطوارئ، حيث بلغ ارتفاع الثلوج بها لنحو ثلاثة أمتار، على نحو أعاق حركة الناخبين لممارسة حقهم الانتخابى.

 إلا أن الأحوال الجوية شهدت تحسنًا ملحوظًا فى الولاية الجنوبية أمس، ما مكن الآلاف من الوصول إلى صناديق الاقتراع فى اللحظة الأخيرة، لمشاركة أبناء الوطن مسئولية تقرير مصيرالوطن للسنوات الست القادمة.

وبشكل عام يوجد بألمانيا نحو 70 ألف مصري، معظمهم متمركز فى وسط وغربى البلاد، وهو ما يفسر الضغط الذى شهدته قنصلية فرانكفورت أمس، فى يوم التصويت الأخير.

من جانبه، قال سفير مصر بألمانيا السفير خالد جلال إن البعثة الدبلوماسية العاملة بألمانيا استبقت الاستحقاق الرئاسى الهام بالتنسيق الجيد مع الجهات الأمنية الألمانية ، مؤكدا أن "السفارة كانت تتوقع تلك الأعداد الكبيرة ، لذا كان لابد من إبلاغ السلطات بهذا الحدث".

وأوضح" مع وجود أعداد كبيرة، تستجد أمور تستدعي تواجدا أمنيا أكبر من ذلك التأمين الطبيعي للمكان، حيث أن مقر السفارة يقع إلى جوار وزارة الدفاع الألمانية".

فى الوقت ذاته ، لفت السفير جلال إلى أن مرحلة الاستعدادت شملت أيضا تدريب جيد للعنصر البشرى لضمان تعامله بنجاح مع المعدات والتقنيات، والتزامه بالضوابط والقواعد المحددة ، لضمان سير العملية الانتخابية بسهولة ويسر، وهو ما نجحنا فى توفيره بالفعل على مدار الثلاثة الماضية.

وأعرب عن قناعته بأن أبناء الجالية المصرية في ألمانيا حريصون على استخدام حقهم الدستوري والإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية المصرية، لافتا إلى أن انتخاب رئيس مصر أمر يهمنا جميعا في الداخل والخارج، والوضع والظرف الذي تواجه مصر تستدعي منا أن نتكاتف جميعا، ونساند وندعم هذه العملية الديمقراطية.

فى الوقت ذاته، أكد علاء ثابت رئيس بيت العائلة المصرية فى برلين أن ساعات التصويت الأخيرة شهدت إقبالا كثيفا من الناخبين، ولا سيما الجيل الثانى من المصريين، وهم الطلاب الذين يدرسون في الجامعات الآن، لافتا إلى أن السفير كان فى استقبالهم حيث تم تشغيل الأغاني الوطنية ، ورفع الأعلام المصرية وتقديم المشروبات والحلويات.

وأوضح " المصريون بيشرفوا في الخارج، فعندما تحتاج مصر لهم تظهر معادنهم ، ويكونوا موجودين في قلب الحادث"، مؤكدا أن بيت العائلة المصرية بذل مجهودا كبيرا على مدار الأسابيع الماضية لتوعية المواطنين بحقهم الدستورى، وضرورة المشاركة الإيجابية فى مصير الوطن. وقال " أخيرا تكللت جهودنا بالنجاح".

وعزا ثابت ذلك الإقبال الكثيف من الناخبين على ذلك الاستحقاق الدستورى إلى تلك التحديات التى يمر بها الوطن والمؤامرات التى تحاك له ، ولاسيما بعد أحداث غزة المؤسفة، مؤكدا أن البلاد " فى أمس الحاجة الآن لقائد واع حكيم قادر على العبور بها لبر الأمان".

وكانت السفارة المصرية في ألمانيا عملت على توفير كافة التسهيلات أمام الناخبين للإدلاء بأصواتهم في العملية الانتخابية التى استمرت لثلاثة أيام، من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء بالتوقيت المحلى.

ويتنافس في الانتخابات 4 مرشحين، هم المرشح الرئاسي عبدالفتاح السيسي، ورمزه الانتخابي النجمة، والمرشح الرئاسي فريد زهران، رئيس الحزب المصري الديمقراطي، ورمزه الشمس، والمرشح الرئاسي عبدالسند يمامة، رئيس حزب الوفد، ورمزه النخلة، والمرشح الرئاسي حازم عمر، رئيس حزب الشعب الجمهوري، ورمزه السلم.


إقبال كثيف من الجالية المصرية في فرانكفورت على التصويت في الانتخابات الرئاسية
كلمات البحث
اقرأ أيضًا: