Close ad

الأهلي يعود بتعادل مخيب للآمال أمام يانج أفريكانز في أبطال إفريقيا

2-12-2023 | 20:43
الأهلي يعود بتعادل مخيب للآمال أمام يانج أفريكانز في أبطال إفريقياالأهلي ويانج أفريكانز
أحمد عبد الحميد

تعادل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، (1-1) أمام يانج أفريكانز، في الجولة الثانية لدوري المجموعات للأبطال الإفريقي.

موضوعات مقترحة

ويمثل التعادل رغم أن الأهلي احتفظ بصدارة مجموعته، مخيبا لآمال جماهيره، خاصة في الفترة الأخيرة، التي لم يقدم فيها الأحمر مردودا جيدا في بطولة الدوري المحلي، فضلا عن ظهور باهت فينا من كولر المدير الفني، من أخطاء كبيرة في تشكيل الفريق وتأخير في عمليات التبديل في كل مباراة، صاحبتها غضب كبير من بعض جمهور الأهلي، خاصة في مباراة سموحة الأخيرة .

بدأ كولر المباراة برسم تكتيكي 4-2-3-1، مع تغيير في 5 مراكز دفعة واحدة، بتواجد كل من؛ ياسر إبراهيم ومحمد هاني وأليو ديانج وبيرسي تاو وكهربا، بدلا من محمد عبد المنعم للإصابة، وأكرم توفيق ومحمد مجدي "أفشة" وكريم فؤاد وصلاح محسن.

وجاء تشكيل الأهلي كالتالي : 

في حراسة المرمى: محمد الشناوي

في الدفاع: علي معلول- رامي ربيعة- ياسر إبراهيم- محمد هاني

في الوسط الدفاعي: مروان عطية- أليو ديانج

في الوسط الهجومي: حسين الشحات- إمام عاشور- بيرسي تاو

في الهجوم: محمود عبد المنعم "كهربا"

يعطيك التشكيل مؤشرا على رغبة السويسري في خطف المباراة من البداية، ولكن جاء الشوط الأول غير جيد نسبيا للأحمر في خلق، فرص حقيقية للتهديف، إلا من فرصة أو فرصتين، ومع الشوط الثاني، ضغط الأهلي أكثر، وهدد مرمى أصحاب الأرض في كرات عديدة، ولكن جاءت اللمسة الأخيرة، علامة استفهام كبيرة، حيث أهدى حسين الشحات وكريم فؤاد فرص كانت كفيلة في قلب المباراة وتأمين نتيجتها بشكل أكبر، في الوقت الذي جاء فيه هدف الأهلي من خطأ دفاعي من فريق يانج أفريكانز، ولكن الأغرب هو سرعة استقبال الأحمر لهدف التعادل، الذي يدل على عدم تركيز شديد من لاعبي خط الدفاع، وهو ما يؤكد أن الأحمر في الفترة الأخيرة يعاني من قلة المردود البدني خاصة في الشوط الثاني من المباريات.

سيطر الأهلي رقميا على المبارة بنسبة استحواذ 53٪ وسدد 7 تسديدات على المرمى، و487 تمريرة، ولكن لم تساهم الأفضلية الرقمية في خروج الأهلي بثلاث نقاط تضعه في مكان أبعد من باقى فرق المجموعة .

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: