Close ad

منسق ائتلاف نزاهة: نُتابع التصويت بالخارج في انتخابات الرئاسة بـ34 دولة ونُقدر جهود "الوطنية للانتخابات"

2-12-2023 | 11:04
منسق ائتلاف نزاهة نُتابع التصويت بالخارج في انتخابات الرئاسة بـ دولة ونُقدر جهود  الوطنية للانتخابات الدكتور أيمن عقيل، رئيس مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان
أ ش أ

أعرب الدكتور أيمن عقيل، رئيس مؤسسة "ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان" ومنسق ائتلاف «نزاهة» لمتابعة الانتخابات الرئاسية 2024، عن تقديره لجهود الهيئة الوطنية للانتخابات في الاستعداد لانتخابات الرئاسة منذ بدء تلقي طلبات الترشح، وفحصها، والتحقق من استيفائها للشروط المطلوبة، مرورا بوضع قواعد سير عملية الانتخابات وإجراءاتها وآلياتها، وتحديد مراكز الاقتراع والفرز ومقارها، وإصدار القرارات اللازمة لحفظ النظام والأمن أثناء الانتخابات، داخل اللجان وخارجها، مشيرا إلى أن ائتلاف «نزاهة» يتابع انتخابات المصريين بالخارج في 34 دولة بواسطة 54 متابعا بهذه الدول يزورون مقرات السفارات والقنصليات المصرية.

موضوعات مقترحة

وقال عقيل - في تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط - إننا نتابع الانتخابات الرئاسية وفقا للمعايير الدولية لحرية ونزاهة الانتخابات، وهناك محددات واضحة تشير ما إذا كان يوجد نزاهة في العملية الانتخابية أم لا، ونحن لدينا استمارة تتضمن مجموعة من الأسئلة نقيس من خلالها هل الانتخابات حرة أو غير حرة، نزيهة أم لا، ونقيم من خلال استمارة المتابعة، الصندوق الشفاف، والحبر الفوسفورى، الإشراف القضائى على الانتخابات، وحرية الإدلاء بالصوت الانتخابي.

وحول كيفية تشكيل ائتلاف نزاهة لمتابعة الانتخابات الرئاسية قل عقيل " إنه منذ أكثر من شهر بدأنا الإعـداد لتشكيل ائتلاف نزاهة، وذلك عقب إعلان الهيئة الوطنية للانتخابات أسماء المنظمات التى لها حق متابعة الانتخابات الرئاسية، وتم التواصل مع عدد من المنظمات الدولية، حتى استقرينا على التعاون مع 5 منظمات دولية، من (اليونان ورومانيا وغانا وأوغندا، والكونغو)، بالإضافة إلى منظمتين مصريتين وهم (مؤسسة ماعت للسلام والتنمية وحقوق الإنسان ومنظمة شركاء من أجل الشفافية)، ثم تم توقيع مذكرة تفاهم وأعلنا تشكيل الائتلاف.

وأكد أهمية وجود تحالف لمنظمات مجتمع مدني مختلفة لمتابعة الانتخابات، حيث أن وجود 7 منظمات حقوقية من دول أوروبية وأفريقية، وتعمل تحت مظلة واحدة، يوفّر درجة أكبر من المهنية والاحترافية في عملية متابعة الانتخابات، ويساعد على الخروج بتقييم دقيق وموضوعي لمجريات العملية الانتخابية، ومدى توافر معايير النزاهة والشفافية المُتعارف عليها دوليا.

وأوضح أن الائتلاف يضم 54 متابعا دوليا تم تسجيلهم لدى الهيئة الوطنية للانتخابات، ممثلين من 34 دولة ما بين أوروبا وأفريقيا والمنطقة العربية، أما قوام الائتلاف، نحو 100 شخص ما بين متابعين دوليين ومترجمين ومنسقين محليين وإداريين وأعضاء غرفة العمليات لافتا إلى تدريب المتابعين خلال الفترة الماضية كما أنه سيتم عمل نموذج محاكاة لعملية التصويت يوضح من خلاله اللجنة الانتخابية المصرية، ومقارها، لاطلاعهم على كل التفاصيل، التي تسهل من عملهم خلال أيام الانتخابات.

وحول متابعة الانتخابات في الداخل قال "إننا سوف نتابع العملية الانتخابية فى 10 محافظات، وسوف نزور 2400 لجنة فرعية من أصل ما يزيد على 10 آلاف لجنة على مستوى الجمهورية، أى نحو %24 من عدد اللجان الانتخابية الفرعية الموجودة فى مصر، وكل متابع ملزم بزيارة 50 لجنة فرعية خلال اليوم وهذا الحد الأدني، وتم مراعاة جميع الأقاليم الجغرافية لمصر "القاهرة، الإسكندرية، الدلتا، القناة، الصعيد".

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: