Close ad

السفير مصطفى الشربيني: المقترح المصري الخاص بصندوق الخسائر والأضرار يخرج إلى حيز التنفيذ بقمة "COP 28"

1-12-2023 | 22:00
السفير مصطفى الشربيني المقترح المصري الخاص بصندوق الخسائر والأضرار يخرج إلى حيز التنفيذ بقمة  COP  مؤتمر (COP28)
أ ش أ

صرح السفير مصطفى الشربيني الخبير الدولي في الاستدامة وتقييم مخاطر المناخ ورئيس الكرسي العلمي للبصمة الكربونية والاستدامة بالألكسو - جامعة الدول العربية وسفير ميثاق المناخ الأوروبي عام 2023، بأن المقترح المصري صندوق الخسائر والأضرار، خرج الى النور في بداية فعاليات مؤتمر المناخ Cop28 المنعقد بالإمارات وتم بذلك تفعيل ترتيبات التمويل للاستجابة للخسائر والأضرار.

موضوعات مقترحة

وقال الخبير الدولي في الاستدامة وتقييم مخاطر المناخ -في تصريح خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الجمعة- إنه تم الاستماع إلى الرئيسين المشاركين للجنة الانتقالية، ريتشارد شيرمان (جنوب أفريقيا) وأوتي هونكاتوكيا (فنلندا)، بالإضافة الي مصر التي اقترحت ذلك بشأن تقرير اللجنة وتوصياتها.

وأضاف أن مؤتمر دبي للتغير المناخي قد اعتمد قرارًا بتفعيل صندوق الخسائر والأضرار، في حين أن الاسم لم يتم الانتهاء منه بعد، إلا أن نموذج الصندوق قد تمت تسويته، وقد أشادت البلدان بهذا الحل الوسط الذي تم التوصل إليه بشق الأنفس، في اليوم الأول، لتحقق بذلك الدورة الثامنة والعشرون لمؤتمر الأطراف COP 28 في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ فوزًا كبيرًا.

وأوضح أن القمة ستترجم القرار الذى صدر فى cop 27 بإنشاء صندوق الخسائر والأضرار إلى دعم على أرض الواقع، وتعهدت عدة دول بتقديم الأموال؛ حيث تعهدت دولة الإمارات العربية المتحدة بمبلغ 100 مليون دولار أمريكي وتعهدت ألمانيا بمبلغ 100 مليون دولار أمريكي وتعهدت المملكة المتحدة بتقديم ما يصل إلى 60 مليون جنيه إسترليني وتعهدت اليابان بمبلغ 10 ملايين دولار أمريكي، وتعهدت الولايات المتحدة بمبلغ 17.5 مليون دولار أمريكي للصندوق الجديد ومبلغ إضافي قدره 7 ملايين دولار أمريكي للآليات المالية الأخرى المعنية بالخسائر والأضرار وتعهد الاتحاد الأوروبي بمبلغ 225 مليون يورو، بما في ذلك مساهمة ألمانيا.

وقال السفير مصطفى الشربيني إن هناك رسالة واضحة من الدورة الثامنة والعشرين لمؤتمر الأطراف مفادها أن المستقبل هو مصادر الطاقة المتجددة، وليس الوقود الأحفوري حيث سيتم الاعلان عن التقييم العالمي الأول بوضع رؤية واضحة للمستقبل ، وحث جميع البلدان على تقديم المساهمات المحددة وطنيا بما يتماشى مع 1.5 درجة مئوية.

وأضاف أنه في COP28 تمت إضافة بنود جديدة على جدول الأعمال، بدءاً من متابعة المضاعفة الموعودة لتمويل التكيف ومراجعة الأهداف الملزمة قانوناً التي حددها بروتوكول كيوتو، وستجري الرئاسة مفاوضات حول عدد قليل من هذه القضايا، مثل الاحتياجات والظروف الخاصة لإفريقيا ومراجعة الآلية المالية.

كان الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية قد أشار في كلمته اليوم في فعاليات قمة المناخ، إلى أننا نتعامل مع كوارث مناخية تفوق قدرة كثير من الدول ويجب الالتزام بما تم الاتفاق عليه فى مؤتمر باريس وتوفير التمويل المناسب ضرورة لتحقيق الأهداف المناخية، وقال إننا عازمون على حماية وإنقاذ كوكب الأرض، وإن مصر ملتزمة بالعمل على مواجهة تحديات تغير المناخ، وندعو المجتمع الدولى لاتخاذ خطوات أكثر طموحا لمواجهة التغيرات المناخية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: