Close ad

فرنسا تُشيد بجهود الوساطة المصرية ـــ القطرية ولجنة الصليب الأحمر بعد الإفراج عن رهينة فرنسية من غزة

1-12-2023 | 00:42
فرنسا تُشيد بجهود الوساطة المصرية ـــ القطرية ولجنة الصليب الأحمر بعد الإفراج عن رهينة فرنسية من غزةوزارة الخارجية الفرنسية
أ ش أ

أشادت وزارة الخارجية الفرنسية بــ "جهود الوساطة التي قامت بها مصر واللجنة الدولية للصليب الأحمر وقطر"، وتكللت بالإفراج عن الرهينة الإسرائيلية ــ الفرنسية "ميا شيم" التي كانت محتجزة لدى حركة حماس في غزة.

موضوعات مقترحة

وقالت الخارجية ــ في بيان نشر : "علمنا بسعادة وارتياح كبير بإطلاق سراح مواطنتنا ميا، بعد أن كانت محتجزة لمدة 54 يوما، مشيرة إلى أن ميا وصلت بآمان إلى إسرائيل. 

وأضافت الخارجية: "سعادة كبيرة نتقاسمها مع عائلة ميا شيم وأحبائها ، كما نعمل بلا هوادة من أجل إطلاق سراح جميع الرهائن الفرنسيين المتبقين، فهذه أولوية قصوى بالنسبة لفرنسا"، حيث لا يزال أربعة من الفرنسيين في عداد المفقودين حتى الآن. 

ومن جهتها، كتبت رئيسة الوزراء إليزابيت بورن على منصة إكس "ميا باتت حرة أخيرا، إنها فرحة لنا جميعا" مشيرة إلى أن أربعة فرنسيين ما زالوا رهائن أو مفقودين.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أكد ــ في وقت سابق ــ تسلّمه رهينتين أفرج عنهما من قطاع غزة عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي، بينما أوضح مكتب رئيس الحكومة بنيامين نتانياهو أن الرهينتين هما ميا شيم (21 عاما) والإسرائيلية عاميت سوسانا (40 عاما). 

و"ميا شيم " هي من ضمن مجموعة الرهائن المفرج عنهم اليوم. ومنذ يوم الجمعة، تطلق الحركة الفلسطينية سراح حوالي عشر رهائن كل يوم، وتفرج إسرائيل عن ثلاثة أضعاف هذا العدد من المعتقلين الفلسطينيين من سجونها ويأتي هذا في إطار الهدنة بين إسرائيل وحماس والتي أتاحت الإفراج عن رهائن وأسرى وإدخال مساعدات طارئة إلى قطاع غزة. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة