Close ad

بنى سويف تتخلص من التكدس المرورى وحوادث القطارات.. قريبًا

30-11-2023 | 14:59
  بنى سويف تتخلص من التكدس المرورى وحوادث القطارات قريبًا صفحة كاملة بالصور بنى سويف تتخلص من التكدس المرورى وحوادث القطارات .. قريبا المحافظ : كوبرى ومزل
بنى سويف – محمد سيد

صفحة كاملة بالصور

موضوعات مقترحة

 

المحافظ: كوبرى ومزلقان "الشاملة" يسهم فى تخفيف الزحام ويوفر الوقت والجهد

مواطنون: يعالج الأزمة المستعصية .. وشكرًا للرئيس السيسى الذى بعث فينا الأمل

 

بنى سويف – محمد سيد:

عاني أهالى بنى سويف على مدار سنوات طويلة من انقسام المحافظة إلى نصفين بسبب شريط السكة الحديد والذى يتعدى طوله 100 كم بطول المحافظة بأكملها، ولكن ومنذ تولى الرئيس عبدالفتاح السيسى مسئولية البلاد نالت بنى سويف نصيب الأسد من المشروعات العملاقة على مستوى محافظات الصعيد، وكانت أبرز تلك المشروعات الكبارى والمحاور العديدة، حيث يعتبر مزلقان الشاملة ومزلقان المديرية بوسط المدينة الأبرز فى عمليات التكدس والزحام والاختناقات المرورية فى ظل تقارب أزمنة تقاطر القطارات، وغلق المزلقات بشكل مستمر، ناهيك عن الحوادث العديدة التى يتسبب فيها الاختناق المرورى، الأمر الذى جعل الدولة تشرع سريعا فى حل المشكلة بإنشاء الكبارى والمحاور من شمال المحافظة حتى جنوبها.

وعقب الانتهاء من كوبرى مزلقان " المديرية " وفض الاشتباك هناك .. بدأت الخطة العاجلة فى إنشاء كوبرى مزلقان " الشاملة " الذى يربط منطقة الجامعة وأرض الحرية والقادم من وسط المدينة ومدخل بنى سويف الشمالى بمنطقة مقبل ومنطقة المستشفيات الجامعية والجزيرة، فالزحام الذى يسببه تتابع القطارات أمر لا يستطيع وصفه فالسيارات فى ساعات الذروة تمتد إلى كيلومتر طولا، فضلا عن التهام القطارات السريعة لبعض المارة المخالفين لإرشادات المرور بالعبور وقت مرور القطار .

الحد من التكدس والحوادث

وأكد الدكتور هاني غنيم  محافظ بني سويف أن العمل مستمر للحد والتخفيف من التكدس المرورى، وتخفيف الزحام، والحد من حوادث القطارات، وإضافة مظهر جمالي وحضاري على شوارع وميادين المحافظة، مشيرا إلى أنه يجرى إنشاء كوبرى أعلى مزلقان الشاملة بالتعاون مع جميع الجهات المختصة .

دراسة مرورية

وأضاف المحافظ أنه وجه بإعداد دراسة مستفيضة عن الحركة المرورية والتعديلات المقرر إجراؤها، وتوزيع الكثافات المرورية، مع مراعاة النواحي الفنية لأماكن الصعود والنزول من وإلى الكوبري المقترح، وتأثيراتها على الحركة بالشوارع الفرعية والجانبية، مع دراسة إنشاء كوبري مشاة ملاصق لكوبري المزلقان، مع الحفاظ على طبيعة الحركة المرورية بميدان العبور، وإقامة حوائط ساندة لترعة الإبراهيمية في المناطق التي ليس بها حوائط لتوسعة المكان، واستغلال الأجزاء والمساحات التي تتم إضافتها بعد تقليص حجم الرصيف الذي يصل عرضه إلى 10 أمتار في إقامة حارة مرورية إضافية بجانب الكوبري بتلك المنطقة.

وقت قياسى

وأِشار المحافظ إلى أنه تم الانتهاء من كوبرى مزلقان المديرية فى وقت قياسي بتكلفة تقارب 90 مليون جنيه، والذى يعد أهم الكبارى القصيرة فى بنى سويف على الإطلاق والتى تعبر مزلقان المديرية بطول 540 متراً وعرض 8 أمتار لتحقيق السيولة المرورية بالمنطقة، خاصة وأن المزلقان يتسبب فى تعطل حركة المرور فى ظل شطر المدينة أثناء غلق المزلقانات لمرور القطارات وهو ما تسعي المحافظة لتنفيذه بشكل أفضل فى مزلقان الشاملة، وبذلك يكون هناك أربعة كبارى على مزلقانات المدينة وهى : كوبرى محي الدين، كوبرى مزلقان شارع المدارس، كوبرى المديرية، بخلاف كوبرى الشاملة المزمع إنشاؤه .

تطوير ميدان المديرية

وكشف " غنيم " عن الانتهاء من تطوير ميدان المديرية والشوارع المحيطة بكوبرى مزلقان المديرية الجديد والتي شهدت تطويرا كاملا وإعادة تخطيط لتحقيق المعادلة المزدوجة فيما يتعلق بالشكل الحضارى، وتحقيق السيولة المرورية، حيث تم تغيير اتجاهات المرور بشارعي حافظ والبنوك بمدينة بني سويف العاصمة  ليتماشي مع الحركة المرورية الجديدة بعد الانتهاء من مشروع الكوبري الجديد بالميدان، حيث قامت مديرية الطرق وإدارة المرور بتطوير المنطقة الواقعة أسفل الكوبرى، أعلى مزلقان السكة الحديد، ضمن خطة المحافظة لإعادة تخطيط المنطقة، وخلق محاور مرورية جديدة في ظل الوضع الحالي بعدما تم الانتهاء من إنشاء كوبرى أعلى مزلقان السكة الحديد بمدينة بني سويف العاصمة.

المسار المقترح

وأوضح المهندس ناصر فراج وكيل وزارة النقل ببنى سويف أن المسار المقترح لكوبري " الشاملة " يبدأ " غرب ترعة الإبراهيمية " من شارع بورسعيد صعوداً في اتجاه ميدان العبور، والدوران للخلف بمحيط الميدان، ثم الصعود لأعلى شريط السكة الحديد وترعة الإبراهيمية ثم مشتل المحافظة، ثم الاتجاه يميناً نزولاً إلى شارع سعد زغلول الموازي للسكة الحديد، ومنه إلى مديرية الطرق والنقل قبل المزلقان، بينما يتضمن الاتجاه الآخر الصعود من أمام مديرية الصحة " شرق الإبراهيمية " مروراً بشارع سعد زغلول، ثم الارتفاع أعلى المشتل والسكة الحديد والإبراهيمية، نزولاً في اتجاهين : الأول إلى شارع صلاح سالم، والثاني موازي للفرع الأول المحازي للصعود من شارع بورسعيد نزولاً  قبل المزلقان .

فرحة الأهالى

وفيما سادت حالة من الارتياح والفرحة بين الأهالى .. قالت داليا مكرم ـ وكيلة مدرسة ـ إن أهمية كوبرى مزلقان الشاملة تكمن فى معالجة انقسام مدينة بنى سويف من نقطة المركز فى أوقات الذروة، حيث إن مزلقان الشاملة يشطر المدينة إلى نصفين، كما يتسبب أثناء مرور القطارات في تكدس السيارات نتيجة تعطل الحركة المرورية لفترات طويلة جدا ومتصلة في بعض الأحيان علي مدار اليوم، وخاصة في ظل عدم وجود أنفاق أو كبارى أعلى المزلقان، ولكن في ظل استعياب الدولة لمشكلات المواطن جاءت خطة المحافظة بإنشاء كوبرى فوق مزلقان الشاملة لحل أزمة التكدس المرورى وشطر المحافظة التى عانت منه على مدار عقود .

علاج الأزمة

ويضيف وائل سيد ـ بالتربية والتعليم ـ أن مشكلة مزلقانات بنى سويف قبل الرئيس السيسى كانت عرضا مستمرا والأرواح تزهق بسبب اضطرار بعض الأهالي الذين ينتظرون خلف تلك المزلقانات بالمرور من أسفل الحواجز الخاصة بكل مزلقان علي قدمه أو بدراجته البخارية مما يعرضهم للموت لذلك كانت هناك حاجة ماسة لوضع حل جذري لتلك الإشكالية، حتى بعثت القيادة السياسية فينا الأمل بعد أن وجه الرئيس بوضع حل نهائي لتلك المشكلة وهو ما تم تنفيذه بإقامة كوبرى علي مزلقان المديرية، وبعده الشروع فى إقامة كوبرى على مزلقان الشاملة، والذي جاء لعلاج أزمة التكدس المرورى التى عانت منه مدينة بنى سويف على مدار أكثر من 30 عاما .

إعادة النسق الحضارى

ويوضح أحمد عبد المعطى ـ موظف ـ أن مشكلة مزلقان الشاملة وصلت لذروتها رغم تواجدها منذ سنوات كثيرة بعد أن زادت الحركة المرورية لأن المزلقان يربط بين الجامعة ومستشفياتها، بخلاف زمن التقاطر بين القطارات الذى قل للغاية، فضلا عن تزاحم السيارات المتجهة للمزلقان من 4 اتجاهات مرورية، فأصبح المزلقان مرضا مزمنا بالجسد السويفي قبل أن تشرع المحافظة في إنشاء كوبري الشاملة الذي سيفصل حركة القطارات عن حركة السير الخاصة بالمشاة والسيارات، والحد من الحوادث بعد أن كنا نشهدها بشكل متكرر يوميا .

ووجه عبد المعطي الشكر للرئيس السيسي الذي وضع كوبري مزلقان الشاملة ضمن خطته لإقامة أكبر شبكة طرق وكبارى شهدتها مصر علي مر التاريخ لخدمة المواطن المصري، وتسهيل حركته، وإعادة النسق الحضارى للدولة من جديد .

اقرأ أيضًا: