Close ad

كل ما تريد معرفته عن مبادرة بُناة مصر الرقمية وشروط الالتحاق بها

26-11-2023 | 12:17
كل ما تريد معرفته عن مبادرة بُناة مصر الرقمية وشروط الالتحاق بها مبادرة بناة مصر الرقمية
فاطمة سويري

تؤمن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بأن المعرفة والعلم والتكنولوجيا هي حجر الزاوية لبناء المستقبل وتدرك أن الاستثمار في البشر والعقول الشابة هو الاستثمار الأمثل، وأن الوصول إلى الشباب بكل الطرق هو الهدف الذي لا يجب أن تحيد عنه، كما أن تهيئة البيئة المواتية لهم لكي يبدعوا هي من أهم أهدافها التدريبية. ولهذا أطلقت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات "مبادرة بُناة مصر الرقمية" وهي مبادرة فريدة من نوعها، تم الإعلان عنها خلال افتتاح السيد رئيس الجمهورية لعددٍ من المنشآت التعليمية في سبتمبر٢٠٢٠. وتسعى مبادرة بُناة مصر الرقمية إلى تمكين الجيل القادم من الشباب المصري ليصبحوا قادة على مستوى عالمي، قادرين على تنفيذ الرؤية الرقمية لمصر. 

موضوعات مقترحة

وتندرج المبادرة تحت محور "بناء الإنسان المصري" وهو أحد المحاور الرئيسية في استراتيجية وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لبناء مصر الرقمية. وتهدف المبادرة إلى بناء كوادر تقنية متميزة وتنمية القدرات الإبداعية للشباب من خلال بناء هذه قدراتهم في روافد التطبيقات التكنولوجية الحديثة العالية القيمة، وتطوير مهارات خريجي الجامعات ليكونوا رواد في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتوفير بيئة محفزة على الإبداع والتميز، وبناء الشخصية من خلال أنشطة ثقافية ورياضية واجتماعية، وبناء شراكات طويلة الأجل مع الشركات الدولية والجامعات المتخصصة لإتاحة فرص بناء خبرات علمية. 

والمبادرة هي منحة مجانية بالكامل، تقدَم للشباب المصريين المتفوقين، وتستهدف تدريب 1000 من خريجي كليات الهندسة، أقسام حاسبات وإلكترونيات واتصالات وهندسة طبية وعمارة، وكليات الحاسبات والمعلومات، وكليات العلوم وإدارة الأعمال والتجارة والاقتصاد والفنون الجميلة والفنون التطبيقية والتخطيط العمراني. ويشترط أن يكون المتقدم حاصل على تقدير عام جيد جدًا على الأقل.

ويتم اختيار المتدربين طبقًا لشروط ومعايير قبول محددة، ليبدأ بعدها إعداد كوادر شابة في عدة مجالات، منها علوم البيانات والذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني والأنظمة المدمجة والفنون الرقمية وتحليل الأعمال وتخطيط موارد الشركات وتطوير البرمجيات وتصميم الالكترونيات. 

وتُنفَذ المبادرة بالتعاون مع عددٍ من كبرى الجامعات الدولية من خلال منصة تعلّم إلكتروني وشركات محلية وعالمية عاملة في مجالات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتنمية المهارات القيادية واللغوية، بالإضافة إلى عقد ورش عمل تطبيقية في المجالات التكنولوجية المختلفة والمساهمة في إثراء العملية التعليمية وتوفير دورات تدريبية لتطوير مهارات الطلاب.

وتتم الدراسة عن بُعد، ما عدا أربعة أيام كل أربعة أسابيع، يتم خلالهم استقبال الطلاب في القاعات والمعامل الخاصة بمقر المبادرة بالقاهرة وبإشراف أساتذة جامعيين لتقديم المعاونة والتأكد من تحقيق مخرجات التعلّم المطلوبة.

وتنقسم المبادرة إلي برنامجين أساسين، هما برنامج بُناة مصر الرقمية لذوي الخبرة، وبرنامج بُناة مصر الرقمية الاحترافي. ويشمل البرنامجان مجموعة من المسارات التقنية التدريبية في مجالات عدة تضم تطوير البرمجيات وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعي والحوسبة الرقمية والأمن السيبراني والأنظمة المدمجة والفنون الرقمية وتحليل الأعمال وتخطيط موارد الشركات ومسار تصنيع الإلكترونيات الخاص فقط ببرنامج ذوي الخبرة. واختيرت هذه المسارات بدقة لتتماشى مع رؤية مصر ٢٠٣٠ ومتطلبات سوق العمل المحلية والعالمية.

وتهدف المسارات التدريبية إلى تمكين الخريجين بالمعرفة الفنية والمهارات اللازمة لتطوير تطبيقات برمجية متقدمة ومختلفة، وإعداد كوادر قوية لديها القدرة على تطوير برامج تعمل على حوسبات مختلفة في البنية والتقنية المستخدمة، وتنفيذ وإدارة مشاريع نظم المعلومات الواسعة النطاق بفاعلية.

وتهدف المسارات أيضًا إلى بناء قدرات القوى العاملة المطلوبة لحماية مصر من التهديدات الإلكترونية، مع ضمان مواءمة الأولويات الأمنية لاحتياجات واستراتيجيات العمل في الدولة، إلى جانب تمكين الخريجين بالمعرفة الفنية والمهارات اللازمة لحماية أنظمة وشبكات الحاسب الآلي والدفاع عنها، وتحديد انتهاكات أمن الحاسب الآلي وتحليلها ومعالجتها. هذا ويتم تمكين الطلاب من تخطيط وتنفيذ ومراقبة آليات الأمن السيبراني للمساعدة في ضمان حماية أصول تكنولوجيا المعلومات، وتزويد الطلاب بالمعرفة النظرية والمهارات العملية ذات الصلة ليصبحوا متخصصين في مجال الأنظمة المدمجة.

هذا بالإضافة إلى توفير بيئة تعليمية تشمل المعرفة الشاملة والفعّالة في مجال الفنون الرقمية. ويتضمن ذلك تزويد الطلاب بالمعرفة المفصلة حول مفاهيم وأسس الفنون الرقمية وتطويرها، وتجهيز الطلاب بالمهارات العملية اللازمة للعمل في صناعة الفنون الرقمية وتطوير الأعمال الفنية الثنائية والثلاثية الأبعاد، والقدرة على التفاعل مع التكنولوجيا المتقدمة.

وتشمل المبادرة أيضًا تنفيذ مسارات تدريبية خاصة بمجال تحليل البيانات وتطبيق النماذج الإحصائية وأدوات علم البيانات الحديثة لفهم وتحليل البيانات وحل مشاكل الأعمال، ودراسة خوارزميات تعلّم الآلة لاتخاذ القرارات الصحيحة ومواجهة تحديات الأعمال الحديثة.

وبجانب المسارات التكنولوجية، يلتحق المتدربون ببرامج تدريب تشمل المهارات القيادية والإدارية واللغة الإنجليزية ومنصات العمل الحُر وريادة الأعمال والابتكار. وفي نهاية البرنامج، يحصل المتدربون على شهادات احترافية ويكونوا مؤهلين للعمل في الهيئات أو الشركات المحلية والإقليمية والدولية.

إن مبادرة بُناة مصر الرقمية هي بمثابة الجسر الذي يربط شباب مصر المبدعين بالبرامج الأكاديمية والصناعية للحصول على أعلى الشهادات التكنولوجية من خلال توفير بيئة دراسية متكاملة تضم أحدث المعامل ومنصات التعلم، فهي منحة لا تضع قيودًا على الخريجين، بل تتيح لهم الحرية الكاملة في اختيار مسارهم المهني وتعمل على دعمهم لتحقيق أهدافهم في بناء مستقبلهم المهني.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: