Close ad

تقرير أممي: الإفراط في تناول المضادات الحيوية يحدّ بشكل خطير من فاعليتها

23-11-2023 | 13:30
تقرير أممي الإفراط في تناول المضادات الحيوية يحدّ بشكل خطير من فاعليتهاالإفراط في تناول المضادات الحيوية يحدّ بشكل خطر من فاعليتها
(أ ف ب)

حذّر الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية الخميس من أن الإفراط في استهلاك المضادات الحيوية يقوّض فاعليتها بشكل خطر ويعزّز من مقاومة مضادات الميكروبات المتوقّع أن تتسبب بوفاة 10 ملايين شخص في مختلف أنحاء العالم بحلول عام 2050.

موضوعات مقترحة

وقال الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية الذي يضم 53 بلداً بينها ما هو في آسيا الوسطى، في بيان، "فيما تُعدّ مقاومة مضادات الميكروبات (بينها أيضاً المضادات الحيوية) ظاهرة طبيعية، يشهد تطور البكتيريا الشديدة وانتشارها تسارعاً جراء سوء استخدام مضادات الميكروبات، مما يزيد من صعوبة علاج العدوى بشكل فاعل".

وأشارت تقديرات المنظمة التابعة للأمم المتحدة إلى أنّ مقاومة مضادات الميكروبات، وفي حال عدم التحرّك فوراً، قد تتسبب في وفاة ما يصل إلى 10 ملايين شخص سنوياً بحلول عام 2050.

ومن أبرز ما يثير قلق السلطات الصحية هي الوصفات الطبية الخاطئة. وأظهرت دراسة أجريت في 14 دولة في المنطقة، تقع في أوروبا الشرقية وآسيا الوسطى، أن الأسباب المقدمة لتبرير تناول المضادات الحيوية هي في 24% من الحالات نزلات البرد، تليها أعراض الانفلونزا (16%) ثم أمراض الحلق (21%) والسعال (18%).

وأكد البيان أن "الوضع مقلق، لأنّ هذه العوارض غالباً ما تكون ناجمة عن فيروسات لا تكون المضادات الحيوية فعّالة ضدها".

إلى ذلك، أشارت الدراسة التي تشمل ألبانيا وأرمينيا وأذربيجان وبيلاروس والبوسنة والهرسك وجورجيا وكازاخستان وقيرغيزستان ومونتينيغرو ومقدونيا الشمالية ومولدوفا وطاجيكستان وتركيا وأوزبكستان، إلى أنّ ثلث نحو 8200 شخص شملهم الاستطلاع يستهلكون مضادات حيوية من دون وصفة طبية.

وفي بعض البلدان، استُخدمت أكثر من 40% من المضادات الحيوية بدون استشارة طبية، وهو رقم أعلى بخمس مرات ممّا سُجّل في الاتحاد الأوروبي، بحسب دراسة أجريت عام 2022.

ولفتت منظمة الصحة العالمية إلى خطر آخر لمقاومة المضادات الحيوية هو تفاقم عدم المساواة، لأن الأشخاص الأقل تعلّماً والأدنى دخلاً هم مَن يقومون بممارسات سيئة، بحسب الدراسة.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة