Close ad

هاني جيد: "نبيو" إحدى أهم أدوات تطوير وتنمية صناعة وتجارة الذهب في مصر

20-11-2023 | 15:59
هاني جيد  نبيو  إحدى أهم أدوات تطوير وتنمية صناعة وتجارة الذهب في مصرمعرض نيبو -أرشيفية
سلمى الوردجي

مع بدء العد التنازلي لإطلاق المعرض الدولي للذهب والمجوهرات "نبيو" في نسخته الثالثة والذي من المقرر أن يعقد بالقاهرة في الفترة من 26 إلى 28 من الشهر الجاري بأرض المعارض بالتجمع الخامس، أعلن المهندس هاني ميلاد رئيس شعبة الذهب والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية، بأن النسخة الجديدة من المعرض ستحقق مجموعة جديدة من أهداف الشعبة من تنمية الصادرات المصرية من المشغولات الذهبية ودعم مصممي المجوهرات المحليين في عرض تصميماتهم أمام دور الإنتاج المحلية والدولية وضخ دماء جديدة من المصممين المصريين في الأسواق.

موضوعات مقترحة

 كما سيتضمن العديد من الإجراءات المستحدثة التي تدعم نجاح المعرض في تحقيق الهدف منه والوصول به إلى المستوى الذي يحقق طموح الدولة في تنمية قطاع الذهب والمجوهرات وكذلك تحقيق طموحات العاملين بالقطاع للحصول على مستوى مناسب من الخدمات التسويقية والترويجية.

وأوضح ميلاد أن المعرض من خلال الدورتين السابقتين استطاع أن يحقق سمعة طيبة وصدى واسعًا ليتم تصنيفه ضمن أهم المعارض الدولية للذهب والمجوهرات بالشرق الأوسط، كما يعد إحدى أهم أدوات تنمية وتطوير تجارة وصناعة الذهب والمشغولات الذهبية المصرية من خلال عرض أحدث وسائل الإنتاج الدولية أمام المنتج المصري كما يعرض أحدث ما توصلت له الصناعة المصرية للمشغولات الذهبية من تطوير يمكنه من المنافسة في السوق العالمية من ناحية الجودة في التصميمات وجودة المنتج النهائي.

وأضاف جيد أن المعرض قد ساهم في تنسيق الجهود وتعميق الشراكة مع مؤسسات الدولة وعلى رأسها رئاسة مجلس الوزراء ووزارات التجارة الداخلية والتجارة والصناعة ومصلحة الدمغة والموازين في عودة تصدير المشغولات الذهبية المصرية للأسواق العالمية والإقليمية بما سمح للعديد من المصانع المصرية من ترتيب عقود تصديرية خلال النسختين السابقتين.

وأشاد ميلاد بالدعم المستمر والتسهيلات التي تقدمها مؤسسات الدولة في اتخاذ القرارات وصياغة القوانين لتشجيع الصناعة المحلية والعمل على فتح فرص منافسة للمنتج المصري بالأسواق العالمية بالتخفيف من الأعباء الضريبية والرسوم المفروضة على الصادرات من ناحية، وتسهيل إجراءات التصدير من ناحية أخرى.

ومن جانبه، قال لطفي المنيب نائب رئيس الشعبة، إن النسخة الجديدة ستعمق المشاركة الدولية من حيث عدد العارضين أو الوفود الأجنبية الزائرة من مختلف دول العالم ذلك، بالإضافة إلى تقديم مجموعة من الخدمات لتجار التجزئة والورش الصغيرة وأيضًا تقديم عروض جديدة وتخفيضات للمستهلكين علي العديد من المنتجات.

كما ستشهد هذه الدورة تشجيع رواد الأعمال في مجال إنتاج المشغولات الذهبية على الاستمرار وإتاحة الفرص لهم للحصول على فرص استثمارية حقيقية لتنمية مشروعاتهم مما يسهم في ضخ دماء جديدة للقطاع تمنحه التجدد في التصميم والأفكار وتنوع مصادر التمويل وكذلك جذب جيلًا جديدًا من الشباب لقطاع إنتاج وتجارة الذهب والمجوهرات.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة