Close ad

المعهد الدولي للأحجار الكريمة يختار القاهرة لتكون مقر مختبره

19-11-2023 | 16:41
المعهد الدولي للأحجار الكريمة يختار القاهرة لتكون مقر مختبرهمستر شوناك ساشتري مع فريق مختبر القاهرة
جيهان الشعراوي

احتفل المعهد الدولي للأحجار الكريمة (IGI)، بافتتاح مختبره وفرعه الثلاثين بالقاهرة،. حيث يقدم المعهد مجموعة واسعة من الخدمات في تحديد وتصنيف الأحجار الكريمة، لخدمة صناعة الأحجار الكريمة والمجوهرات المصرية وتلبية احتياجات المستهلكين بأعلى مستويات الجودة والاحترافية، بالإضافة إلى مدرسة لتعليم علم الأحجار الكريمة للهواة والعاملين بقطاع الذهب والمجوهرات الراغبين في تنمية خبراتهم العملية والعلمية في مجال الماس والأحجار الكريمة.

موضوعات مقترحة

وبعد افتتاح فرع المعهد بالقاهرة خطوة هامة لمنح مصداقية وخبرة عالمية مدعومة بالجانب العلمي والأكاديمي للسوق المصري المتجه نحو النمو في قطاع الذهب والمجوهرات لفتح نافذة على أحدث تقنيات الفحص والتدريب على مستوى العالم.

وقد أقيم الحفل بمقر المعهد الجديد في منطقة مصر الجديدة بالقرب من أحد أكثر أسواق المجوهرات حيوية في القاهرة، وذلك بحضور السيد شوناك شاستري العضو المنتدب لمعهد IGI في الشرق الأوسط وأفريقيا وعدد من رجال صناعة الذهب والمجوهرات في مصر في مقدمتهم المهندس هاني ميلاد رئيس شعبة الذهب والمجوهرات باتحاد الغرف التجارية والمهندس أشرف ألبرت وناجي شوقي وممثلي عدد من كبريات شركات المجوهرات في مصر والوطن العربي منها شركة لازوردي ودايموند زوون وجوهرة.

وخلال الافتتاح أكد شوناك شاستري، عن فخره وسعادته بإطلاق مختبر القاهرة الجديد والملحق به مدرسة علم الأحجار الكريمة. مؤكدا آن هذه الخطوة تعد علامة فارقة لـ IGI وخطوة إستراتيجية كبيرة نحو دعم وتطوير صناعة الأحجار الكريمة والمجوهرات في مصر. 

وأشار شاستري إلى أهمية المنشأة الجديدة كمركز عالمي يقدم خدمات تحديد واختبار وتصنيف الأحجار الكريمة بمعايير عالية، حيث تم تجهيز المختبر بأحدث التقنيات العلمية ومجموعة كاملة من الأجهزة وأدوات علم الأحجار الكريمة، مما يجعله محطة رئيسية للابتكار والجودة بالإضافة الى فريق متميز من علماء الأحجار الكريمة المدربين تدريبًا عاليًا بالخبرة الواسعة والمهارات العميقة في مجالهم. كما أكد شوناك على الدور الرائد الذي ستلعبه المدرسة في تنمية المهارات وتقديم تعليم فعّال في مجال علم الأحجار الكريمة. وبفضل هذه المبادرة، يتاح لصناعة الأحجار الكريمة والمجوهرات المصرية الوصول إلى مصادر متقدمة على مستوى عالمي، مما يسهم في بناء ثقة المستهلك المحلي وفتح أفقًا واسعًا للتصدير إلى الأسواق الدولية.

وتتبنى مدرسة علم الأحجار الكريمة في IGI منهجًا فريدًا وشاملًا يضمن تقديم دورات متقدمة في علم الأحجار الكريمة وتصميم المجوهرات، تحت إشراف خبراء في علم الأحجار الكريمة، حيث سيقدم للطلاب فرصة استثنائية لاكتساب المهارات والمعرفة العميقة في هذا المجال الفريد. بالإضافة إلى الدورات الأكاديمية وورش العمل والفعاليات، والدورات اللازمة لتطوير المهنة للشركات في صناعة المجوهرات، مما يمنح العاملين في مجال المجوهرات فرصة للتفاعل مع أحدث التطورات والابتكارات في هذا المجال.

جدير بالذكر أن المعهد الدولي للأحجار الكريمة (IGI) يعد أحد أهم المؤسسات الرائدة عالميًا في مجال اختبار وتشهيد الأحجار الكريمة وخدمات تصنيفها. وتأسس عام 1975 في أنتويرب، بلجيكا؛ ويتمتع بتاريخ وثقة الجمهور في أنحاء العالم، ويملك حاليا 30 مختبرًا عالميًا في مدن عالمية منها أنتويرب ونيويورك وهونج كونج وشانغهاي وبانكوك ودبي ومومباي وإسطنبول.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة