Close ad

رياح عاتية تلحق أضرارًا بسفينة تاريخية في اليونان

19-11-2023 | 14:15
رياح عاتية تلحق أضرارًا بسفينة تاريخية في اليونانالمدمرة التاريخية فيلوس - أرشيفية
(أ ف ب)

ألحقت رياح عاتية في اليونان أضراراً بسفينة حربية استُخدمت خلال فترة حكم المجلس العسكري بين 1967 و1974، على ما أعلنت رابطة لقدامى المحاربين الأحد.

موضوعات مقترحة

وتعرضت المدمرة "فيلوس" ("السهم" باليونانية) لأضرار "كبيرة" في هيكلها ، بعدما اصطدمت بشكل متكرر بالحوض الذي ترسو فيه في ثيسالونيكي (شمال)، وفق ما أعلنت رابطة أعضاء المقاومة المسجونين أو الذين أجبروا على ترك البلاد خلال فترة حكم المجلس العسكري.

ونشرت الرابطة صورا للهيكل المتضرر، مشيرة إلى أن السفينة سبق أن طالتها أضرار خلال فترة شهدت أحوالاً جوية سيئة في مارس.

واشتكت الرابطة أمام وزارة الدفاع من أن "هذه الظروف كارثية لسفينة تعود إلى 80 عاما وتتطلب صيانة خاصة ودائمة".

واشتهرت السفينة في مايو 1973 عندما تمرد قبطانها وطاقمها خلال مناورة لحلف شمال الأطلسي، وأبحروا إلى إيطاليا لاسترعاء الانتباه إلى المقاومة ضد المجلس العسكري الحاكم آنذاك في اليونان.

وبعد ستة أشهر، نظم طلاب من مدرسة البوليتيكنيك في أثينا انتفاضة ضد الحكم الديكتاتوري، لاقت قمعاً دموياً من الشرطة والجيش، ما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 24 شخصا.

تم تشغيل المدمرة "يو إس إس شاريت" التي صُنعت في بوسطن عام 1942 واستُخدمت بشكل كبير في المحيط الهادئ خلال الحرب العالمية الثانية قبل نقلها إلى اليونان عام 1958.

ووُضعت خارج الخدمة عام 1991، قبل أن تستحال متحفاً. وهي راسية في ميناء ثيسالونيكي منذ العام 2019.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: