Close ad

تحذير صادم.. توقعات بشتاء متطرف ومظاهر جوية غير طبيعية

19-11-2023 | 16:59
تحذير صادم توقعات بشتاء متطرف ومظاهر جوية غير طبيعيةأجواء شتوية - صورة أرشيفية
إيمان محمد عباس

فصل الشتاء يعد تحديًا مناخيًا؛ حيث تحدث تغيرات جوية وتقلبات غير معتادة في الأحوال الجوية، وهو ما يثير تساؤلات حول مدى استعداد مصر لمواجهة هذا الشتاء المتطرف.

موضوعات مقترحة

وتعمل الجهات المختصة في مصر على اتخاذ الإجراءات اللازمة لمواجهة أي تحديات قد تنشأ نتيجة لتلك الظروف الجوية المتطرفة.

وتهيب الحكومة بالمواطنين بتوخي الحذر والانتباه للتحذيرات والتوجيهات الصادرة من الجهات الرسمية لضمان سلامتهم.

"بوابة الأهرام" تستعرض توقعات فصل الشتاء هذا العام من خلال خبراء

قال الدكتور محمد فهيم، رئيس مركز معلومات تغير المناخ والنظم الخبيرة في وزارة الزراعة، إن شتاء هذا العام مختلف ومتطرف، مؤكدا أن فصل الشتاء سيبدأ يوم الجمعة الموافق 22 ديسمبر المقبل ويستمر حتى يوم الأربعاء 20 مارس 2024.

وأشار الدكتور فهيم إلى أن هذا الشتاء سيشهد تغيرًا واضحًا في نمط الحالات الجوية وقوتها وتطرفها، حيث من المتوقع زيادة عمق المنخفضات الجوية وقوة السحب، وتحولها لتصبح عالية التأثير. كما سيشهد الشتاء زيادة قوة العواصف والمنخفضات الجوية المتوسطية، مما قد يتسبب في سيول قوية في بعض المناطق.

ومن بين المظاهر الجوية المتوقعة في هذا الشتاء، يتصدرها البرودة الشديدة وتشكل موجات صقيع قوية في أواخر ديسمبر وطوال يناير. ويتوقع أيضًا تشكل صقيع متأخر ربيعي، بالإضافة إلى فرص كبيرة لسقوط الأمطار المتوسطة والغزيرة على مختلف أنحاء الجمهورية، مع احتمال تشكل سيول في مناطق الظهير الصحراوي للوادي والدلتا وسيناء والساحل الشمالي.

ومن المتوقع أيضًا زيادة فرص تساقط زخات البرد بأحجام أكبر من المعتاد، وزيادة غير اعتيادية في الشبورة المائية والضباب، وزيادة الرطوبة الجوية والرطوبة الحرة صباحًا.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه التوقعات تأتي نتيجة لارتفاع درجات حرارة مياه البحر الأبيض المتوسط، حيث يعتبر تأثير هذه البحار عاليًا وملحوظًا خلال فصل الشتاء، وأكبر بعشرات المرات من تأثير ظاهرة النينو على مناطق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما في ذلك مصر.

وأضاف الدكتور محمد فهيم، أنه بناءً على التوقعات المذكورة، يجب أن يكون الجميع على استعداد تام لمواجهة هذا الشتاء المختلف والمتطرف، وخاصة في المناطق الصحراوية والدلتا وسيناء والساحل الشمالي. وينصح السكان باتخاذ التدابير اللازمة للتأكد من سلامتهم وراحتهم، مثل ارتداء الملابس الدافئة وتجهيز المواد الغذائية اللازمة والمشروبات الساخنة. كما يجب على السائقين أن يكونوا حذرين على الطرق السريعة والطرق الريفية بسبب احتمالية تشكل الضباب والشبورة المائية.

وأشار إلي أنه، يجب أن نتذكر أن تغير المناخ يؤثر على العديد من مناطق العالم، ويعد توعية الناس واتخاذ إجراءات للتكيف مع هذه التغيرات أمرًا حيويًا. ومن المهم أن تعمل الحكومات والمؤسسات والأفراد سويًا على تعزيز الاستدامة وحماية البيئة للحد من تأثيرات تغير المناخ والحفاظ على كوكبنا للأجيال القادمة

نصائح للوقاية من أمراض الشتاء

وفي سياق متصل، أكد الدكتور أمجد الحداد استشاري الحساسية والمناعة، علي بعض النصائح للوقاية أمراض الشتاء، والإنفلونزا وكورونا ونزلات البرد لأنها تنشط في فصل الشتاء:

1- غسل اليد جيدًا بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية. يجب أن تشمل عملية الغسل جميع الأسطح، بما في ذلك الجوانب وبين الأصابع. إذا لم يكن هناك ماء وصابون متاحين، استخدم معقم اليدين بنسبة كحولية تصل إلى 60٪ على الأقل.

2- الحرص علي ارتداء الكمامة في الأماكن العامة والمكتظة بالناس، وخاصةً إذا كنت قريبًا من أشخاص آخرين. تأكد من ارتداء الكمامة بشكل صحيح عند التغطية الكاملة للأنف والفم.

3- الابتعاد عن الأشخاص الآخرين بمسافة لا تقل عن متر واحد، وتجنب التجمعات الكبيرة.

4- تجنب لمس الوجه بشكل متكرر، خاصةً الأنف والفم والعينين. يعد الوجه ممرًا للفيروسات للدخول إلى جسمك، لذا يجب تجنب لمسه قدر الإمكان واستخدام منديل ورقي عند الضرورة.

5- المحافظة على نظام غذائي صحي ومتوازن، وشرب الكثير من الماء، وممارسة النشاط البدني بانتظام. قد تساعد عادات صحية مثل تناول الفواكه والخضراوات والتمارين الرياضية على تعزيز جهاز المناعة الخاص بك.

6- الحرص على التهوية الجيدة في المنازل والأماكن المغلقة، فتح النوافذ للحصول على تدفق هواء طازج. توفر التهوية الجيدة تبديل الهواء وتقليل تراكم الفيروسات في الهواء.

7- تجنب الاحتكاك المباشر مع الأشخاص الآخرين، مثل المصافحة أو التقبيل. بدلاً من ذلك، يمكنك استخدام التحية بالإشارة.

8- أخذ التطعيمات الموصى بها للأنفلونزا التطعيم يمكن أن يساعد في تقليل خطر الإصابة بالأمراض وتخفيف حدتها.

وأضاف الدكتور أمجد الحداد، أن الالتزام بالإجراءات الوقائية الأساسية والممارسات الصحية الجيدة يمكن أن يساهم بشكل كبير في الوقاية من الإنفلونزا ونزلات البرد وجميع الأمراض التي يمكن الإصابة بها في فصل الشتاء.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة