Close ad

53 مباراة و6 جولات في الدورى المصري.. الأندية تعالج أزماتها فى التوقف الدولي

15-11-2023 | 19:41
 مباراة و جولات في الدورى المصري الأندية تعالج أزماتها فى التوقف الدوليالأهلي
مجلة الأهرام الرياضى
مجلة الأهرام الرياضى نقلاً عن

53 مباراة، توقف عندها قطار الدورى فى نسخته رقم 65 بعد 6 جولات شهدت أرقامًا وأحداثًا وظواهر مهمة.. وتبقى مباراة واحدة للأهلى أمام البلدية، لتوقف المسابقة، والمارد الأحمر على القمة بمشاركة بيراميدز ولكل منهما 13 نقطة يطاردهما موردن فيوتشر وزد ولكل منهما 12 نقطة، ويسعى 3 فرق هى الاتحاد (11 نقطة) والجيش (10) والجونة (10 نقاط) لدخول المربع الذهبى فى حين أن هناك عدة فرق تتمنى استغلال فترة التوقف من أجل تصحيح الأخطاء وعلاجها والمنافسة بقوة لدخول هذا المربع، كما أن أندية القاع تتمنى ثورة فنية للهروب منه.

موضوعات مقترحة

خلال فترة التوقف التى تستمر حتى 28 الشهر الحالى، تسعى الفرق الـ18 لإعادة صياغة أكثر فعالية، وعلاج كل الأزمات والمشكلات كما يأتى فى السطور التالية:

مشكلات المصرى مستمرة

لا تزال الأمور غير مستقرة فى نادى المصرى، بعد تراجع النتائج فى الأسابيع الأخيرة، والمطالبات برحيل على ماهر المدير الفنى الذى نال هزيمتين متتاليتين فى الجولتين الخامسة والسادسة على يد بيراميدز والبنك الأهلى على التوالى، والأخيرة جاءت برباعية مذلة، فتحت النار على النادى، ومجلس الإدارة، الذى فاجأ الجميع بأنه يساند الجهاز الفنى، ويؤكد أنه لا تغيير، بل إنه ربط استمراره بوجود على ماهر فى موقف أثار استياء كثيرين من محبى النادى وجمهوره، واكتفى النادى بتغريم اللاعبين 250 ألف جنيه فقط.

هناك سلبيات عديدة يراها جمهور المصرى فى الفريق برغم احتلاله المركز التاسع بـ9 نقاط، أهمها أنه يفضل الصفقات الجديدة التى كان سببًا فى التعاقد معها دون أن يكون لها أى بصمة أو دور، حتى لو لم تظهر بالمستوى المطلوب، بخلاف أن اللاعبين القدامى، ليس لهم تواجد كبير.

يأتى ذلك فى الوقت الذى تقرر فيه استئناف التدريبات بالقاهرة وإلغاء معسكر الغردقة، على أن يعود الفريق إلى بورسعيد فى منتصف هذا الأسبوع استعدادًا لمباراة إنبى فى الأول من ديسمبر فى إطار الجولة السابقة.

الأيام الصعبة فى بيراميدز

أيام صعبة عاشها فريق بيراميدز الذى وجد نفسه خلال أسبوع واحد يخسر فى الدورى من سيراميكا كليوباترا، ثم من الزمالك فى قبل نهائى كأس مصر، حيث اتجهت الأمور إلى كيل الاتهامات إلى اتحاد الكرة، وتحديدًا لجنة الحكام التى اختارت أحمد الغندور لإدارة لقائه مع الزمالك، حيث رأوا أنه لم يكن على قدر الحدث فكان انتقاده عن طريق ممدوح عيد الرئيس التنفيذى للنادى، ليقرر اتحاد الكرة إيقافه، ويرد بيراميدز ببيان يحمل تساؤلات حول موعد الاجتماع الذى تم فيه اتخاذ قرار إيقاف عيد، بخلاف تأكيد أن الأزمة مع الاتحاد، وليس الزمالك بعدما تحفظ مسئولو الأخير على ما ذكره لتبرير الخسارة.

الغضب الشديد فى بيراميدز سببه خسارة أول لقب ضمن سلسلة البطولات التى تم رصدها خلال الموسم الحالى لتدخل دولاب الفريق وأصبح المدرب البرتغالى جايمى باتشيكو على المحك، وربما تتم الإطاحة به قريبًا بعدما تأكد مسئولو النادى أنه بارع فى وضع التشكيل لكنه لا يستطيع صناعة الفارق خلال المباريات أو التدخل لتغيير الواقع.

بيراميدز تساوى مع الأهلى فى القمة برصيد 13 نقطة لكن هناك لقاء مؤجلاً للأهلى أمام البلدية.

فيوتشر وزد.. منافسة قوية

رفض مسئولو مودرن فيوتشر المساس بالبرتغالى فورموسينيو، حيث يرونه أحد أفضل المدربين الأجانب الذين وصلوا إلى مصر خلال السنوات الأخيرة، وأن تراجع النتائج سببه أخطاء فردية جعلت الفريق يخسر مباراتين فى آخر ثلاث جولات.

وتساوى الفريق مع زد فى رصيد 12 نقطة، حيث احتل المركز الثالث برصيد 12 نقطة فى 6 مباريات، بينما جاء الثانى زد فى المركز الرابع برصيد 12 نقطة، وحافظ على سجله خاليًا من الهزائم، حيث لعب 6 مباريات فاز فى 3 وتعادل فى مثلها، لتشتعل المنافسة بينهما.

صراع المربع الذهبى

لا يزال طارق العشرى المدير الفنى للاتحاد يحصد تألق لاعبيه على المستوى الفردى برغم أنهم لم يقدموا الشكل الجمالى على المستوى الجماعى، معتمدًا على تألق نجمه الأنجولى مابولولو الذى تساوى فى صدارة الهدافين مع المغربى أحمد بلحاج لاعب الجونة برصيد 6 أهداف.

زد قرر اللعب 4 مباريات ودية خلال التوقف، حيث رفض اللعب مع المظاليم، وخسر أولاها أمام سموحة 3/4، ويفكر الفريق فى تنظيم معسكر مغلق.

محمد مصيلحى رئيس نادى الاتحاد قرر رصد مكافآت خاصة من أجل مواصلة الانتصارات والزحف نحو المربع الذهبى، وطالب الجهاز الفنى واللاعبين بضرورة استغلال فترة التوقف الحالية لمزيد من النتائج الجيدة، حيث خاض عدة مباريات ودية على ملعبه مع تطبيق اليوم الكامل والتدريب على فترتين للحفاظ على النواحى البدنية.

ويأتى إنبى كثانى الفرق التى تنافس على الدخول فى المربع الذهبى بعد ثورة كروية قدمها اللاعبون مع مدربهم تامر مصطفى، فبعد الخسارة مرتين ثم التعادل فى أول ثلاث جولات، جاء الحصاد فى الجولات الثلاث التالية، وحصد الفريق خلالها 9 نقاط بالفوز على البنك الأهلى، والزمالك وأخيرًا مودرن فيوتشر، حيث أكد أيمن الشريعى رئيس النادى أن الفريق لم يقدم نصف مستواه، ويطالب الجميع بانتظار المزيد من المفاجآت.

الإسماعيلى يحتج على الجبلاية

توعد مسئولو الإسماعيلى مسئولى الجبلاية باتخاذ قرارات حاسمة، بسبب ما رأوه ظلمًا تحكيميًا ضد الفريق خلال بعض المباريات وتحديدًا أمام فاركو، حيث أكد على أبوجريشة المشرف على قطاع الكرة أن نادر قمر الدولة ارتكب أخطاء جسيمة جعلت لجنة الحكام تقرر إيقافه فى سرية وأن ما حدث لن يتم السكوت عليه مرة أخرى بعدما تأثر الإسماعيلى بالنتائج العكسية خلال هذه المباراة، التى كان من الممكن أن تكون وقفة قوية للفريق الذى حقق 4 نقاط فقط من 18 نقطة.

الكل فى الإسماعيلى يرفض مناقشة رحيل إيهاب جلال، لأنه تحمل المسئولية فى ظل عدم وجود لاعبين ذوى خبرة ورحيل عدد كبير من النجوم ومشاركة الناشئين والشباب وأن الجميع فى انتظار مرحلة الحصاد.

الجهاز الفنى اختار 4 مباريات فى فترة التوقف بدأت بمواجهة ساحة دمياط ثم سموحة، والمقاولون العرب، وأخيرًا مودرن فيوتشر يوم الأربعاء المقبل 22 نوفمبر.

مدرب جديد للداخلية

بدأ هيثم شعبان مهمته مديرًا فنيًا للداخلية، استعدادًا للقاء بلدية المحلة فى 1 ديسمبر المقبل، حيث يحتل الفريق المركز 16 برصيد 4 نقاط.

شعبان تأخر فى تولى المسئولية بعد رحيل ميمى عبدالرازق لخلافات مالية مع الإدارة، حيث تم الاستقرار على أن يبدأ مهمته عقب الجولة السادسة، بعدما فشل الجهاز الفنى المؤقت بقيادة هانى عبدالباقى فى قيادة الفريق نحو أى فوز خلال جولتين، تعادل فى إحداهما وخسر الأخرى أمام الجونة.

ثقة غريب فى المقاولون

أكد شوقى غريب المدير الفنى للمقاولون أنه واثق بالخروج من الأزمة الفنية التى تواجهه مع الفريق فى الدورى وعدم تحقيق أى فوز، مشيرًا إلى أن اللاعبين ينقصهم فقط التجانس واستيعاب فكره التدريبى.

غريب استقر على أداء 4 مباريات فى فترة التوقف التى يراها فارقة فى الهروب من القاع، برصيد نقطتين فقط من التعادل فى مباراتين وخسارة 4 أخرى.

سموحة يغير جلده

استقر أحمد سامى المدير الفنى لسموحة على ضرورة بلورة الفريق بصورة شاملة وكتابة تقرير للإدارة من أجل استغلال ميركاتو يناير من أجل التخلص من بعض اللاعبين وضم آخرين وتحديدًا فى مراكز الدفاع.

وعقد سامى مع فرج عامر رئيس النادى اجتماعات متعددة بعد فترة التوقف من أجل الحديث عن سلبيات المرحلة الحالية خصوصًا أن الفريق يحتل المركز 12 برصيد 8 نقاط، كما أن دفاع الفريق أحد أضعف دفاعات الدورى مع المصرى والمقاولون والبنك الأهلى.

عامر أكد لسامى أن الوقت لا يزال مبكرًا، وأنه واثق بقدرة سموحة على احتلال مركز متقدم.

سموحة قرر لعب عدة مباريات ودية بدأها بالفوز على زد 3/4.

البنك ينفى تآمر اللاعبين

نفى كريم شحاتة مدير الكرة بالبنك الأهلى ما تردد عن تآمر عدد من لاعبيه لرحيل القبرصى بابا فاسيليو، الذى رحل بعد سوء النتائج وتولى طارق مصطفى بدلاً منه.

شحاتة قال إن ذلك لم يحدث، بل إن الحظ وحده كان وراء تراجع النتائج، وعندما تولى طارق مصطفى المسئولية وقف التوفيق مع المدرب الجديد ولاعبيه، مشيرًا إلى أن المدرب ستكون أمامه فرصة كبرى لمزيد من الانسجام خلال التوقف، حيث يخوض عدة مباريات بمعسكر بالإسكندرية.

حكايات رقمية

فى 53 مباراة.. نقرأ العديد من الأرقام التى تستحق الرصد..

ـ شهدت المباريات السابقة 41 انتصارًا، و12 تعادلاً منها 2 سلبية، و10 إيجابية، و35 ركلة جزاء منها 24 مسجلة، و142 هدفًا و248 بطاقة صفراء و11 حمراء.

ـ المغربى أحمد بلحاج لاعب الجونة، والأنجولى مابولولو مهاجم الاتحاد يحتلان ترتيب الهدافين حتى الآن ورصيد كل منهما 6 أهداف.

ـ حسام أشرف (البلدية) وزيكو (زد) وأحمد قندوسى (سيراميكا) تساووا فى رقم 5 أهداف لكل منهم.

ـ لاعبان فقط أحرزا 6 أهداف هما بيرسى تاو (الأهلى)، وأسامة فيصل (البنك).

ـ 3 لاعبين ظهروا فى قائمة الأكثر صناعة للأهداف ورصيد كل منهم 4 مرات، وهم: فيبو أكيم (البلدية) صديق إيجولا (سموحة) كريم الديب (الاتحاد السكندري).

ـ 50 لاعبًا ظهروا فى كل الجولات السابقة ولم يغيبوا عن فرقهم.

ـ استاد القاهرة الأكثر استضافة للمباريات بـ11 لقاء، تلاه برج العرب (10) المقاولون (7) الإسكندرية (6) غزل المحلة (3) الإسماعيلى (3) جهاز الرياضة (3) الأهلى (3) خالد بشارة (3)، بتروسبورت والدفاع الجوى .

ـ 4 حكام أداروا 3 مباريات فى 6 جولات، وهم محمد معروف، عبدالعزيز السيد، إبراهيم نورالدين، محمود ناجى.. وظهر أمين عمر ومحمود البنا وطارق مجدى وأحمد الغندور، ومحمود بسيونى ومحمد عادل ومحمد يوسف ومحمد القبانى، ومحمد سلامة ميدو وصبحى العمراوى ومصطفى عثمان وهشام الشامى مرتين.

ـ 21 مدربًا ظهروا خلال 53 مباراة، بعدما تولى 3 مدربين جدد المسئولية، بخلاف الـ18 الذين ظهروا منذ بداية المسابقة والجدد هم طارق مصطفى (البنك)، هانى عبدالباقى (الداخلية) خالد جلال (فاركو).

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة