Close ad

من بينها الوقوف والنوم .. ممارسات بسيطة أفضل من الجلوس لصحة القلب

11-11-2023 | 15:19
من بينها الوقوف والنوم  ممارسات بسيطة أفضل من الجلوس لصحة القلبأرشيفية
وكالات

تشير دراسة جديدة إلى أن أي نشاط، حتى الوقوف أو النوم (حيت تكون معظم وظائف العقل والجسم في حالة نشطة)، أفضل لصحة القلب من الجلوس.

موضوعات مقترحة

وتعزز الأدلة الجديدة السبب وراء كون السلوك المستقر قاتلا، وتظهر أن بضع دقائق فقط من التمارين الرياضية يوميا يمكن أن تساعد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

واقترح العلماء أن استبدال الوقت الذي يقضيه الفرد في الجلوس بممارسة التمارين الرياضية أدى إلى تحسين مستويات الكوليسترول، ويساعد على الحفاظ على وزن صحي ويؤدي إلى محيط خصر أصغر.

ووجدت النتائج، التي نُشرت في مجلة European Heart Journal وبدعم من مؤسسة القلب البريطانية (BHF)، أنه عندما "تم إعادة تخصيص ما لا يقل عن أربع إلى 12 دقيقة يوميا (من السلوك الخامل) إلى نشاط بدني معتدل أو قوي" كانت هناك فوائد لكل هذه التدابير.

ويمكن أن تشمل أمثلة النشاط المعتدل المشي السريع للغاية (4 أميال في الساعة أو أسرع)، أو أعمال التنظيف مثل غسل النوافذ أو المسح، أو ركوب الدراجات بسرعة 10-12 ميلا في الساعة، وغيرها.

ومن أمثلة الأنشطة القوية المشي لمسافات طويلة أو الركض بسرعة 6 أميال في الساعة أو أسرع أو ركوب الدراجات السريعة أو لعب كرة القدم أو كرة السلة أو التنس.

وشملت الدراسة الجديدة 15253 شخصا في خمس دول ارتدوا أدوات لقياس مستويات نشاطهم لمدة 24 ساعة يوميا.

وتشير النتائج إلى وجود تسلسل هرمي لما هو مفيد للصحة، حيث تكون التمارين المعتدلة إلى القوية هي الأكثر فائدة، تليها التمارين الخفيفة أو النوم أو الوقوف.

ووجدت الدراسة أيضا أن استبدال 30 دقيقة من الجلوس يوميا بـ 30 دقيقة من التمارين المعتدلة إلى القوية كان له التأثير الأكبر على الذين يعانون من انخفاض وزن الجسم.

وأظهرت النتيجة أن مستويات الكوليسترول في الدم تحسنت أيضا عندما تم استبدال ما لا يقل عن ست دقائق من السلوك المستقر بممارسة الرياضة، على الرغم من أن المزيد من التمارين كانت أفضل.

وكانت مستويات السكر في الدم أيضا أقل، وفقا للنموذج، إذا قضى الأشخاص وقتا أطول في ممارسة الرياضة أو الوقوف أو النوم مقارنة بالجلوس.

وأشار الباحثون إلى أنه على الرغم من أن الوقت الذي يقضيه الشخص في ممارسة نشاط قوي كان أسرع طريقة لتحسين صحة القلب، إلا أن التغييرات الصغيرة يمكن أن يكون لها تأثير أيضا إذا تم القيام بها لفترة أطول.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة