Close ad

اتفاق بين الممثلين والاستوديوهات في هوليوود ينهي إضرابا شلّ القطاع لأشهر

9-11-2023 | 13:20
اتفاق بين الممثلين والاستوديوهات في هوليوود ينهي إضرابا شلّ القطاع لأشهرإضراب الكتاب والممثلين-أرشيفية
(أ ف ب)

توصل الممثلون واستوديوهات هوليوود الكبرى إلى اتفاق ينهي إضراباً شلّ القطاع السينمائي والتلفزيوني في الولايات المتحدة لأشهر وكلّف الاقتصاد الأميركي المليارات، على ما أعلنت نقابة الممثلين (ساغ-أفترا).

موضوعات مقترحة

وأوضحت النقابة في بيان أنّ الإضراب سينتهي  يوم الخميس عقب التوصّل إلى اتفاق جديد مدته ثلاث سنوات، وتُقدّر قيمته "بأكثر من مليار دولار".

ومن المقرر أن تنشر النقابة تفاصيل الاتفاق خلال الأيام القليلة المقبلة، لكنها أكّدت أنه يتضمّن "تفاصيل مذهلة"، إذ يشير تحديداً إلى زيادة كبيرة في الحد الأدنى للأجور مع توفير ضمانات في ما يتعلق بالذكاء الاصطناعي، وإنشاء "للمرة الأولى" نظام مكافآت خاص بإعادة عرض الأعمال عبر منصات البث التدفقي.

ولكي يستأنف النجوم البارزون والعاملون في القطاع عملهم في مواقع التصوير، يُفترض أن يوافق أعضاء النقابة البالغ عددهم 160 ألفاً من ممثلين وراقصين وعاملين في مجالات أخرى على الاتفاق الجديد خلال عملية تصويت، وهي خطوة يُنظر إليها على أنها إجراء شكلي.

- "نموذج جديد" -

واحتفت أسماء كبيرة في هوليوود بإنهاء الإضراب. وكتبت جيمي لي كورتيس عبر إنستغرام "إنّ المثابرة تؤتي ثمارها!".

وكانت المفاوضات بين النقابة والاستوديوهات تجري بصورة شبه يومية خلال الأسبوعين الفائتين، وغالباً ما شارك فيها الرؤساء التنفيذيون لكل من "ديزني" و"نتفليكس" و"وارنر براذرز" و"يونيفرسال".

وكانت الحاجة إلى إنهاء الإضراب ملحة، فإلى جانب قلّة من المشاهير، يعاني الممثلون العاطلون عن العمل صعوبات متزايدة لتغطية نفقاتهم.

وكانت الاستوديوهات أخّرت إصدار أفلام ضخمة مثل "دون: بارت تو" ("Dune: Part Two") والجزء المقبل من "ميشن إمباسيبل".

ووصف تحالف منتجي الأعمال السينمائية والتلفزيونية (AMPTP) الذي مثل الاستوديوهات في المفاوضات، الاتفاق بأنه "نموذج جديد" للقطاع. وأوضح في بيان أن الاستوديوهات "تنتظر بفارغ الصبر استئناف العمل على الإنتاجات".

- إضر اب تاريخي -

ومرّ القطاع بإضراب تاريخي مزدوج، إذ عندما بدأ الممثلون إضرابهم في منتصف يوليو، كان كتاب السيناريو مضربين منذ مطلع مايو. ولم تشهد هوليوود أزمة مماثلة منذ العام 1960.

وتُقدّر التكلفة الإجمالية المترتبة عن توقف صناعة السينما في هوليوود في الأشهر الأخيرة بما لا يقل عن ستة مليارات دولار، بحسب أحدث مراجعات للاقتصاديين.

ورحبت رئيسة بلدية لوس أنجليس كارين باس، بـ"الاتفاق العادل"، مذكّرةً بأن الإضراب طال "ملايين الأشخاص" في البلاد.

وكان الممثلون وكتاب السيناريو يتشاركون الملاحظة نفسها، إذ باستثناء الممثلين النجوم، لم يعد معظمهم قادرا على كسب عيش لائق في عصر البث التدفقي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة