Close ad

وسط شكوك حول سبب وفاته.. بكين تحرق جثة رئيس الوزراء الصيني السابق لي كه تشيانج.. اليوم

2-11-2023 | 12:13
وسط شكوك حول سبب وفاته بكين تحرق جثة رئيس الوزراء الصيني السابق لي كه تشيانج اليومئيس الوزراء الصيني السابق لي كه تشيانج
الألمانية

تستعد الصين لحرق جثة رئيس الوزراء الصيني السابق لي كه تشيانج اليوم الخميس، في حين يعمل المسؤولون الصينيون من أجل إقناع جميع الأشخاص في مسقط رأسه بقبول الرواية الحكومية حول سبب وفاته، حسبما أفادت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الخميس.

موضوعات مقترحة

وأعرب عدد من المشيعين في مقاطعة آنهوي شرقي الصين هذا الأسبوع عن شكوكهم في وفاة المسؤول الصيني الكبير السابق جراء الإصابة بنوبة قلبية، وهو السبب الذي ورد في بيان حكومي أصدرته بكين الجمعة الماضية، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.

ووجد لي نفسه مهمشا على يد الرئيس الصيني شي جين بينج قبل مغادرته اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للحزب الشيوعي قبل عام مضى رغم صغر سنه بما يكفي للبقاء في منصبه.

ورغم أن الظروف الصحية لكبار القادة دائما ما تعتبر سرا من أسرار الدولة في الصين، فلم يظهر أي دليل يقوض رواية الحزب الشيوعي عن وفاة لي.

وتأتي وفاة لي في الوقت الذي أدت فيه سلسلة من الإطاحات غير المبررة لمسؤولين في القيادة الصينية إلى خلق شعور متزايد بالغموض حول الحزب.

وقد أصيب كه تشيانج الذي كان يبلغ من العمر 68 عاما بأزمة قلبية بصورة مفاجئة في شنغهاي الجمعة الماضية. وتم نقل جثته في نفس اليوم إلى بكين على متن طائرة خاصة.

وتقاعد كه تشيانج من منصبه كرئيس للوزراء في مارس الماضي بعد توليه المنصب لمدة عشرة أعوام.

وكان كه تشيانج من مؤيدي السياسات المشجعة للسوق وانفتاح الصين.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: