Close ad

هل أفران الميكروويف آمنة فعلًا لتسخين وطهي الأطعمة؟ وهذا تأثيرها على العين

30-10-2023 | 15:42
هل أفران الميكروويف آمنة فعلًا لتسخين وطهي الأطعمة؟ وهذا تأثيرها على العينالميكروويف-أرشيفية
وكالات

رغم أن أفران الميكروويف تُعد عنصرًا أساسيًا في الكثير من المطابخ، إلّا أنها لا تزال من بين الأجهزة المنزلية المثيرة للجدل.

موضوعات مقترحة

وبينما يشيد العديد من الأشخاص بمزاياها في توفير الوقت والمجهود، يخشى آخرون من كونها مضرّة بالصحة.

وأوضح الموقع الإلكتروني الرسمي لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن الموجات الدقيقة عبارة عن إشعاعات غير مؤينة، وهي لا تعكس مخاطر الأشعة السينية ذاتها أو الأنواع الأخرى من الإشعاعات المؤينة.

لكن إشعاع الميكروويف يمكنه تسخين أنسجة الجسم بالطريقة ذاتها التي يُسخن بها الطعام.

وقد يؤدي التعرض لمستويات عالية من أفران الميكروويف إلى حروق الجلد أو إعتام عدسة العين.

وتكون أفران الميكروويف آمنة لتسخين وطهي الأطعمة عند استخدامها وفقًا لتعليمات الشركة المصنعة، بحسب ما ذكرته منظمة الصحة العالمية، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي.

ومن المهم الحفاظ على الفرن في حالة جيدة، والتحقق من إغلاق الباب بإحكام، حتى لا تتسرّب منه موجات الميكروويف.

هل تأتي راحة الطهي في الميكروويف على حساب العناصر الغذائية للأطعمة؟ وأي نوع من طرق الطهي سيؤدي إلى فقدان بعض العناصر الغذائية؟

وتشمل العوامل التي تؤثر على فقدان العناصر الغذائية في الأطعمة أثناء الطهي:

الوقت (كلما طالت مدة طهي الطعام، زاد فقدان العناصر الغذائية)

درجة الحرارة (كلما زادت الحرارة، زاد فقدان العناصر الغذائية)

كمية السائل الذي يتم طهي الطعام فيه (كلما زاد الماء، زاد فقدان العناصر الغذائية)

وسواء تم اختيار الميكروويف أو طرق الطهي التقليدية، يجب خفض أوقات الطهي قدر الإمكان.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة