Close ad

جولة صغيرة في التبت من قصر بوتالا إلى صناعة البخور

30-10-2023 | 12:05
جولة صغيرة في التبت من قصر بوتالا إلى صناعة البخور قصر بوتالا أحد رموز التبت
الألمانية

تعد التبت بوصفها أعلى بقعة في العالم، حلم كل مسافر. مازالت الأرض تحافظ على تقاليدها التي ترجع لقرون، وثقافتها الدينية الغامضة ومناظرها الطبيعية البكر. 

وفيما يلي بعض المقاصد التي يمكن رؤيتها والأشياء التي يمكن فعلها في التبت.

قصر بوتالا:

قصر بوتالا أحد رموز التبت. يعد القصر الملكي بلونيه الأبيض والأحمر المشيد على خلفية من الجبال الخضراء والسماء الزرقاء، صورة أيقونية للتبت التي توصف بأنها "سقف العالم". وأعاد الدالاي لاما الخامس بناء هذا القصر وأصبح المقر الشتوي للزعيم الديني الأعلى للتبت من 1649.

وبعدما فر الدالاي لاما الرابع عشر إلى الهند في 1959، أصبح القصر متحفا أكثر منه مقرا. ويضم ألف غرفة بها منحوتات ثمينة وتماثيل لبوذا ولوحات جدارية وتحفا فنية ومجوهرات دينية، بحسب موقع تشاينا هايلايتس.

دير ساماي:

دير ساماي هو أول دير شيد في التبت وهو مسقط رأس البوذية في التبت. وبداخل الدير هناك الثير من قطع التصوير الجصي (الفرسك) ومنحوتات وعجلات صلاة. 

يقع الدير في واد محاط بجبال قاحلة وكثبان رملية. والمشهد من حوله خلاب.

صناعة البخور التبتي:

هناك قرية صغيرة في التبت في مقاطعة لاهاسا تشتهر بإنتاج البخور التبتي المصنوع يدويا. ومازال سكان القرية يتبعون الطريقة التقليدية في صناعة البخور.

وهناك يمكن تعلم الفرق بين المواد المستخدمة والطرق المستخدمة لمعرفة جودتها. كما يمكن الاطلاع على عمليات الصناعة، مثل معجون الطحن ومعجون العجن والتشكيل.

كلمات البحث