Close ad

مستوحاة من الديدان البحرية.. علماء صينيون يطورون مواد بناء صديقة للبيئة

22-10-2023 | 13:09
 مستوحاة من الديدان البحرية علماء صينيون يطورون مواد بناء صديقة للبيئةتصميم مواد بناء منخفضة الكربون ذات أساس طبيعي
وكالات

توصل علماء صينيون إلى اكتشاف رائد في عالم التشييد والإعمار، وذلك من داخل أعماق المحيط، تمثل بنجاحهم في بناء مادة جديدة ‏منخفضة الكربون مستلهمة من الديدان البحرية، وهو ما يتيح إمكانية توفير الطاقة وخفض الانبعاثات في ‏قطاع البناء.‏

موضوعات مقترحة

ونشر باحثون من المعهد التقني للفيزياء والكيمياء التابع للأكاديمية الصينية للعلوم دراستهم أخيرا في مجلة "Matter".

وأوضح مدير المشروع والمؤلف الرئيسي للدراسة، وانغ شو تاو، أن "مواد البناء التقليدية المعتمدة على الأسمنت تستهلك الكثير من الطاقة في عملية الإنتاج، وفي الوقت ذاته، تولد الكثير من انبعاثات الكربون، لذا فإن تطوير مواد بناء جديدة منخفضة الكربون لها أهمية كبيرة"، وفقا لصحيفة "تشاينا ديلي".

ولاحظ الباحثون، في دراستهم، أن "هناك نوعا معينا من الدودة البحرية يسمى "دودة القلعة الرملية"، وهي مخلوقات بحرية متواضعة يبلغ طولها نحو بوصتين، تملك أسلوبا فريدا في بناء أعشاشها، وهو أنها تربط حبيبات الرمل أو قطع القشرة معا باستخدام مادة لاصقة مُفرزة جوهريا، ما يؤدي إلى إنشاء منازل تسمى بـ"القلاع الرملية الاستعمارية".

طور الباحثون مادة البناء الجديدة باستخدامهم مادة لاصقة طبيعية مستوحاة من تلك التي تنتجها الديدان البحرية، ومن الممكن إنتاج المادة الجديدة عند درجات حرارة منخفضة.

ووفقا للدراسة، فإن مواد البناء تتميز بأنها متعددة الاستخدامات، إذ يمكن تطبيقها على الحبوب المختلفة، مثل رمال الصحراء ورمال البحر ورماد الفحم والمخلفات المعدنية، كما أنها تمتلك الأداء الميكانيكي الجيد، وقابلية إعادة التدوير الفريدة وخاصية مقاومة العوامل الجوية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة