Close ad

كارثة في العصائر المعلبة وأكياس المقرمشات.. تؤثر على صحة القلب وتتسبب في تأخر المستوى الدراسي للأطفال

21-10-2023 | 15:22
كارثة في العصائر المعلبة وأكياس المقرمشات تؤثر على صحة القلب وتتسبب في تأخر المستوى الدراسي للأطفالالمواد الحافظة
همس عادل

يقبل العديد من الأطفال على تناول  العصائر المعلبة والمشروبات الغازية، والأطعمة التي تحتوي على المواد الحافظة المضرة، خصوصًا في الأوقات التي يقضونها في المدرسة، مع العلم أن هذه المشروبات المصنعة تحتوي على بنزوات الصوديوم التي تهدد صغار السن باضطراب فرط الحركة وكثير من الأضرار الصحية الأخرى.

موضوعات مقترحة

أضرار المواد الحافظة الصناعية

المواد الحافظة الصناعية هي عبارة عن مواد كيميائية مستخدمة للحفاظ على المواد الغذائية طازجة لفترة أطول، حيث تحتوي على مضادات الميكروبات والأكسدة، بالإضافة إلى مواد أخرى تبطئ عملية النضوج الطبيعية.

وأكد الدكتور أحمد دياب استشاري التغذية العلاجية أن المواد الحافظة تؤثر بشكل سلبي على صحة القلب بشكل سلبي، فالدهون المتحولة تتراكم على الجدران الداخلية للأوعية الدموية ما يؤدي إلى تصلبها وانسدادها، ومن ثم الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.

وأشار إلى أنه على الرغم من وجود المواد الحافظة الطبيعيّة كالملح، والكحول، والخل، والسكر إلا أن الصناعات الغذائية تتعامل مع المواد الكيميائية السامة التي ترتبط فعليًّا بالعديد من الأمراض والتأثيرات الصحية السلبية، والمواد الحافظة لها تأثير كيميائي يؤثر على طعم المنتج، ويسبب أضرارًا تتمثل في الثأثير السلبي عند تناول هذة الأطعمة التي تحتوي على مواد حافظة الكيميائية وحمضية تتراكم على جدار معدة الطفل كما تسبب هذه الالتهابات المتراكمة في الإصابة بمرض ارتجاع المرىء بالإضافة إلى الإصابة بعسر الهضم والحموضة، والإسهال والإمساك.

وغالبًا ما تكون هذه المواد الحافظة عاملا أساسيًا في حدوث النزلات المعوية وجرثومة المعدة والإعياء الشديد للطفل ويعتقد الأهل أن سبب تلك النزلات هو تغير في الجو أو بعض الفيروسات المنتشرة في أوقات تغير الفصول الجوية.

وأضاف أن هناك علاقة شديدة بين تناول الأطعمة التي بها مواد حافظة وانخفاض القدرات الإدراكية عند الطفل والذاكرة، وذلك بسبب تأثير المواد الحافظة والألوان الصناعية المستخدمة على المستوى الدراسي للطفل فضلًا عن إصابة بعض الحالات بمرض التوحد، أو فرط الحركة.

المواد الحافظة تقضي على شهية الأطفال

كما يتساءل الكثير من الأمهات عن أسباب انعدام رغبة الأطفال  في تناول الطعام طوال اليوم، وإذا تناول الطفل بعض الطعام سريعًا ما يشعر بالشبع الشديد، وهو ما يجيب عنه الدكتور أحمد دياب قائلًا: المواد الحافظة تتسبب في تعثر مرحلة النمو عند الأطفال لعدم تناولهم الأطعمة المفيدة التي يحتاجها جسمه لما تحتوي عليه من مواد غذائية ضرورية لبناء الجسم أن السبب في ذلك هو تناول الأطفال الكثير من الحلوى التي تحتوي عليها نسب عالية من المواد الحافظة والتي يمكن أن تكون سببًا في التأثير على الجهاز المناعي للطفل وزيادة معدلات الإصابة بالأورام، وانتقال العدوى بسهولة.

ولفت دياب إلى أنه يبدو من الصعب أن تتخلى عن الأطعمة المعلبة والعصائر وغير من الحلوى التي تحتوي على كميات كبيرة من المواد الحافظة، ولكن بالإمكان أن يتم التقليل من فرص التعرض لأضرار المواد الحافظة، عن طريق قراءة المكونات التي دخلت في تصنيع هذه المأكولات، فإذا وجدت أن المادة الحافظة مدوّن بجانبها حرف E، فهذا يدل على أن هذه المادة آمنة وصحية، وتم تقييمها من هيئة سلامة الأغذية الأوروبية، وحصلت على موافقة الاتحاد الأوروبي.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة