أخبار

البابا تواضروس: مجلس كنائس مصر مجلس وطني ولا يلغي خصوصية معتقدات كل كنيسة

19-2-2014 | 09:33

البابا تواضروس

أشرف صادق
أكد البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية أن مجلس كنائس مصر مجلس وطنى، مضيفًا خلال الاحتفال بمرور عام على تأسيسه مساء أمس الثلاثاء أن هذا المجلس لا يلغى خصوصية معتقدات كل كنيسة على حده.


حضر الاحتفال رؤساء ووفود الكنائس المصرية التالية: الطائفة الإنجيلية (الكنائس الأنجيلية)، الكنيسة الكاثوليكية،كنيسة اﻻسكندرية للروم الأرثوذكس، الكنيسة الأسقفية.

واشترك الجميع فى البداية فى الصلاة الربانية، ثم قرأ القس يوسف داروس من الكنيسة الكاثوليكية نصا من انجيل يوحنا اإصحاح الرابع أعقبه تقديم ترنيمة، وتحدث القس بيشوى حلمى عن حساب السنة لمجلس كنائس مصر ثم عرض فيلما يوثق نشاط العام المنصرم وقام كورال أنطونى تيم لكنيسة الأنبا أنطونيوس بصلاة ترنيمة "أنا أشكرك".

وبعد ذلك كانت كلمة الكنيسة الكاثوليكية وقد ألقاها البابا إبراهيم إسحق والذى شكر فيها اتمام فكرة إنشاء مجلس كنائس مصر -والتى كانت حلم يراود الجميع وخاصة أنه هناك أصوات كثيرة تطالب بالوحدة-.

ثم كانت كلمة كنيسة الروم اأرثوذكس والتى ألقاها المطران الأنبا نيقوﻻ مطران طنطا وكل توابعها، لاعتذار بطريرك الروم الأرثوذكس والذى تعذر حضوره بسبب وجوده فى دولة موزمبيق ثم صلى الكورال ترنيمة ﻻسمك يافادينا وبعدها ألقى القس صفوت البياضى رئيس الطائفة اﻻنجيلية كلمة الكنيسة اﻻنجيلية، والتى قال فيها "إن مجلس الكنائس المصرية كان حلما وﻻ يمكن أن يتحقق اﻻ برعاية الكنيسة الأم برئاسة البابا تواضروس".

ثم قام قداسة البابا تواضروس الثانى بإلقاء كلمة الكنيسة القبطية والتي جاء فيها "نرحب بكم جميعا ونهنئ الجميع واخوتى رؤساء المجلس بالعام المنصرم". ثم قال إن مجلس كنائس مصر هو مجلس وطنى مصرى وﻻ يكون بديلا عن أى مجلس مسكونى، وهو مجلس يحفظ لكل كنيسة وحدتها، ونحن الآن نواجه قضايا كبيرة مشتركة، فأرجو أن تشعر كل كنائسنا فى هذا اليوم بعيد حقيقى وأرجو أن يزداد هذا العيد عاما بعد عام".

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة