Close ad

البرازيل تبدأ رئاستها لمجلس الأمن بمتابعة الأوضاع في ناجورنو كرباخ وكوسوفو

2-10-2023 | 11:13
البرازيل تبدأ رئاستها لمجلس الأمن بمتابعة الأوضاع في ناجورنو كرباخ وكوسوفومجلس الأمن
أ ش أ

 بدأت البرازيل، اليوم الإثنين، رئاستها الدورية لمجلس الأمن الدولي لشهر أكتوبر الجاري، وذلك بعد أن تسلمت، مساء أمس الأحد، رئاسة المجلس من جمهورية ألبانيا. 

موضوعات مقترحة

وأدرجت البرايل قضية التطورات الأخيرة في إقليم ناجورنو كارباخ المتنازع عليه بين أرمينيا وإذربيجان على أجندة المتابعة الدائمة للمجلس اعتبارا من اليوم وعلى مدار الشهر الجاري، بعد أن عادت السخونة لهذا الملف الذي بدا مجددا مثارًا للتصعيد والتوترات.

ومنذ 19 سبتمبر الماضي تتهم أرمينيا جارتها إذربيجان - التي استعادت سيادتها على ناجورنو كارباخ - بشن حملة طرد وتطهير عرقي لسكان الإقليم من ذوي الأصول الأرمينية، وهو ما دفع الأمم المتحدة إلى إرسال أول بعثة تحقق لها منذ 30 عاما إلى أراضي الإقليم؛ لتحديد الاحتياجات الإنسانية لسكانه المحليين سواء المقيمين أو من يتردد أنهم تعرضوا للإجلاء القسري بمعرفة السلطات الإذرية.

كما أدرجت البرازيل - الرئيس الحالي لمجلس الأمن - ملف الأوضاع في كوسوفو على قائمة الموضوعات التي ستحظى بأولوية المتابعة الدائمة؛ لما يطرأ عليها من تطورات، وذلك على ضوء التصعيد المتعاظم وأجواء الشحن في شمال كوسوفو، وعمليات الانتشار العسكري المكثف لقوات الجيش الصربي على الحدود مع كوسوفو، والذي تم رصده في 29 سبتمبر الماضي. 

كلمات البحث
اقرأ أيضًا: