Close ad

سفاح الجيزة.. القاتل الذي أدهش الملايين.. أهالي المنطقة يفجرون مفاجأة وخبراء يكشفون أسرار شخصيته الحقيقية

5-9-2023 | 18:18
سفاح الجيزة القاتل الذي أدهش الملايين أهالي المنطقة يفجرون مفاجأة وخبراء يكشفون أسرار شخصيته الحقيقيةسفاح الجيزة
روضة سعد - ندي يحي

أثارت حلقات مسلسل "سفاح الجيزة" الذي يقوم ببطولته الفنان أحمد فهمي تساؤلات عديدة حول شخصية هذا المجرم وكيف يتحلى بهذه القدرة من الثبات الانفعالي رغم ما يقوم به من عمليات قتل شنيعة ولعل ذلك جعل هذا المسلسل الذي يتناول قصة مجرم حقيقي يتصدر محرك البحث جوجل وتريند مواقع التواصل الاجتماعي فما هي شخصية هذا المجرم وكيف نجح في الفتك بضحاياه؟.. التفاصيل في التقرير التالي:

موضوعات مقترحة

قالت الدكتورة فاطمة إبراهيم استشاري الصحة النفسية إن هناك تشخيصات طبية محتملة لحالة سفاح الجيزة قد يكون سيكوباتيا متصاعد النزعة وهي شخصية سفاح الجيزة، ويتمتع بالسلبية واللامبالاة وعدم الاهتمام بتوابع تصرفاته وليس لديه أي مشاعر أو أحاسيس، بل يقتل أو يؤذي أي أحد، وهو هادئ ويشعر بالانبساط، دون الإحساس بأي ندم أو ذنب نهائيا، لأن ما يهمه هو إرضاء ذاته وفقط. وقد يكون يعاني أيضا من اضطراب الشخصية المعادية المجتمع وأعراض هذا المرض تتمثل في:
- عدم الشعور بالندم.

- التلاعب بحقوق الآخرين.

- صعوبة السيطرة على الغضب.

- إلقاء اللوم على الآخرين دائمًا.

- صعوبة الحفاظ على العلاقات الاجتماعية لمدة طويلة.

وتؤكد الدكتورة "وفاء مرقص"، أستاذ الاجتماع بالمركز القومي للبحوث الجنائية والاجتماعية، أن هناك خللاً في شخصية السفاح، حيث أصبح العنف لغة في حياته اليومية، مما أدى إلى ظهور مثل هذه الجرائم البشعة.

وأوضحت أستاذ علم الاجتماع، أن شخصية سفاح الجيزة،  شخصية أنانية قائمة على القسوة الزائدة التي جعلته شخصا عدوانيا ويلجأ للعنف، فهو يعاني من أخطاء في شخصيتة بجانب غياب الضمير الحي لديه، كما أن نظرته عن نفسه بريئة ولم يفعل شيئا خاطئا.

وبعض هذه الحالات من الجرائم، تجمعهم سمة واحدة هي المعاناة من الاضطراب الشديد في الشخصية، وإيهام الناس بصورة مثالية بعيدة عن الواقع، وهذا غياب للوعي، لا هناك غياب في الإستراتيجيات البديلة لمواجهة المشاكل بكافة أنواعها، لينعكس عليه بارتكاب مثل هذه الجرائم.

وحتى الآن لم يتم إصدار قرار الإعدام بحق مثل هذا القاتل، وكما قالت عنه النيابة «لا تأخذكم بهذا السفاح رأفة أو رحمة، فقد اعتاد على السلوك الإجرامي».

وجاء ذلك من خلال الجولة التي قامت بها "بوابة الأهرام" حول منطقة قذافي أو بما يعرف بسفاح الجيزة للتعرف علي آراء سكان منطقته بما كان يدور من جرائم في الخفاء والظاهر أمامهم إنسان بسيط ذو أخلاق عالية.

قال مصطفي أحد سكان منطقة قذافي وجاره أيضا إن مسلسل سفاح الجيزة عرض التفاصيل الدموية للقصة الحقيقية وسلط الضوء علي الشخصية التي كان يتعامل بها قذافي وكانت في منتهي الذكاء التي لم تجعل أحدا يشك فيه علي الإطلاق، وبعد معرفة جميع سكان المنطقة بالجرائم الأربع التي قام بها قذافي جعل حالة من الرعب والشك في نفوس كل أهالي المنطقة بما يظهر أمامهم شخصا تقيا صالحا كان أحيانا يصلي بهم إماما في المسجد، وفي باطنه سفاح قاتل في منتهي الذكاء مما جعله يرتكب مثل هذه الجرائم دون أن يشك به أحد.

وأوضح مصطفى أيضا أنه حينما جاءت به الشرطة العامة لحفر باقي الجثث كان يظهر عليه ملامح اللامبالاة والصدمة في ذات الوقت، هل هي بسبب صدمته الإمساك به من كشفه بشيء بسيط وهي بيع الذهب أم من شيء آخر لا أحد يدري ولكنه ليس يعاني من أمراض نفسية.

وتابع مصطفى أنه أثناء دفن الجثث كان يقوم القذافي بوضع فحم وخرسانة علي الجثة، وتبين هذا حينما جاءت الشرطة للحفر، ومازالت القضية لم ينفذ بها حكم الإعدام حتى أن الاستئناف الذي قدمه تم الاستماع له والموافقة عليه.

طبيعة السفاح رجل قاتل عديم الرحمة ولكنة علي قدر كاف من الذكاء في حين أنه كان يستخدم الدين كغطاء أو يضع المحيطين به في وهم أنه رجل صالح ويبعد عنه الشكوك والشبوهات ولمدة 5 سنين كاملة كان يقتل ضحاياه دون أن يشك أحد به ويتم الإبلاغ عنه وهذا يؤكد ذكاء وبرود شخصية السفاح التي تعكس الشخصية السيكوباتية في علم النفس.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة