Close ad

الزراعة تقود قاطرة التنمية.. توشكى تتحول إلى سلة غذاء للمصريين.. وخبراء: المشروعات القومية صمام أمان

4-9-2023 | 18:38
الزراعة تقود قاطرة التنمية توشكى تتحول إلى سلة غذاء للمصريين وخبراء المشروعات القومية صمام أمان توشكى
همس عادل

في سباق مع الزمن تشهد الدولة المصرية تحقيقًا واقعيًا لمشاريع متعددة، ووسط وتيرة الإنجازات المتسارعة بجهد قد يكون أكبر ما يمكن لتحقيق مكاسب تعود على المواطن المصري بعد توجيه من الرئيس عبدالفتاح السيسي للنهوض بجميع القطاعات الإنتاجية منها الصناعة والزراعة، يعد مشروع «توشكى»، واحدًا من أهم المشروعات القومية في مجال الزراعة يوفر ملايين المحاصيل الزراعية والاستغناء عن فكرة استيراد بعض من تلك المحاصيل من الخارج، بل وتصدير الفائض منها وأهم هذه المحاصيل هو القمح وذلك من خلال استصلاح واستزراع حوالى 600 ألف فدان حول منخفضات توشكى، في إطار خطة توسيع رقعة المساحة المزروعة في مصر.

موضوعات مقترحة

يستهدف مشروع توشكى زراعة 4 ملايين فدان خلال مدة زمنية لا تزيد على عام وجاءت أهمية ذلك المشروع نظرًا للدور الكبير الذى يلعبه في توسيع مجال الاستثمار الزراعي للدولة المصرية، خاصة بعد إضافة مساحات زراعية جديدة في الفترات الماضية لزيادة الرقعة الزراعية لتصبح هذه الأراضي جاهزة للاستغلال الأمثل وتحقيق العائد المنتظر منها.

تقع مدينة توشكى الجديدة جنوب شرق طريق أسوان "أبو سمبل" وتبعد عنه مسافة كيلو متر واحد وعلى مسافة حوالى 55 كم من الساحل الغربي لبحيرة السد العالي، كما تقع شمال غرب مدينة أبو سمبل بمسافة 90 كم، والموقع عبارة عن منطقة صحراوية يحدها من الشمال طريق أسوان "أبو سمبل" ومزرعة الوليد بن طلال، وتقع ترعة الشيخ زايد جنوب مدينة توشكى على الجانب الشرقي منه.

وهي مدينة جديدة تتكامل مع القرى الريفية المحيطة بمشروع توشكى، تستوعب 80,000 نسمة وتوفر 30,000 فرصة عمل، وتضم المدينة خدمات وأنشطة ترفيهية مختلفة وصناعات خفيفة ووسائل للتصنيع الزراعي، كما تم تنفيذ المرحلة الأولى من توشكى الجديدة بتكلفة 500 مليون جنيه لتستوعب 17,000 نسمة و1000 وحدة سكنية.

 

منطقة توشكى الجديدة ومساحتها

تقع توشكى الجديدة في محافظة أسوان، جنوب شرق طريق أسوان "أبو سمبل" ومزرعة الوليد بن طلال وشمال ترعة الشيخ زايد وتبعد المدينة 55 كم من الساحل الغربي من بحيرة السد العالي و90 كم من مدينة أبو سمبل.

تبلغ مساحة المدينة (الكردون الداخلي) 2873 فدانًا، ومساحة الكردون الخارجي 10992 فدانًا، كما أن عدد وحدات مشروعات الإسكان في توشكى الجديدة يتضمن 612 وحدة ضمن مشروع الإسكان المتوسط بتكلفة: 275 مليون جنيه، وتتراوح مساحات الأراضي الخدمية والاستثمارية في توشكى الجديدة من 252 مترًا مربعًا إلى 113,400 متر مربع.

وأكد الدكتور أشرف كمال أستاذ الاقتصاد الزراعي ومركز البحوث الزراعية أن المشروعات القومية المستقبلية للتنمية الزراعة ومنها مشروع توشكى تتم في إطار التوسع الأفقي فمشروع توشكى الخير من خلال 500 ألف فدان يمكن له أن يحل بشكل كبير من أزمة الغذاء في مصر.

وأضاف كمال أن هذه المشروعات لها مردود كبير على الاقتصاد المصري مما يعتبر ذلك في غاية الأهمية تزامنًا مع التحديات التي تواجه الأمن الغذائي على مستوى العالم.

وتابع أن من أهداف ذلك المشروع التغلب على الفجوة الغذائية، وذلك بزيادة الرقعة الزراعية بحوالى ٥٠٠ ألف فدان، تصل في المستقبل لمليون فدان، وزيادة الصادرات الزراعية، بالإضافة إلى توفير فرص عمل للشباب خصوصًا في صعيد مصر من خلال إنشاء مصانع لتعبئة وتغلفة التمور لتجهيزها للسوق المحلية أو للتصدير وذلك بالإضافة إلى مصنع للخشب من جريد النخل.

مؤكدًا أن المشروع كاد أن يحقق حلم الاقتراب من الاكتفاء الذاتي من القمح بشكل كبير، وبذلك لا نحتاج إلا استيراد أقل من ربع الكمية فقط التى نحتاجها من القمح، وذلك ضمن خطة الاستعداد لمواجهة أزمات الغذاء العالمية من خلال التوسع في المشروعات الزراعية وزراعة أصناف عالية الإنتاج كالشعير والخضراوات والفاكهة والنباتات الطبيعية والعطرية وذلك إلى جانب قدرة مردود تلك المشروعات على زيادة نسب الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الإستراتيجية وحفظ هذه المحاصيل وتحقيق الاكتفاء الذاتي من السلع.

وهو ليس مشروعًا زراعيًا فقط بل عدة مشروعات زراعية صناعية تستهدف توطين السكان في المنطقة لتحقيق هدف زيادة المساحة المأهولة في مصر من ٥٪؜ إلى ما يزيد على ٢٥٪؜ من المساحة الكلية.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة