Close ad

بعد وصوله مصر.. المتحور الجديد لـ "كورونا" يثير الرعب.. سريع الانتشار و4 فئات مهددة بالإصابة

22-8-2023 | 18:05
بعد وصوله مصر المتحور الجديد لـ  كورونا  يثير الرعب سريع الانتشار و فئات مهددة بالإصابةالمتحور الجديد لكورونا
إيمان فكري

يبدو أن العالم لن يتخلص من فيروس كورونا المستجد، الذي لا يزال يطار البشرية، في ظل ظهور متحورات جديدة له من وقت لآخر، والتي كان آخرها متحور "إيريس" أو  EG-5.2، الذي ينمو وينتقل بسرعة كبيرة، حيث إنه تم تسجيل آلاف الإصابات بالمتحور في أكثر من 52 دولة حول العالم حتى الآن، منها الولايات المتحدة الأمريكية والصين وبريطانيا، وأخيرا مصر.

ودقت وزارة الصحة والسكان، ناقوس الخطر، حيث أكدت أن متحور كورونا الجديد ظهر في مصر، وأعلنت إيجابية نتائج التحاليل من مراكز ترصد حالات الأمراض الشبيهة بالأنفلونزا والأمراض التنفسية الحادة والالتهاب الرئوي لحالتين لفيروس كوفيد-19 من سلالة المتحور أوميكرون  EG-5.2 والأعراض الإكلينيكية التي ظهرت عليهم هي أعراض خفيفة ويتماثلون للشفاء.

وأكدت وزارة الصحة، أن أعراض الإصابة بتمحور  EG-5.2، هي أعراض بسيطة ولا يوجد توصيات طبية باتخاذ أي إجراءات إضافية وأن التوصيات الطبية مازالت هي التطعيم بالجرعات المعززة، خاصة للفئات الأكثر تأثرا بالمرض ككبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة والأمراض التي تؤثر على استجابة الجهاز المناعي للجسم، والتطهير المستمر للأيدي والأسطح، واستخدام الكمامات في الأماكن المزدحمة أو سيئة التهوية، وللمصابين بأعراض تنفسية، وتجنب الاختلاط بغير المصابين، والتغذية الجيدة، علما بأنه يتم دوريا متابعة الوضع الوبائي العالمي والمحلي.

ما هو متحور "إيريس"؟

ويعد متحور كورونا الجديد "إيريس"، من سلالة أوميكرون، وهو متحور ينتشر بسرعة كبيرة، وتم تحديد المتحور " EG-5.2"، لأول مرة في فبراير الماضي في الصين، إلا أن اكتشافه لأول مرة كان في الولايات المتحدة في أبريل الماضي.

ومن ثم انتشر المتحور الجديد في بريطانيا وكوريا الجنوبية واليابان وكندا وأستراليا وسنغافورة وفرنسا والبرتغال وإسبانيا، وظهر أيضا في دولة الكويت الشقيقة، وتسبب في أكثر من مليون إصابة حول العالم وأكثر من 3100 حلة وفاة في أقل من شهر.

خطورة المتحور الجديد

وتكمن خطورة متحور كورونا الجديد في الانتشار، ولكنه ليس خطيرًا من الناحية الصحية، وكل الأدوية المستخدمة لعلاج فيروس كورونا ومتحوراته أثبتت فعاليتها في علاج هذا المتحور، والدول التي ظهر بها المتحور أبلغت عن عدد قليل للإصابات والوفيات، فيما أبلغت دول أخرى تابعة لمنظمة الصحة العالمية عن زيادة الإصابات وقلة الوفيات.

هل تختلف أعراض المتحور الجديد عن كورونا الأصلية؟

الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية والوقائية، أكد أن أعراض متحور كورونا الجديد "إيريس" لم تتغير عن أعراض كورونا، والمتمثلة في ألم بالحلق، رشح، عطس، تكسير في الجسم، ارتفاع درجة الحرارة، لافتاً إلى أنه من الممكن أن ينتج عنه مضاعفات مثل باقي الفيروسات التنفسية، كما أن دخول المستشفيات من المحتمل أن يزيد لكنه لم يتم رصد وفيات أكثر، وحتى هذه اللحظة لا يوجد طريقة مختلفة فيما يتعلق بالتشخيص أو العلاج.

أسباب انتشار الفيروسات التنفسية 

وفسر الدكتور أمجد الحداد رئيس قسم الحساسية والمناعة بالمصل واللقاح، سبب انتشار الفيروسات التنفسية في الوقت الحالي، بأنه مع بداية فصل الخريف تنتشر الفيروسات لأنه موسم انتشار الفيروسات التنفسية من البرد والأنفلونزا، وكذلك ظهور تحورات لفيروس كورونا.

ومع انتشار المتحورات الكثيرة لفيروس كورونا، يصعب التفريق بين كورونا ونزلات البرد، حيث أصبح فيروس كورونا أقرب لنزلة البرد، ويقول "الحداد"، إن كورونا تقترب إلى الأضعف وانتهت الأعراض الخطيرة التيي عهدناها خلال الموجة الأولى والثانية والثالثة وباتت أضعف بكثير حتى أصبحنا لا نستطيع التفرقة بينها وبين نزلة البرد العادية.

مليون إصابة بالمتحور الجديد

وتخطت عدد الإصابات عالميا من فيروس "EG-5.2"، المليون إصابة، وبالقياس مع عدد الوفيات بالمتحور المعلن عنها من قبل منظمة الصحة العالمية وهي 3000 شخص حتى الآن، فهي تعد نسبة غير مقلقة على الإطلاق، خاصة أن المتحور الجديد سريع الانتشار، وأعراضه متوسطة ونسب وفياته ليست مرتفعة نهائيا.

هل تعود الكمامة والحظر؟

واستبعد خبراء الصحة، عودة الحظر والإغلاق مرة أخرى، حيث يؤكد الدكتور أمجد الحداد، أنه ليس هناك حاليا ما يستوجب العودة للماضي بوباء كورونا، ولسنا في حالة تدعو للقلق أو الهلع، فوباء كورونا لن ينتهي ولكنه أصبح جزءا من الفيروسات التنفسية السائدة حول العالم، والفيروسات يحدث لها تحورات وكورونا حدث لها مئات التحورات.

والمتحور الجديدة هو أحد متحورات الأوميكرن، ويعد الأكثر انتشارا، وآخر متحور موجود حتى الآن من كورونا هو متحور أوميكرون، كما أن الحالات المصابة بالمتحور الجديد تتميز بثلاث مميزات، منها مصاب ولا تجد عليه أعراضا، ولكن معدية، ومنهم من يظهر عليه أعراض، وحالات كثيرة أكثر شدة، ولكن لم يتم رصد حالات وفيات منه كثيرة".

أما عن ارتداء الكمامة، فإن لانتشار المستمر لمتحور كورونا الجديد، الذي يعرف بإيريس، قد يعني عودة سكان العالم لارتداء الكمامات في الأماكن العامة، حسب ما أشار إليه الخبراء، لوقف انتشار المتحور وحتى لا نعود لانتشار الوباء مرة أخرى بسبب عدم اتباع الإجراءات الاحترازية، لأن الإهمال ينذر بعودة انتشار الوباء بشدة.

مدى فاعلية اللقاحات مع المتحور الجديد

يقول مسؤولو وكالة الأمن الصحي في المملكة المتحدة، إن اللقاح لا يزال أفضل وسيلة دفاعية ضد موجات كوفيد المستقبلية، لذلك لا يزال من المهم أكثر من أي وقت مضى أن يتلقى الأشخاص جميع الجرعات المخولين بتلقيها في أقرب وقت ممكن.

خطورة متحور كورونا الجديد "إيريس" على هذه الفئات:

  1. كبار السن
  2. الأطفال
  3. الحوامل
  4. أصحاب الأمراض المزمنة

طرق الوقاية من المتحور الجديد

ويؤكد الدكتور أمجد الحداد، أن الذي يساعد الأدوية على التعافى هو الالتزام ببعض الإجراءات الاحترازية، وهي:

  1. تناول غذاء صحى.
  2. تناول سوائل تحتوى على فيتامين سى مثل البرتقال والجوافة.
  3. تناول أطعمة تحتوى على البروتين المتوازن، قليل الدسم والسكر.
  4. تناول الفواكه والخضار والسلاطة، والعناصر الغذائية البروتينية التي تحتوى على عناصر معدنية عالية مثل فيتامين سى الموجود في الليمون والبرتقال والخضار.
  5. ممارسة الرياضة لتنشيط الدورة الدموية.
  6. البعد تمامًا عن التدخين لأن الشخص المدخن يكون عرضة للعدوى التنفسية أكثر من الشخص غير المدخن.
  7. النوم الكافى الذي لا يقل عن 7 ساعات يوميًا .
  8. البعد عن التوتر والقلق والخوف من الإصابة، فالشخص كثير القلق يدخل في مضاعفات أكثر من الهادئ.
  9. ارتداء الكمامة.
كلمات البحث
الأكثر قراءة