محليات

"الصحة" ترفع درجة الاستعداد للقصوى بالمستشفيات وتدفع بـ ٢٥٠٠ سيارة إسعاف لتأمين الاحتفال بذكرى 25 يناير

22-1-2014 | 10:02

صورة ارشيفية - سيارات الإسعاف

حسام زايد
أعلنت الدكتورة مها الرَّبَّاط وزيرة الصحة والسكان، عن إعداد خطة طوارىء شاملة لتأمين الاحتفال بذكرى ثورة ٢٥ يناير يوم السبت المقبل، من خلال رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات وهيئة ومرفق الإسعاف.


وقالت وزيرة الصحة أن الوزارة خطتها الدفع بحوالي ٢٥٠٠ سيارة إسعاف موزعة على جميع محافظات الجمهورية، وتمركزها وقيامها بدوريات منتظمة حول الميادين الرئيسية بالمحافظات وأماكن التجمعات وعلى رأسها ميدان التحرير حيث سيتم تشغيل ٤٥٠ سيارة إسعاف بالقاهرة الكبرى وحدها.

وأشارت إلى أن الخطة تقضي بوقف جميع أنواع الإجازات لجميع العاملين بالمستشفيات العامة والمركزية والهيئات التابعة والرعاية العاجلة وهيئة ومرافق الإسعاف على مستوى الجمهورية قبل ويوم الاحتفال بذكرى ثورة ٢٥ يناير، إضافة إلى التأكد من حالة جميع السيارات، وصلاحية جميع الأجهزة الطبية بها، وتوافر جميع فصائل الدم ومخزونها والأدوية والمستلزمات الطبية بالكميات المناسبة.

وأضافت أنه تم رفع درجة الاستعداد القصوى بالمستشفيات ومديريات الشئون الصحية ومنع الأجازات ، إضافة إلى تحديد مستشفيات الإخلاء ودعم المستشفيات بأطباء فرق الانتشار السريع من المحافظات والمركزية، كما تم تدعيم المستشفيات بالأدوية والمستلزمات والتجهيزات، وتوفير مخزون من أكياس الدم ومشتقاته، ورفع درجة الاستعداد بغرفة العمليات المركزية تحسباً لأي طوارئ.

وقالت الرَّبَّاط إنه تقرر استمرار التكامل مع المستشفيات الجامعية ومستشفيات القوات المسلحة والخدمات الطبية ومستشفيات هيئة الشرطة واعتبار جميع المستشفيات العامة والمركزية كمستشفيات إخلاء خط أول واختيار بعض المستشفيات التابعة لأمانة المراكز الطبية والمعاهد التعليمية والتأمين الصحي والمؤسسة العلاجية كمستشفيات إخلاء خط ثانى او للحالات الحرجة التى تحتاج لتخصصات طبية دقيقة.

وأعلنت وزيرة الصحة والسكان عن انعقاد لجنة خاصة للطوارئ بغرفة عمليات الوزارة المركزية بدءاً من يوم ٢٣ يناير واستمرارها في انعقاد دائم حتى نهاية الاحتفال بذكرى ٢٥ يناير، وتمثل في لجنة الطوارئ كل قطاعات الوزارة وتكون على اتصال دائم بغرف العمليات الفرعية والمديريات الصحية والرعاية العاجلة والإسعاف والهيئات التابعة والوزارات الأخرى للتدخل عند حدوث أي طارئ.

جدير بالذكر أن وزارة الصحة والسكان قد خصصت الأرقام التالية لتيسير حصول المواطنين على الخدمات الإسعافية وأسرة الرعاية الحرجة والحضانات، وهى: 123 غرفة تلقى المكالمات الرئيسية بهيئة الإسعاف المصرية، 16474 غرفة عمليات الرعاية العاجلة، 137 غرفة النداء الآلي لتوفير أسرة الرعاية والحضانات بالمستشفيات.

الاكثر قراءة

مواقيت الصلاة

اسعار العملات

درجات الحرارة