Close ad

د. سيد إسماعيل يكشف بالأرقام.. كيف نجحت الدولة في مواجهة أيام العطش وانقطاعات المياه وطفح الشوارع؟/ صوروفيديو

27-7-2023 | 23:19
د سيد إسماعيل يكشف بالأرقام كيف نجحت الدولة في مواجهة أيام العطش وانقطاعات المياه وطفح الشوارع؟ صوروفيديووزارة الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية الجديدة بالعاصمة الإدارية
إسماعيل النويشى -تصوير :محمد شعلان

الدكتور سيد إسماعيل: لدينا منظومة مرافق لمياه الشرب والصرف الصحي تليق بالجمهورية الجديدة

طفرة غير مسبوقة شهدها قطاع مرافق مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى بمختلف المحافظات والمدن والقرى, حيث يعد قطاع المرافق من القطاعات التى حققت فيها الدولة نجاحا بامتياز خاصة بعد مقارنة ومعرفة نسب تنفيذ مشروعات وخدمات مياه الشرب والصرف الصحى حاليا بالمقارنة بنسب التنفيذ قبل 2014.

لم يكتف قطاع المرافق بوزارة الإسكان بمواجهة نقص الخدمة بزيادة المشروعات وحجم الإنتاج فقط بل تم تحويل القطاع لمنظومة خدمات متكاملة شملت رفع كفاءة المحطات والمشروعات القائمة واقتحام منظومة تحلية مياه البحر والمعالجة الثنائية والثلاثية بشكل كبير بالإضافة لزيادة المساهمة مع القطاع الخاص وإشراكه فى المشروعات الضخمة فضلا عن تطوير منطومة تدريب العاملين بالقطاع لتكوين كفاءات تتمكن من إدارة المنظومة على أعلى مستوى الجودة والدقة.  

450 مليار جنيه لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي بمختلف المحافظات

وكشف الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية عن حجم المشروعات والأعمال التى نفذتها الدولة بقطاع المرافق خلال الـ9 أعوام الأخيرة  والتى حولت خدمات مياه الشرب والصرف الصحى لمنظومة مرافق متكاملة تليق بالجمهورية الجديدة.

وقال الدكتور سيد إسماعيل خلال لقائه مع "بوابة الأهرام" أن الدولة ممثلة فى وزارة الإسكان عملت من خلال 3 محاور للارتقاء بمنظومة المرافق تضمن المحور الأول تحسين خدمات مياه الشرب والصرف الصحي وذلك من خلال مد الخدمة والتوسع فيها في المناطق المحرومة والإمتدادات والتوسعات.

 وشمل المحور الثانى تحسين النظم التشغيلية وأداء مقدمي الخدمة من خلال رفع كفاءة شركات مياه الشرب والصرف الصحي العاملة بالقطاع ومتابعة أداء مقدمي الخدمة طبقاً لمعايير أداء تهدف إلي استدامة وجودة خدمات مياه الشرب والصرف الصحي كما تضمن المحور الثالث تعزيز إطار عمل القطاع القومي من خلال ضبط الأطر المؤسسية والتشريعية الخاصة بالقطاع.

وحول الموقف التنفيذى لمشروعات مرافق مياه الشرب والصرف الصحى خلال الفترة من 2014 حتى العام الحالى قال نائب وزير الإسكان إن مصر شهدت طفرة غير مسبوقة فى تنفيذ مشروعات البنية الأساسية من مرافق مياه الشرب والصرف الصحي أو البدء في تنفيذ مشروعات جديدة والتي أسهمت في رفع نسب الخدمة بالحضر والريف ووصول الخدمة بالجودة المطلوبة لكافة أنحاء جمهورية مصر العربية مشيرا إلى تنفيذ 2230 مشروعاً لمياه الشرب والصرف الصحي بتكلفة إجمالية حوالي 330 مليار جنيه.

وفيما يتعلق بمشروعات مياه الشرب قال "إسماعيل" إن هناك ما يقرب من 554 مشروعا تم وجار تنفيذها بمختلف المحافظات لتحسين خدمات مياه الشرب حيث أضافت هذه المشروعات طاقة إجمالية بلغت 13.4 مليون م3/يوم بتكلفة 138 مليار جنيه كما تم وجار تنفيذ 1675 مشروعا للصرف الصحى  بمختلف المحافظات بالحضر والريف لإضافة طاقة إجمالية 9 ملايين م3/يوم بتكلفة 177مليار جنيه، هذا بخلاف الانتهاء من تنفيذ مشروعي محطتي معالجة المحسمة وبحر البقر لمعالجة المصارف بطاقة تصل إلى 6.6 مليون م3/يوم وتكلفة حوالي 16 مليار جنيه.

انتظام خدمات مياه الشرب لـ98,7% من سكان مصر

وأشار الدكتور سيد إسماعيل إلى أن هذه المشروعات أدت إلى رفع نسبة تغطية مياه الشرب على مستوي الجمهورية من 97% لعام 2014 إلى98.7% لعام 2023 وذلك من جملة عدد السكان بالجمهورية، ووصلت عدد محطات مياه الشرب بجميع أنواعها (السطحية –الارتوازية – التحلية) إلى حوالي 3000 محطة مياه والتي تنتج حوالي 33.6 مليون م3/يوم بطاقة تصميمة 42.5 مليون م3/يوم كما وصلت أطوال شبكات مياه الشرب إلى حوالي 180 ألف كم.

رفع نسبة خدمات الصرف الصحي بالريف المصري من 12% لـ43% حاليا

وأوضح أن هذه المشروعات ساهمت فى رفع نسبة تغطية الصرف الصحي بالحضر من 79% فى 2014 إلى 96% لعام 2023 من جملة عدد السكان الحضر بالجمهورية كما تم زيادة نسبة تغطية الصرف الصحي بالريف المصري من 12% لعام 2014 إلى حوالي 43% لعام 2023 من جملة عدد سكان المناطق الريفية بالجمهورية، ووصل عدد محطات معالجة الصرف الصحي بكافة أنواعها (الابتدائية– الثنائية - الثلاثية) إلى حوالي 560 محطة معالجة صرف صحي بطاقة تصميمية تصل إلى 18مليون م3/يوم ووصلت أطوال شبكات الصرف الصحي إلى حوالي80 ألف كم وذلك بخلاف المشروعات الجاري تنفيذها لمياه الشرب والصرف الصحي بالمرحلة الأولى من المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" والتي تصل إلى حوالي 900 مشروع لمياه الشرب بتكلفة 20 مليار جنيه، و2710 مشروعات للصرف الصحي بتكلفة 93.3 مليار جنيه.

وبذلك تصل التكلفة الإجمالية للمشروعات التي تم تنفيذها والجاري تنفيذها على مستوى القطاع إلى حوالي 450 مليار جنيه مصري خلال 9 أعوام سابقة.

وحول خطة ترشيد استهـلاك المياه وتعظيم الاستفــادة من المــوارد المائيــة المتاحـــة، قال الدكتور سيد إسماعيل إنه تم العمل خلال السنوات السابقة على خطة لترشيـد استهـــلاك الميــاه وتعظيــم الاستفــادة من المــوارد المائيــة المتاحـــة وتقليل الفواقد في كميات مياه الشرب ونشر الوعي بين المواطنين بأهمية الأمن المائي وترشيد المياه، وتم تقسيم الخطة إلى عدة محاور مختلفة منها:

زيادة إنتاج مياه التحلية من 80 ألف م3 قبل 2014 لـ 1,02 مليون متر حاليا

وأشار الدكتور "إسماعيل" إلى زيادة طاقة محطات التحلية منذ عام 2014 من 80 ألف م3/يوم لتصل إلي1,02 مليون م3/يوم في الوقت الحالي، من خلال تنفيذ (97) محطة تحلية بمحافظات (شمال سيناء – جنوب سيناء – البحر الأحمر – مطروح – الإسماعيلية – السويس).

وقال إنه يتم حاليا تنفيذ عدد (13) محطة تحلية جديدة بطاقة 418 ألف م3/يوم بمحافظات (مطروح – البحر الأحمر – جنوب سيناء – بور سعيد – الدقهلية – السويس - الإسكندرية) مثال محطة تحلية مياه شرق بورسعيد ومحطة توسعات العين السخنة، وغيرها من المحطات.

وأوضح أنه هناك مخططا للتوسع في إنشاء محطات تحلية مياه البحر لتوفير احتياجات مياه الشرب مقسمة إلي 6 خطط خمسية تمتد من سنة 2020 وحتي سنة 2050 وذلك بالتعاون مع كافة الجهات المعنية من الوزارات المختلفة منها وزارة الموارد المائية والري لتوفير طاقة إجمالية حوالي 8.85 مليون م3/يوم في محافظات (محافظة شمال سيناء – محافظة جنوب سيناء – محافظة البحر الأحمر – محافظة مطروح - محافظة السويس – محافظة الإسماعيلية – محافظة بورسعيد – محافظة الدقهلية – محافظة كفر الشيخ – محافظة البحيرة – محافظة الإسكندرية).

وقال نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية إن خطة التوسع فى محطات التحلية  تشمل 4 محاور رئيسية كالآتي:

يتضمن المحور الأول: توفير الاحتياجات المائية لحل المشاكل الحالية والزيادة السكانية الطبيعية المستقبلية للمجتمعات السكانية القائمة (1.498 مليونم3/يوم).

ويشمل المحور الثانى: توفير الاحتياجات المائية البديلة لإيقاف نقل مياه الشرب إلى (مطروح – البحر الأحمر - سيناء) (335 ألف م3/يوم).

ويضم المحور الثالث: توفير الاحتياجات المائية البديلة للمياه السطحية (توسعات – محطات قائمة) (الترع الحرجة)  (4.805 مليونم3/يوم).

ويحتوى المحور الرابع: على توفير الاحتياجات المائية المطلوبة للتنمية العمرانية (حوالي 2.216 مليونم3/يوم).

وأشار إلى أن الخطة الخمسية الأولي للتحلية من (2020-2025) تتضمن تنفيذ محطات تحلية بطاقة إجمالية 3.487 مليون م3/يوم قابلة للتوسع حتى 6.582 مليون م3/يوم.

865 محطة معالجة ثنائية وثلاثية بطاقة 22,5 مليون متر مكعب

وحول خطة التوسع في إنشاء محطات المعالجة الثنائية والثلاثية قال نائب وزير الإسكان إنه تم إنشاء محطات معالجة الصرف الصحي الثنائية والثلاثية ورفع كفاءة محطات المعالجة القائمة بغرض تحسين جودة مياه الصرف الصحي المعالج بما يسمح بالخلط وإعادة الإستخدام، مشيرا إلى أنه تم الإنتهاء من تنفيذ 560 محطة معالجة علي مستوي الجمهورية منها محطات معالجة ثلاثية ومحطات معالجة ثنائية وذلك بطاقة استيعابية إجمالية 18 مليون م3/يوم وطاقة فعلية حوالي 15 مليون م3/يوم.

وأوضح أنه هناك 305 محطات معالجة جار تنفيذها بطاقة حوالي 4.5 مليون م3/يوم تتضمن المحطات الجاري تنفيذها ضمن المرحلة الأولي لبرنامج تطوير الريف المصري (مبادرة حياة كريمة) وبذلك يصل إجمالي عدد محطات المعالجة المنفذة والجاري تنفيذها إلى 865 محطة معالجة بإجمالي طاقة 22.5 مليون م3/يوم.

وحول خطة الاستفادة من معالجة مياه المصارف لاستخدامها في الزراعة قال الدكتور سيد إسماعيل إنه تم تنفيذ أكبر مشروعين لإعادة إستخدام مياه الصرف الزراعي المختلط هما (محطة معالجة مصرف المحسمة ومحطة معالجة مصرف بحر البقر) بطاقة تصل إلي 6.6 مليون م3/يوم بما يعادل حوالي 2.4 مليار م3/سنوياً، وذلك عن طريق شركات المقاولات المصرية المتخصصة وتحت إشراف الهيئة الهندسية للقوات المسلحة ليتم الإستفادة منها في زراعة ما يقرب من 460 ألف فدان، وجار تنفيذ محطة معالجة مصرف الحمام بطاقة 7.5 مليون م3/يوم، ليصبح إجمالي المياه المعالجة من المصارف الزراعية نحو 14.1 مليون م3/يوم,لتصل كمية المياه المستهدف إعادة استخدامها عن طريق المعالجة إلى 36.6 مليون م3/يوم.

تقليل المياه المهدرة من 29%لـ  26%

وفيما يتعلق بإجراءات تقليل الفاقد في مياه الشرب كشف الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان إنه تم تنفيذ حزمة من الإجراءات الخاصة بتقليل الفاقد أهمها ترشيد استهلاك المياه باستعمال القطع الخاصة الموفرة حيث تم بالفعل تركيب القطع الموفرة بالمنشآت والمصالح الحكومية بالتعاون مع وزارة الإنتاج الحربي والهيئة العربية للتصنيع، كما يتم توفير القطع الموفرة للجمهور من خلال مراكز خدمة العملاء بشركات مياه الشرب والصرف الصحي.

وأشار إلى أن توفير العدادات المنزلية والتوسع في تركيب العدادات مسبقة الدفع كان لها دور كبير فى تقليل الفاقد حيث انخفض من 29.1% عام 2017/2018 إلى حوالي26.1% حالياً.

توصيل خدمات الصرف الصحي لــ 1500 قرية و10 آلاف تابع ضمن المرحلة الأولى للمبادرة الرئاسية "حياة كريمة"

وحول الموقف التنفيذى لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى بالمبادرة الرئاسية "حياة كريمة" قال نائب وزير الإسكان أنه تم إطلاق مبادرة حياة كريمة لإستهداف كامل المناطق الريفية (قري – توابع) لتنفيذ مشروعات متكاملة (مياه شرب – صرف صحي – طرق – إنارة – أبنية تعليمية – مراكز صحية – مراكز شباب - ......) في 20 محافظة علي مستوي الجمهورية في 175 مركزا يتضمن إجمالي حوالي 4500 قرية و29.500 ألف تابع بتكلفة ما يزيد عن 700 مليار جنيه مشيرا إلى أن المرحلة الأولى تشمل (52 مركزا) بها 1500 قرية و10 آلاف تابع  دخلوا المبادرة.

وقال إنه يتم حاليا تنفيذ مشروعات صرف صحي متكامل بعدد 25 مركزا، وتتضمن تلك المراكز عدد 739 قرية وإنشاء حوالى 80 محطة معالجة نطاق عمل وزارة الإسكان، وجار استكمال مشروعات الصرف الصحي المتكامل بعدد 27 مركزا لعدد 242 قرية وكذلك إنشاء 11 محطة معالجة ضمن نطاق تنفيذ الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، هذا بخلاف تنفيذ أعمال مد وتدعيم للصرف الصحي في القري المخدومة بعدد 128 قرية.

وكشف عن تنفيذ مجموعة من مشروعات مياه الشرب بالـ 25 مركزا تتضمن مشروعات مد وتدعيم مياه شرب في 718 قرية وإنشاء وإعادة تأهيل محطات مياه شرب بعدد 176 محطة.

اعتماد المحطات على التشغيل الذاتي من خلال انتاج الكهرباء من "الحمأة"

وأشار الدكتور سيد إسماعيل إلى تنفيذ مشروعات معالجة الحمأة وإعادة استخدامها الاستخدام الأمثل موضحا أن مصر شهدت طفرة غير مسبوقة في تنفيذ مشروعات مواجهة آثار تغير المناخ وخفض الانبعاثات واستخدام الطاقة المتجددة وكفاءة استخدامها والإدارة المستدامة للمخلفات وإدارة الحمأة بمحطات مياه الصرف الصحي.

وتضمنت مشروعات الحمأة تعظيم إعادة الاستخدام الآمن للحمأة من خلال تنفيذ المشروعات بالأنظمة المختلفة وكذلك تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة المتعلقة بالطاقة، واستدامة تقديم الخدمات، والجوانب البيئة المتعلقة بالصحة العامة، ومياه الشرب والصرف الصحي، والطاقة النظيفة، والمدن والمجتمعات المستدامة، والتاقلم مع التغيرات المناخية.

وأضاف أن خطة مشروعات الحمأة استهدفت استرداد تكاليف التشغيل والصيانة وذلك من خلال الاستخدام الأمثل للغاز الحيوي من هضم الحمأة اللاهوائية وكذلك استهدفت تعزيز مصادر الطاقة الخضراء المستدامة من خلال الحد من آثار تغير المناخ.

وحول نماذج مشروعات الحمأة قال نائب وزير الإسكان إنه تم تنفيذ مشروعات تخدم إنتاج الكهرباء من الحمأة مثل مشروع محطة معالجة الصرف الصحي بالجبل الأصفر بطاقة 2.5 مليون م3/ يوم والذي يُعد ثاني أكبر محطة معالجة صرف صحي فى العالم وجار التخطيط لزيادة الطاقة الإستيعابية لها لتصبح 3.5 مليون م3/يوم، ويتم توليد ما يقرب من 65% من كمية الطاقة الكهربائية اللازمة لتشغيل المحطة، ومن المخطط أن تصل إلى 80%من الطاقة المطلوبة خلال المرحلة الثالثة من المحطة.

وأشار "إسماعيل" إلى الانتهاء من تنفيذ أعمال معالجة الحمأة بمحطة معالجة إسكندرية الشرقية بطاقة 800 ألف م3/يوم، ومن المخطط توليد حوالي 50% من الطاقة المطلوبة للمحطة مع تخفيض حجم الحمأة بحوالي 30%، وجار طرح أعمال تنفيذ معالجة للحمأة محطة معالجة إسكندرية الغربية.

وقال إن هناك مخططا لتنفيذ مشروعات مثيلة في محطة معالجة أبورواش لاستيعاب الحمأة الناتجة عن محطة معالجة أبورواش ومحطة معالجة زنين، كما أنه مخطط تنفيذ مشروع لمعالجة الحماة بمحطة معالجة طنطا.

9 مشروعات شراكة مع القطاع الخاص

وفيما يتعلق بمشروعات الشراكة مع القطاع الخاص قال نائب الوزير إنه في ضوء إصدار وثيقة سياسة ملكية الدولة من خلال مجلس الوزراء بعد موافقة رئيس الجمهورية عليها، والتي تهدف إلى تنظيم مشاركة القطاع الخاص في مشروعات الدولة، فقد تم التنسيق مع وحدة الشراكة مع القطاع الخاص بوزارة المالية لإدراج  (9) مشروعات من المشروعات المستهدف تنفيذها خلال الأعوام القادمة في مياه الشرب والصرف الصحي حتى يتسنى تنفيذها بمشاركة القطاع الخاص.

الإستراتيجية الوطنية لقطاع المياه والصرف الصحي (NWSSS) حتى عام 2050

وكشف الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية عن إعداد  الإستراتيجية الوطنية لقطاع المياه والصرف الصحي (NWSSS)حتى عام 2050، وسيم الاستفادة من الدراسات السابقة التي تم إجراؤها من قبل في القطاع بمعرفة الجهات التابعة المعنية بالوزارة وشركاء التنمية.

وقال إن الإستراتيجية تتضمن دراسة وصول خدمات مياه الشرب والصرف الصحي المتكاملة لكافة أفراد الجمهورية والحفاظ علي استدامة تقديم الخدمات وتطوير التكنولوجيات المستخدمة في أعمال تنقية مياه الشرب ومعالجة الصرف الصحي وأحدث اساليب التشغيل والصيانة ودراسة تقليل الفاقد.

وأكد أن الإستراتيجية تتضمن كذلك الإدارة المثلى للحمأة وإعادة الاستخدام ودراسة وتدريب العاملين بالقطاع ورفع كفاءتهم، وتحسين تنظيم قطاع المياه والاستدامة المالية كما تشمل أهداف الإستراتيجية الإدارة الفعالة للأصول والعمل علي زيادة رضا العملاء وإشراك القطاع الخاص في تقديم الخدمات.


د. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسيةد. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية

د. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسيةد. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية

محرر ألأهرام مع د. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسيةمحرر ألأهرام مع د. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية

د. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسيةد. سيد اسماعيل نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

جولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحيجولات نائب وزير الإسكان لمشروعات ومصانع مرافق مياه الشرب والصرف الصحي

د. سيد إسماعيل يكشف بالأرقام ..كيف نجحت الدولة فى مواجهة أيام العطش وانقطاعات المياه وطفح الشوارع
كلمات البحث
الأكثر قراءة