Close ad

القبة الحرارية تعصف بالمصريين.. تحذيرات من أمراض تصاحب ارتفاع الحرارة.. و10 نصائح للوقاية من المخاطر

26-7-2023 | 15:27
القبة الحرارية تعصف بالمصريين تحذيرات من أمراض تصاحب ارتفاع الحرارة و نصائح للوقاية من المخاطرارتفاع درجة حرارة الجو
داليا عطية

مع استمرار القبة الحرارية التي لا تزال تضرب مصر في موجات متتالية في ظاهرة لم تعتد عليها البلاد، يحذر الأطباء من تأثيرات ارتفاع درجة حرارة الجو على المواطنين، ويكشفون عن الأمراض المترتبة على هذا الارتفاع غير المسبوق في درجة الحرارة موضحين طرق الوقاية منها وآليات تبريد الجسم والمنزل والسيارة.

موضوعات مقترحة

وحذرت الهيئة العامة للأرصاد الجوية من حالة الطقس اليوم الأربعاء 26 يوليو 2023، إذ تستمر درجات الحرارة اليوم في الارتفاع، في ظل تعرض البلاد لـ موجة حارة، على إثر تأثرنا بمنخفض الهند الموسمي والقبة الحرارية، مما يعمل على ارتفاع درجات الحرارة اليوم على المعدلات الطبيعية لها، وتتوقع الهيئة أن نشهد ذروة ارتفاع درجات الحرارة حتى نهاية هذا الأسبوع.

ارتفاع درجة حرارة الجو

نصائح لترطيب الجسم والوقاية من الجفاف

ينصح الدكتور شريف حتة، أستاذ الطب الوقائي، باتباع ما يلي:

  1. شرب الماء بكميات كافية، على مدار اليوم، وعدم الاستهانة بشرب الماء؛ لأنه يبرد الجسم من حرارة الطقس، ويمنع جفاف الجلد، فضلًا عن فوائده لكل وظائف الجسم.
  2. تجنب الخروج في أوقات الذروة للشمس، مثل فترة الظهر والعصر، ومحاولة جعل أوقات النشاط في أوقات الصباح أو المساء، قدر الإمكان.
  3. عند الاضطرار للخروج إلى الشارع في أوقات الذروة للشمس، يجب ارتداء ملابس فاتحة اللون حتى لا تمتص أشعة الشمس وتسخن الجسم، ويجب تجنب التواجد في الأماكن المشمسة واختيار أماكن الظل.
  4. يحظر تمامًا البقاء داخل السيارة في أوقات الشمس وهي مغلقة النوافذ، كما يحظر تمامًا ترك الأطفال فيها بدون تهوية، ويجب وضع نظارة الشمس على زجاج السيارة، وترك السيارة في أماكن الظل لتقليل السخونة.
  5. إغلاق الستائر في أوقات ارتفاع حرارة الطقس، مع إبقاء التهوية في المنزل، ويوضح أستاذ الطب الوقائي أن غلق الستائر يمنع تسلل أشعة الشمس إلى المنزل وجعله مرتفع الحرارة، مؤكدًا ضرورة تهوية المنزل.
    الدكتور شريف حتة

نصائح للوقاية من أمراض الحرارة

ويقول الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة، في حديثه لـ"بوابة الأهرام"، إن ارتفاع درجة حرارة الجو قد يسبب مخاطر صحية كبيرة للمواطنين، بسبب الإنهاك الحراري، وذلك إذا لم يتبعوا إجراءات وقائية من هذه الحرارة.

الإنهاك الحراري

والإنهاك الحراري حالة تحدث عند تعرض الجسم للحرارة الزائدة، وقد تشمل أعراضه التعرق بغزارة، وتسارع نبضات القلب، وهو واحد من الأمراض الثلاثة المتعلقة بالحرارة، وأخفها التقلصات الحرارية، وأشدها ضربة الشمس.

أسباب الإنهاك الحراري

وتشمل أسباب الإنهاك الحراري التعرض لدرجات حرارة مرتفعة، وخاصة عندما يصاحبها ارتفاع في درجة الرطوبة، وممارسة نشاط بدني شاق، ويمكن أن يؤدي الإنهاك الحراري في حال عدم علاجه إلى الإصابة بضربة الشمس، وهي حالة قد تؤدي إلى الوفاة.

ضربة الشمس

وتحدث ضربة الشمس عندما يعجز الجسم عن تبريد نفسه في المحيط الحار، حيث تصبح آلية التعرق غير ناجحة في تبريد الجسم، فترتفع درجة حرارته بسرعة، وأحيانًا تصل لأكثر من 41 C° خلال ربع ساعة!

مخاطر ضربة الشمس

في هذه الحالة قد تكون هناك إصابة في الجهاز العصبي التي تتمثل بضبابية الوعي، والبلبلة أو التشنجات، وللأسف من شأن ضربة الشمس أن تؤدي إلى الوفاة أو إلى إعاقة دائمة، إذا لم يتم تقديم العلاج للمصاب فوراً.

ويحذر استشاري الحساسية والمناعة من التواجد فترة كبيرة تحت أشعة الشمس دون الوقاية بارتداء قبعة أو شمسية، وشرب الماء بكثرة، وارتداء ملابس قطنية حتى تكون لطيفة الملمس على الجلد، مع مراعاة أن تكون الملابس واسعة حتى تسمح بمرور الهواء للجسم.

وينصح استشاري الحساسية والمناعة بالاستحمام بماء بارد عند العودة إلى المنزل لتبريد الجسم من حرارة الجو، محذرًا من الاستحمام بالماء الساخن الذي يساعد على تدفق الدم وارتفاع درجة حرارة الجسم.

وينصح بحماية العين عن طريق ارتداء نظارة الشمس لحماية العين من الأشعة الضارة وحتى لا يصاب البعض بالحساسية.

ويشدد استشاري الحساسية والمناعة على ضرورة شرب الماء بكثرة، موضحًا أن كمية الشرب المطلوبة هي 8 – 10 أكواب ماء في اليوم، وهذه الكمية ضرورية للجسم حتى لو لم يشعر الإنسان بالعطش.

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة