Close ad

ما بعد الثانوية العامة.. كيف تحدد اختيارك للتخصص الجامعي؟

17-7-2023 | 10:50
ما بعد الثانوية العامة كيف تحدد اختيارك للتخصص الجامعي؟صورة أرشيفية
شيماء شعبان

لكل مرحلة دراسية طبيعتها وأهدافها المختلفة، لا تظن أن الثانوية العامة هي نهاية المطاف ولكن في الواقع هي البداية الحقيقية نحو الحياة العملية والأهداف الحقيقية في الحياة، فمنذ عدة أيام انتهى ماراثوان الثانوية العامة وأيام تفصلنا عن ظهور النتيجة، لذا فعليك عزيزي الطالب أن تبدأ فورًا في الإعداد لمستقبلك بصورة أكثر عملية وأيًا ما كانت الجامعة أو التخصص الذي اخترته أو اختير لك بما يوافق مجموعك فلديك الكثير من المهام التي عليك أن تبدأ بها لتفتح أبواب المستقبل من اليوم.

موضوعات مقترحة

 

هل هناك سوق عمل لهذا التخصص؟

لذلك ينصح الدكتور محمد عبد العزيز، أستاذ علوم التكنولوجيا بكلية التربية، جامعة عين شمس، والخبير التربوي، طلاب الثانوية العامة التعرف على مهاراتك وقدراتك وإمكاناتك وكل ما تستطيع فعله والقيام به ولديه قناعة على فعل ذلك.

كما عليك أيها الطالب وأيتها الطالبة النظر بعد الالتحاق بالكلية عليك أن تسأل نفسك هل التخصص الذي أود أن أتخصص به تحتاجه سوق العمل؟، كيف ترى نفسك بعد سنوات الدراسة بالكلية؟ وليس فقط رغبة منك التخصص في مجال ما لمجرد أنك تهواه أو لديك رغبة قوية للحصول على لقب، ولكن عليك البحث على ما تتطلبه سوق العمل وإلا ستنضم إلى طابور البطالة.

أكذوبة كليات القمة

وأوصى عبد العزيز  بالبُعد عن البحث عن الألقاب بحجة ما يسمى بـ"كليات القمة"، فليس هناك ما يسمى بـ"كليات القمة" تربويا وعمليا، فالمعنى الحقيقي لـ"كليات القمة" هو توافق تلك الكلية مع قدراتك وإمكاناتك ومهاراتك، ومدى نجاحك في سوق العمل بعد التخرج.

وحذر أستاذ علوم التكنولوجيا، والخبير التربوي الطلاب الذين يرغبون بالالتحاق بالمؤسسات التعليمية والخاصة سواء داخل مصر أو خارجها التأكد من المختصين بالمجلس الأعلى للجامعات حتى لا يقعوا فريسة للمؤسسات الوهمية.


الدكتور محمد عبد العزيز

 

وجود بدائل

ومن جانبها ترى الدكتورة بثينة عبد الروؤف، الخبير التربوي، أن الطالب له هدفان تم تحديدهما، الهدف الأول عند تحديد اختياره سواء للشعبة العلمية أو الشعبة الأدبية، والهدف الثاني هو المجموع الذي يحقق طموحاته، ولكن ماذا يحدث إذا لم يحصل الطالب على مجموع يؤهله للكلية التي يحلم بها أو يسعى إليها؟، لذلك في هذه الحالة أنصح أبنائي الطلاب بضرورة وجود عدة اختيارات ويكون الاختيار الثاني هو أقرب شيء لقدراته.

كما على أبنائي طلاب الثانوية العامة عليكم بمرونة الشخصية القابلة للتغيير والتكيف وتقبل كل الاحتمالات فليست نهاية المطاف فالابتعاد عن كلية أحلامك ليس نهاية المطاف فيمكنك تحقيق إنجازات في مجالات مختلفة وفقا لمهاراتك الشخصية؛ فيجب أن تعلم أن المهارة أفضل من الحصول على شهادة لمجرد اللقب لم تضيف لمجالها جديد يذكر، فالبحث يجب أن يعتمد على مهاراتك وبدائلك التي تتناسب معها لتكون شخصا حقق إضافة جديدة للمجتمع وليس العكس مجرد الحصول على شهادة فقط.


الدكتورة بثينة عبد الروؤف

كلمات البحث
اقرأ أيضًا:
الأكثر قراءة